روابط للدخول

بوش أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم الثلاثاء لتركيز الاهتمام على دعم الديمقراطيات في الشرق الأوسط


کفاح الحبيب

من المتوقع أن يركز الرئيس الامريكي جورج بوش اهتمامه على دعم الديمقراطيات في الشرق الاوسط في كلمته التي سيلقيها الثلاثاء في مقر الامم المتحدة بنيويورك.
بوش الذي يشارك في إجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة ، سيسلط الضوء على المساعدة على دعم الديمقراطيات في العراق ولبنان والسلطة الفلسطينية.
وكان مسؤول في الادارة الامريكية قد أعرب الأسبوع الماضي عن اعتقاده بانه ستكون لبوش اقتراحات ملموسة للغاية إزاء كل من هذه الحالات المتمثلة في العراق ولبنان والسلطة الفلسطينية بشأن مسار المضي قدما لتحقيق رؤيته للحرية والدور الذي يمكن ان يقوم به المجتمع الدولي لتحقيق ذلك.
ومن المتوقع أن يعقد الرئيس الأميركي اجتماعات ثنائية مع رئيس وزراء ماليزيا ورؤساء السلفادور وهندوراس وتنزانيا لالقاء الضوء على الديمقراطيات القائمة والناشئة ، كما من المقرر أن يجتمع مع الرئيس العراقي جلال طلباني يوم الثلاثاء.
يذكر ان جلسات الجمعية العامة للأمم المتحدة تعقد سنويا ويحضرها ممثلون من كل دولة عضو ومن المنتظر ان تستمر نحو اسبوعين.

** ** **

ونبقى في مقر الأمم المتحدة ، حيث تفتتح اعمال الاجتماع الوزاري لوثيقة العهد الدولي مع العراق من اجل دعمه في المجالات كافة.
يشارك في هذا الاجتماع ثلاث وثلاثون جهة معنية لاسيما وزراء خارجية الدول المجاورة للعراق والدول دائمة العضوية في مجلس الامن الدولي وبعض المنظمات الدولية والاقليمية كالامم المتحدة والتي سيمثلها أمينها العام كوفي أنان ، فيما سيكون الجانب العراقي رئيس الجمهورية جلال الطالباني ونائب رئيس الوزراء برهم صالح بالاضافة الى وزير الخارجية هوشيار زيباري.
يذكر ان اهداف وثيقة العهد تتضمن وضع رؤية دولية مشتركة من اجل عراق ينعم بالسلام والرخاء وبناء دولة فيدرالية ديمقراطية مقامة على مبادئ الحرية والمساواة.
كما تشتمل الوثيقة على الاطر السياسية والامنية وستراتيجيات التنمية الوطنية والتكامل الوطني والاقليمي والدولي والالتزام بالاصلاحات والاستثمار وادارة المواد العامة وتقوية المؤسسات والاصلاح الاقتصادي والاجتماعي والزراعي والطاقة والمشاريع الاستثمارية الكبرى.
يشار الى ان اجتماعا تحضيريا لوثيقة العهد الدولي عقد الاسبوع الماضي في ابوظبي بالإمارات العربية المتحدة.

** ** **

تبدأ في مدينة جدة السعودية اعمال الاجتماع الثالث لدول الجوار العراقي للبحث في كيفية المساعدة في احلال الامن والاستقرار في العراق.
مزيد من التفاصيل في سياق تقرير أعده مراسلنا في الكويت سعد العجمي:

** ** **

قالت استراليا انها ستجري تحقيقا بعد أن أظهرت لقطات فيديو عرضتها مواقع على شبكة الانترنت بعضاً من جنودها في العراق وهم يسيئون التعامل بالاسلحة ويتصرفون بطريقة لا تراعي ما أسمتها بالحساسيات الثقافية.
وأظهرت لقطات تلفزيونية أنه بين أربع عشرة صورة التقطها جنود بين 2003 و2005 توجد صورة لجندي استرالي يصوب بندقيته على رأس رجل يرتدي ملابس عربية وهو يركع على الارض ، وذكرت التقارير التلفزيونية أن الرجل الراكع جندي استرالي فيما يبدو.
وزارة الدفاع الأسترالية قالت في بيان على موقعها على الانترنت ان السلوك الظاهر في هذه الصور المعدودة يوضح عدم مراعاة الجنود الأستراليين للحساسيات الثقافية واستهانةً بأمن العمليات وتعاملاً غير ملائم بالاسلحة لا تقره وزارة الدفاع بأي شكل من الأشكال.
البيان نقل عن قائد قوات الدفاع الاسترالية المارشال انغوس هيوستون قوله ان الاعضاء الذين يتصرفون بهذه الطريقة لا مكان لهم في قوة الدفاع الاسترالية ، مشيراً الى ان تلك الطريقة تظهر عدم احترام للمعايير الرفيعة التي يتحلى بها أفراد الجيش الأسترالي.
يشار الى ان صور الفيديو لم تظهر اساءة معاملة لأي عراقي.

** ** **

طالبت وكالة اسوشيتد برس للأنباء الجيش الأميركي بتوجيه اتهام لمصور عراقي يعمل لحسابها أو اطلاق سراحه.
الوكالة أوضحت ان المصور بلال حسين اعتقل على ايدي الجيش الامريكي في مدينة الرمادي يوم الثاني عشر من نيسان الماضي ، مشيرةً الى ان الجيش الأميركي مازال يحتجزه منذ ذلك الحين دون توجيه تهمة إليه .
رئيس وكالة أسوشيتد برس ومديرها التنفيذي توم كيرلي قال ان إحتجاز بلال حسين ينتهك القانون العراقي ويتجاهل اتفاقيات جنيف ، مؤكداً على ضرورة توجيه اتهام له بموجب القانون العراقي أو اطلاق سراحه في الحال.
الوكالة قالت ان تحرياتها لم تسفر عن أدلة على أن حسين ارتكب أي شيء يبرر احتجازه ، موضحة أنها تعلن عن طلبها لان كل الجهود الاخرى فشلت في ضمان اطلاق سراحه.
وحسين واحد من صحفيين عراقيين عديدين تحتجزهم القوات الامريكية دون تهمة منذ عام 2003 ، حيث أشارت لجنة حماية الصحفيين التي تتخذ من نيويورك مقرا لها انها سجلت سبع حالات مماثلة في عام 2005.

على صلة

XS
SM
MD
LG