روابط للدخول

خطف دبلوماسيين جزائرين في بغداد، ومثول الرئيس المخلوع صدام حسين أمام المحكمة الخاصة لسماع اتهامات جديدة موجهة له ولبعض أركان نظامه


أياد الکيلاني

مستمعينا الكرام ، تحية طيبة لجميع مستمعينا ومرحبا بكم إلى الملف العراقي اليومي الذي نستعرض فيه آخر المستجدات السياسية والاقتصادية ذات العلاقة بالشأن العراقي ، وسنسلط الضوء اليوم على عدد من هذه الجوانب ، ومنها:

خطف دبلوماسيين جزائرين في بغداد.

مثول الرئيس المخلوع صدام حسين أمام المحكمة الخاصة لسماع اتهامات جديدة موجهة له ولبعض أركان نظامه.

سورية تتهم القوات الأميركية والعراقية بإطلاق النار على أراضيها عبر الحدود بين البلدين.

تقرير عسكري أميركي يؤكد بأن 50% فقط من كتائب الشرطة العراقية قادرة على تنفيذ عمليات ضد المتمردين.

الولايات المتحدة تجمد أموال أبناء سبعاوي إبراهيم حسن التكريتي الستة.

عودة بعض المسلحين المتمردين إلى الفلوجة وإلى زرع الألغام والمتفجرات في المنطقة.


وإلى حضراتكم الآن ، مستمعينا الأعزاء ، تفاصيل فقرات ملفنا العراقي لهدا اليوم:

خطف مسلحون اثنين من الدبلوماسيين الجزائريين في بغداد أمس الخميس في أحدث عملية ضمن سلسلة هجمات دفعت العديد من الدبلوماسيين إلى مغادرة العاصمة العراقية. ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن مصادر الشرطة أن مسلحين يستقلون سيارتين خطفوا رئيس البعثة الجزائرية (علي بلعروسي) من الشارع خارج مطعم مع الملحق الدبلوماسي عز الدين بن فادي. وصرح (عبد العزيز بلخادم) ممثل الرئاسة الجزائرية لراديو الجزائر بأن بلاده تأسف لخطف الدبلوماسيين المعتمدين في بغداد مشيرا إلى العلاقات الطيبة التي تربط بين الجزائر والشعب العراقي بأسره. وجاء في تصريح للحكومة العراقية أن الهجمات تستهدف حرمانها من الشرعية الدولية وخاصة في العالم العربي حيث تحكم كل بلدانه تقريبا أنظمة من العرب السنة، في حين ألقى وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري باللوم في معظم أعمال العنف بالعراق ومنها الهجمات على الدبلوماسيين على موالين لصدام حسين يقودون تمردا عربيا سنيا – بحسب ما نقلت عنه الوكالة.

------------------فاصل-------------

مثل الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين أمام محكمة جرائم الحرب بالعراق لسماع اتهامات جديدة وفقا لما ظهر في شريط فيديو عرضته قناة تلفزيون العربية مساء أمس الخميس، . وأظهرت اللقطات مسئولا بالمحكمة يقرأ اتهامات لصدام تتعلق بمعاملة الأكراد الفيليين وهم أقلية شيعية بين أكراد العراق. واحتج صدام عدة مرات مقاطعا المسئول.
وقال غاضبا وهو يجلس إلى الطاولة مقابل المسئولين القضائيين إنه محتجز من قبل حكومة عراقية عينها الأمريكيون.
-------------------فاصل-----------

سيداتي وسادتي ، أعلنت سوريا أمس الخميس أن قوات أمريكية وعراقية أطلقت النار على قوات حرس الحدود السورية ، واتهمت واشنطن ولندن وبغداد بعدم التعاون لمنع تسلل المسلحين إلى العراق، قيما تعتبر المرة الأولى التي تبلغ فيها سوريا عن قيام قوات أمريكية بإطلاق النار على جنودها عبر حدودها الصحراوية مع العراق التي يبلغ طولها 600 كيلومترا..
وأبلغت وزارة الخارجية رؤساء البعثات الدبلوماسية في دمشق بأن قوات حرس الحدود السورية تعرضت لهجمات ليس من قبل المتسللين والمهربين فقط ولكن من قبل القوات العراقية والأمريكية، وجاء في بيان الخارجية السورية: "بلغ عدد الاشتباكات الحدودية حوالي 100 اشتباك مسلح بعضها جرى من قبل الجنود الأمريكيين والذين قاموا بإطلاق النار بشكل عشوائي على الموجودين قرب الساتر الترابي نتيجة فقدان السيطرة على أعصابهم – بحسب البيان. ويُذكر أن الجيش الأمريكي نفذ عدة عمليات ضد المسلحين قرب منطقة الحدود خلال الأشهر الأخيرة ، إلا أنه م يعلن عن وقوع أي عمليات إطلاق نار عبر الحدود..
وفي واشنطن قال مسئولون أمريكيون في البنتاجون إن لا معلومات لديهم عن أي حوادث إطلاق نار كان السوريون طرفا فيها ، إلا أنهم يتحرون الأمر مع القوات الأمريكية في العراق..

