روابط للدخول

الشأن العراقي في صحف أردنية الاثنين 2 تشرين الأول


حازم مبيضين –عمّان

تقول صحيفة الراي ان العاهل الاردني والرئيس المصري حذرا خلال قمتهما في القاهرة امس من التداعيات الخطيرة للوضع الامني في العراق. واكدا دعمهما للحكومة العراقية في جهودها لتثبيت الامن وترسيخ الاستقرار والحفاظ على وحدة الشعب العراقي.

والى تعليقات الكتاب حيث يقول ياسر ابو هلاله في صحيفة الغد ان كتاب الصحافي الشهير بوب وودوارد حال نكران لا يتطرق للوضع في أفغانستان، الذي لا يقل سوءا عنه في العراق. ومع ذلك فإن ما يكشفه عن الوضع في العراق يكشف"حال نكران" عربية وعراقية بالأساس. وغربية بالدرجة الثانية. فصورة العراق في الإعلام عموما هو نهب للمفخخات التي تفتك بالمدنيين، وأحيانا تتعرض القوات الأميركية لهجمات لا توثقها غير كاميرات المقاتلين ولا تجد سبيلا للنشر إلا بعد أن تنزل على مواقع الإنترنت.

وفي العرب اليوم يقول موفق محادين انه بخصوص الحرب في العراق والتي فتحت نقاشا حادا بين بوش والمعارضة الديمقراطيه اظطر الرئيس الاميركي الى الافراج عن بعض فقرات من تقرير سري وضعته ستة من وكالات الاستخبارات يقول ان الجهاد في العراق يصنع جيلا من القاعدة والعناصر الارهابيه في محاولة لتخويف الاميركيين من مخاطر ترك العراق.

وتقول الكاتبة العراقية المقيمة في الاردن امل الشرقي ان الرئيس العراقي جلال الطالباني تجاوز الجميع عندما دعا الى اقامة قاعدتين اميركيتين دائمتين في العراق ودعا الى المحافظة على وجود عسكري اميركي دائم يتعدى عدد افراده العشرة الاف جندي حتى الرئيس الاميركي لم يذهب الى هذا الحد فكل ما يريده بوش هو البقاء حتى نهاية الشوط في حين ان ما يريده الطالباني هو بقاء بلا نهاية مع شوط بوش او بدونه.

ويقول محمد كعوش ان المشهد العراقي في رمضان هو فوضى مطلقه وفلتان امني بلا حدود ثلاجات طافحة بجثث ضحايا التفجيرات والاغتيالات اجساد مزقها الرصاص وشوهها التعذيب ملقاة على قارعة الطريق وعلى الارصفة في بغداد وحولها وكل هذه الجثث من الابرياء وهذا الشلال من الدم العراقي لا يكفي لاقناع الرئيس الاميركي وادارته بان الحرب فاشلة وظالمة ووحشية وان الشعب العراقي يدفع ثمن غزو واحتلال العراق اكثر مما يحتمله أي شعب اخر.

على صلة

XS
SM
MD
LG