روابط للدخول

جولة في الصحف الخليجية


أياد الکيلاني

مستمعينا الأعزاء ، ضمن مرحلتنا المخصصة لمنطقة الخليج من جولتنا على الصحافة العربية ، نقدم إلى حضراتكم فيما يلي عرضا لما أبرزته صحف المنطقة من الشأن العراقي في عناوينها الرئيسية ، قبل أن نطالع ما ورد في مقالات الرأي اليوم:

في العراق : الموت المتجول يقتل 60 نصفهم أطفال، ومايرز بعد اعلان اعتقال «أمير بغداد»: التمرد بلغ أقصى قوته.
رامسفيلد : وثيقة خفض القوّات «معقولة» والقرار لم يتخذ بعد، ومساعده السابق أكد ارتكاب واشنطن خطأين أساسيين في العراق.
تفكيك شبكة أردنية تجند «انتحاريين» وترسلهم إلى لعراق، اتهام القوات الأميركية باحتجاز سائقين أردنيين في أبو غريب.
الجعفري يعلن: جاهزون للسيطرة في الشمال والجنوب كخطوة أولى لوضع جدول للجلاء.
جلسات استماع للشيوخ الأميركي لتحسين فرص النجاح في العراق ، وتسوية المسائل الخلافية واقتراب التدوين النهائي للدستور.
مصر تطالب العراقيين والأميركيين تكثيف البحث عن جثمان الشريف.

-------------------فاصل-------------

سيداتي وسادتي ، في صحيفة البيان الإماراتية اليوم مقال بعنوان (المصريون في العراق) للكاتب (رجاء النقاش) ، يذكر فيه بوجود مئات الآلاف من المصريين في العراق‚ ويقال انهم بلغوا المليون أو زادوا على ذلك‚ وقد سعى الكثيرون منهم الى بناء عائلات دائمة مستقرة‚ وذلك بالزواج من العراقيات‚ ولكن ظروف العراق العسيرة اضطرت نسبة غير قليلة من المصريين للعودة الى بلادهم. والوضع القائم الآن هو انه ما يزال في العراق آلاف من المصريين‚رغم أننا لا نعرف الرقم الصحيح بسبب ما اشرنا اليه من نقص المعلومات والإحصائيات الدقيقة‚ وهذه الحقيقة تفسر وتبرر حرص الحكومة المصرية على ان يكون لها سفير في بغداد رغم سوء الظروف‚ ولذلك فانه ليس من الإنصاف أبدا توجيه النقد واللوم للحكومة المصرية لمجرد قرارها بإرسال سفير لها الى العراق‚ ومن الممكن والجائز ان يكون هناك لوم ونقد للتوقيت او لعدم التوفيق في اختيار شخصية السفير‚ اما مبدأ إرسال السفير فهو مبدأ صحيح‚ بل هو واجب من وجهة نظر المصالح المصرية الخالصة‚ ولم يكن باستطاعة الحكومة المصرية ان تنفض يدها من ذلك.

------------------فاصل-------------

مستمعينا الأعزاء ، وفي صحيفة الشرق القطرية اليوم مقال بعنوان (وقفة مع التفجيرات) للكاتب (محسن الهاجري) ، يشير فيه إلى التفجيرات التي استهدفت المدنيين في لندن لابد من اعتبارها ضرت أكثر مما نفعت، ويتساءل عن سر عدم اقتناع أولئك المنفذين إلى الآن بأن تلك التفجيرات لها من العواقب السيئة الكثير مما ستحسب عليهم بحكم أنهم هم الذين تسببوا أصلاً في هذه المفاسد، ولهذا كان النهي الرباني عن سب آلهة المشركين لا خوفاً من الغضب الذي سيحل عليهم من آلهتهم المزعومة ولا من أجل سواد عيون أولئك المشركين ولكن تعظيماً وتبجيلاً لله تبارك وتعالى من أن يتطاول عليه أحدهم بسبب غضبه لأن الآخر قام بسب آلهته. وينبه إلى أن في بريطانيا شددت الحراسة وبشكل فوري ودائم على المساجد والمراكز الإسلامية حماية لها كما قامت بإنذار كل من يقوم بالاعتداء على المسلمين بأنه سيواجه عقوبات رادعة الأمر الذي جعل سلسلة ردود الأفعال الغاضبة تنقطع واكتفى الغاضبون بإرسال رسائل إلكترونية إلى المراكز والشخصيات الإسلامية معبرين عن سخطهم وغضبهم عليهم.

----------------فاصل--------------

(تقرير الکويت)

---------------فاصل----------------

وبهذا ، مستمعينا الأعزاء ، بلغنا نهاية جولتنا على الصحافة العربية وما تناولته من شؤون عراقية اليوم. وهذا أياد الگيلاني يشكركم على حسن متابعتكم ويدعوكم إلى الاستماع إلى باقي فقرات برامجنا من إذاعة العراق الحر.

على صلة

XS
SM
MD
LG