روابط للدخول

صحيفة أردنية: الحملة الانتخابية للرئاسة الأميركية نهاية العام 2008 قد بدأت منذ الآن


حازم مبيضين –عمّان

يقول ناهض حتر في العرب اليوم إن الحملة الانتخابية للرئاسة الأمريكية نهاية العام 2008 قد بدأت منذ الآن وموضوعها الرئيسي هو العراق وعليه فلسوف يسعى البيت الأبيض إلى مروحة من المفاوضات مع الأطراف العراقية والإقليمية والدولية في سياق البحث عن نجاحات في بلاد الرافدين وبالمقابل سوف تعمل المعارضة الديمقراطية على إفشال احتمالات التسوية وتواصل الضغوط حتى النهاية. على المستوى العراقي كما يقول حتر هناك ضرورة ملحة للفهم الإستراتيجي للمرحلة المقبلة يعطي الأولوية للمفاوضات العراقية العراقية نحو تأسيس عملية سياسية وطنية بديلة للعملية السياسية الأمريكية وهو ما يتطلبه وقف المشاركة في اللعبة السياسية القائمة والمفاوضات الجزئية مع الأمريكيين وبذل جهود حثيثة للتفاهم الوطني ووقف حمام الدم والاتفاق على بناء دولة عراقية جديدة على أساس السيادة والمواطنة والتعددية السياسية وتركيز المطالبة برحيل قوات الاحتلال وإنهاء النفوذ الإيراني وتصفية المنظمات الإرهابية الطائفية في كل أنحاء العراق.

ويقول أسامة الشريف في الدستور إن صدور حكم الإعدام بحق صدام حسين في قضية الدجيل لم يكن مفاجئا. لكن ردود الأفعال التي انهالت من كل صوب أكدت أن العراقيين قبل غيرهم منقسمون بشأن المحكمة وقرارها.

وفي الرأي يقول فخري قعوار إنه إذا أدى الاستئناف إلى إلغاء الحكم بإعدام صدام تكون النتيجة منسجمة مع تراجع الإدارة الأميركية ومع التمهيد للانسحاب وتكون هذه النتيجة منسجمة أيضا مع القول المأثور لا غالب ولا مغلوب.

ويقول عبد المجيد جرادات إنه عندما بدأت الحرب على العراق قلنا إن متطلبات الخروج من المحنة توجب تجاوز أخطاء الماضي من بوابة الحرص على مستقبل أبناء الرافدين وهذا يتطلب التوافق العراقي والترفع عن نزعة الثأر والشروع بالمصالحات التي تحول دون تردّي الأوضاع أكثر مما وصلت إليه ولا ندري كيف يمكن تحقيق هذه المعادلة في ظل إدارة الاحتلال الذي يميل لتوطين الفوضى وإشاعة الفرقة؟

ويقول إبراهيم الغرايبة في الغد إن سياسات اقتلاع البعث استخدمت لإعلان حرب على العراق بكل موارده البشرية والفنية فقتل المئات من الأطباء والقضاة والأساتذة الجامعيين وأبعد عشرات الآلاف من خيرة الكفاءات العراقية التقنية ممن لا تستطيع دولة حديثة العمل بدونهم وحول الجيش العراقي والقوات الأمنية العراقية كما يعترف مسؤولون حكوميون في العراق إلى ساحة للعصابات الإجرامية والطائفية والمرتبطة بالخارج.

على صلة

XS
SM
MD
LG