---------------فاصل----------------

مستمعينا الأعزاء ، جاء في تقرير عسكري أمريكي أعلن عنه أمس الخميس أن نصف كتائب الشرطة العراقية فقط قادرة على تنفيذ عمليات ضد المسلحين وان ثلثي كتائب الجيش وباقي الشرطة ليسوا أكثر من "قادرين جزئيا". وذكر تقييم غير سري قدمه إلى لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ الجنرال بسلاح مشاة البحرية بيتر بيس نائب رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية أن "عددا قليلا فقط من قوات الأمن العراقية يتصدون للمسلحين والإرهابيين بأنفسهم." وتم عرض التقييم المذكور على الصحفيين في نفس اليوم الذي سلمت فيه وزارة الدفاع الأمريكية - بعد تأخير تجاوز أسبوعا - أعضاء الكونجرس تقريرا يتألف من 23 صفحة طلبه المجلس عن العراق على الصعيد السياسي والاقتصادي والأمني..
ودأبت حكومة بوش على التأكيد بأن القوات الأمريكية لا تستطيع مغادرة العراق حتى تتمكن قوات الأمن العراقية التي يدربها الأمريكيون من حماية بلادها ، كما نوه مسئولو الحكومة الأمريكية مرارا بالتقدم الذي تحققه قوات الأمن تلك..

---------------------فاصل-------------

مستمعينا الأعزاء ، تفيد وكالة رويترز بأن الولايات المتحدة جمدت أمس الخميس أصول ستة من أبناء إخوة الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين واتهمتهم بتمويل المسلحين في العراق ، ونقلت عن ستيوارت ليفي وكيل وزارة الخزانة لشؤون الإرهاب والمخابرات المالية في تأكيده في بيان أن "هذا الإجراء يستهدف تدفقات الموال من أفراد النظام السابق الذين يدعمون بشكل نشط الهجمات ضد قوات التحالف والشعب العراقي، وصنفت الخزانة الرجال الستة وفق أمر تنفيذي يسمح بتجميد أصول النظام العراقي السابق وكبار مسؤولية وأفراد أسرهم ، والأفراد الستة المعنيين هم كل من ياسر وعمر وأيمن وإبراهيم وبشار وسعد ، أبناء سبعاوي إبراهيم حسن التكريتي ، الأخ غير الشقيق لصدام.

-------------------فاصل-------------

سيداتي وسادتي ،عادت مدينة الفلوجة العراقية تشتعل مجددا بعد ثمانية أشهر فقط من الهجوم الكاسح الذي شنته عليها قوات مشاة البحرية الأمريكية للقضاء على العصب الرئيسي للمتمردين ، وظهرت مؤشرات على سعيهم مجددا للعودة إلى المدينة.. وتفيد وكالة رويترز بأن الحكومة العراقية كانت تأمل أن ينجح الهجوم الذي شنته القوات الأمريكية في تشرين الثاني الماضي في احتواء أكثر مدن العراق تمردا بعد أن قتلت آو اعتقلت نحو 2000 مقاتل ومسلح. وينقل التقرير عن السكان أن البلدة لم تشهد سوى نحو عشرة هجمات بسيارات ملغومة منذ انتهاء الهجوم الأمريكي وهو رقم متدن مقارنة بالتفجيرات اليومية التي كانت تهز الفلوجة من قبل.، إلا أن الشرطة العراقية والسكان يقولون إن المسلحين ينشطون من جديد وأنهم بدئوا يزرعون الألغام حول البلدة. ورغم ماضي الفلوجة المرير يفيد التقرير بأن بعض زعماء البلدة يحثون السكان على الانخراط في العملية السياسية وهو شيء تصبوا إليه الحكومة العراقية الانتقالية على أمل تصفية الحملة التي يقودها المتمردون السنة.

-----------------فاصل-------------

وهكذا ، مستمعينا الأعزاء ، بلغنا نهاية ملف العراق اليومي الذي أعده اليوم وقدمه أياد الكيلاني من إذاعة العراق الحر.

على صلة

XS
SM
MD
LG