روابط للدخول

الشأن العراقي کما تناولته صحف لبنانية وأردنية ومصرية


حسين سعيد ومراسلون


قراءة في صحف لبنانية صادرة يوم السبت 18 آذار
إعداد وتقديم: حسين سعيد

من عناوين صحيفة المستقبل:
** العراق يقف على شفا حرب أهلية "علنية" عشية الذكرى الثالثة للحرب
** حكم التاريخ على بوش: حامل لواء الديموقراطية أم رجل الحرب المغامر؟
** انتقادات عراقية واسعة لهجوم سامراء، وتساؤلات عن أهدافه في ظل العملية السياسية
** اعتقالات ومصادرة أسلحة في اليوم الثاني لعملية الانقضاض قرب سامراء
** المحادثات الأميركية ـ الإيرانية حول العراق تعكس صراعات داخل الائتلاف العراقي الموحد

اما صحيفة السفير فاختارت العناوين التالية لمتابعاتها للشأن العراقي:
**حوار طهران وواشنطن يثير اعتراضات عراقية
** اتفاق عراقي على مجلس للأمن القومي وخلاف على صلاحياته
** عملية الحشد تمضي قدماً... بلا مقاومة
** الجنرال أبي زيد يقر بخطوات سورية لوقف التسلل
** مستشار الأمن القومي تلاميركي الاسبق زبغنيو بزيزينسكي: مهما طال أمد الاحتلال الأميركي للعراق، فإنه محكوم بالفشل

اما صحيفة الانوار فحملت هذه العناوين:
** استمرار العملية العراقية الأميركية في سامراء مع سحب 900 جندي
** رايس من سيدني: المحادثات مع ايران بشأن العراق قد تكون مفيدة
** طهران تطالب واشنطن بالتواضع واحترام خيار الشعب العراقي
** تحذيرات عراقية من نشوب حرب أهلية معلنة اذا لم تشكّل حكومة انقاذ وطني تقوم على التوافق ولا تعكس نتيجة الانتخابات

** ** **

قراءة في صحف مصرية
إعداد وتقديم: أحمد رجب – القاهرة

لليوم الثاني على التوالي تصدرت أنباء عملية سامراء اهتمام صحف القاهرة الصادرة اليوم السبت، وقالت صحيفة الأهرام الصادرة اليوم إنه في الوقت الذي أكدت فيه وزيرة الخارجية الأمريكية كوندوليزا رايس أن مباحثات واشنطن وطهران المرتقبة ستركز علي الوضع في العراق فقط‏,‏ استمرت عملية الانقضاض العسكرية في منطقة سامراء لليوم الثاني علي التوالي وأسفرت حتى الآن عن القبض علي نحو‏50‏ ممن يشتبه بتورطهم في أعمال عنف بالعراق‏.‏

وجاء في عناوين الأهرام:
** وزارة الدفاع العراقية تنتقد الصخب الإعلامي المواكب للعملية العسكرية
** استمرار حملة الانقضاض لليوم الثاني واعتقال ‏50‏ شخصا والعثور علي مخبأ للسلاح

أما صحيفة الأخبار فقد نقلت عن القومندان جون كالاهان من الفرقة 101 المحمولة جوا ان 'الهدف من العملية منع المسلحين من إقامة ملاذ آمن' في المنطقة الشاسعة المحيطة بسامراء علي مسافة 120 كم شمال بغداد. وتابع إن 60 طائرة هليكوبتر تشارك في العملية التي وصفها الجيش الأمريكي بأنها الأكبر منذ غزو العراق عام 2003 في حين تم سحب 900 جندي من أصل 1500 شاركوا فيها مناصفة بين الأمريكيين والعراقيين. وأوضح كالاهان أن القوات المشاركة عثرت علي ستة مخابئ أسلحة تحوي كميات من قذائف الهاون وقاذفات صواريخ ومتفجرات وأسلحة خفيفة إضافة إلي أدوية ووثائق للمسلحين. كما قالت صحيفة الأخبار المصرية.

وفي العناوين الرئيسية للجمهورية:
** اعتقال 48 مسلحاً في سامراء وتمديد عملية "هجوم النحل"
** وزير الدفاع البريطاني يزور بغداد.. وتركيا تؤكد الاقتراب من الحرب الأهلية.

أما الوفد فنقلت عن وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري أن العملية العسكرية المشتركة التي بدأتها القوات الأمريكية والعراقية بالقرب من مدينة سامراء جاءت بناء علي تقارير أمنية أفادت بأن المسلحين يتخذون من المدينة قاعدة لهم.

وأخيرا في عناوين المصري اليوم:
** رايس تعتبر المحادثات مع طهران حول العراق «مفيدة»
** استئناف عملية «الحشد» في سامراء.. و«أبي زيد» يرجح خفض أعداد القوات.

** ** **

قراءة في صحف أردنية
إعداد وتقديم: حازم مبيضين – عمّان

يقول محمود الريماوي في صحيفة الراي ان طهران تبدو مطمئنة لمستقبل نفوذها في العراق، فالشيعة السياسية حريصة على إقامة أوثق العلاقات مع طهران. وبالنسبة لعبد العزيز الحكيم مثلا فإن استقرار النظام الجديد، مرهون بتفاهم أميركي إيراني. وعليه ومع هذه الطمأنينة على المستقبل، فإن طهران تتطلع الى تفاهمات مع واشنطن تشمل العراق، وتتعداه الى الاعتراف بالجمهورية الاسلامية كقوة اقليمية، شأنها شأن الهند مثلا.

وفي الغد يقول جميل النمري ان الولايات المتحدّة ترحب بحوار مع إيران يقتصر على الشأن العراقي، ولا يشمل ملفات أخرى، وردّ الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني قائلا: نوافق على التفاوض مع الأميركيين، و"نقبل طلب أخينا الحكيم لتسوية المشاكل والقضايا العراقية بهدف إقامة حكومة مستقلة" ويأتي طلب الحكيم بعد أن بدأت واشنطن تعديل سياستها في العراق، بالتقرب من السنّة، ومحاولة الضغط على الطرف الشيعي بتشجيع تفاهم كردي-سنّي، يستطيع مع كتلة علاّوي تحقيق التوازن مع الائتلاف الشيعي، وحرمانه من فرض إرادته، كما ظهر ذلك واضحا في "الفيتو" على الجعفري.

وفي الدستور يقول ياسر الزعاتره أن الحرب الأهلية ليست في مصلحة أحد، وما زلنا نقول إن تدخلاً عربياً وحواراً مع الإيرانيين ينبغي أن يكون مفتاحاً لحل الأزمة، وليس حواراً بين الإيرانيين وواشنطن، لأن استمرار الوضع القائم ينذر بخطر ماحق، لاسيما بعد أن لم يعد لدى الأمريكيين كبير اعتراض على نشوب الحرب الأهلية، هذا إذا لم تكن هي مخرجهم من الأزمة الراهنة.

وفي العرب اليوم يقول فهد الخيطان صحيح ان الاردن تأثر وسيتأثر بما يجري في العراق, واستقرار الاوضاع هناك مفيد لدول الجوار على اكثر من صعيد, وبالنسبة للاردن العراق يشكل اليوم عبئاً امنياً بعد ان تحول الى ساحة تفرخ وتصدر لنا الارهابيين. لكن مهما وصلت حدة التوتر في العراق او تحولت المواجهات الى حرب اهلية في المستقبل فان تداعياتها على الاردن لن تصل بأي حال الى المدى الذي يمكن ان تصل اليه مجريات الوضع في فلسطين.

على صلة

XS
SM
MD
LG