روابط للدخول

جولة جديدة على الصحافة العربية الصادرة في لندن والتي تناولت الشأن العراقي


اياد كيلاني

مستمعينا الكرام ، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. ضمن هذه المرحلة من جولتنا على الصحافة العربية سنتوجه أولا إلى العاصمة البريطانية لنطالع ما نشرته الصحف اللندنية من عناوين رئيسية وتقارير ومقالات رأي في الشأن العراقي:
محاولتان فاشلتان لاختطاف رئيس بعثة البحرين والسفير الباكستاني لدى العراق، والقائم بالأعمال البحريني يصاب برصاصة في يده أثناء مطاردة .. والكشف عن تعرض سيارة السفير الروسي لهجوم.
بغداد تؤكد: خطف السفير المصري محاولة للتخويف ومنع تعزيز التمثيل الدبلوماسي، وخبراء في القاهرة يتوقعون بدء مفاوضات غير مباشرة مع الخاطفين.
هجوم فاشل على حراس غربيين قرب السفارة الإيرانية يصيب مدنيا عراقيا، و17 قتيلا في هجمات متفرقة بينهم 4 موظفات في مطار بغداد وطفلة في سامراء.
خلافات على الممتلكات بعد عهد صدام تكشف عن مخالفات ارتكبها مسئولون في الحكومة الحالية.
---------------فاصل--------------
سيداتي وسادتي ، نطالع اليوم في صحيفة الشرق الأوسط اللندنية مقالا بعنوان (زوجات وأطفال وإرهاب) للكاتبة (بدرية البشر) ، تعتبر فيه أن أكثر ما يثير العجب في أخبار المطاردات التي نتابع أخبارها للإرهابيين، وأحداث القتل التي تعودنا على سماعها، هو وجود النساء بينهم، كزوجات يمارسن حياتهن العائلية، وينجبن الأطفال في ظل ظروف القتل والإرهاب والمطاردات، وانعدام الأمن والاستقرار، وممارسة برنامج عائلي طبيعي، ومناخ تربية الأطفال وتعليمهم. فالإرهابيون الذين نذروا أنفسهم للموت دون تراجع، حتى ولو انتحارا، وقتل بعضهم البعض من الرفاق، يستطيبون تأمين متطلباتهم العائلية، ويمارسون حياتهم التي عمادها المطاردة والتخفي بحمولة من الزوجات والأطفال دون الاهتمام بما يحتاجه هؤلاء الصغار والنساء من التطبب والغذاء والعناية الأخرى.
وقد تكشف – بحسب المقال - أدبيات قادمة ستكتب فيما بعد عن ممارسات لا إنسانية ولا دينية يقوم بها هؤلاء، كما حدث في اعترافات بعض من انشق عن الجماعات الإرهابية في مصر، حين اعترف أحدهم فقال: إن زعماء الجماعة الإسلامية التي كان ينتمي إليها، طلقوه من زوجته بعد أن تركهم، وزوجوها لأمير الجماعة بعد أسبوع دون أن تقضي عدتها.
--------------------فاصل-----------

مستمعينا الأعزاء ، كما نشر اليوم موقع (العرب أون لاين) مقالا بعنوان (تعزيز مخاوف الغوص في المستنقع العراقي) للكاتب (سليم الكرّاي) ، يعتبر فيه أن الأيام تمر، ويبدو أن بوادر انفراج الوضع في العراق مازالت بعيدة، ومازالت القوات الأمريكية المحتلة تبحث عن مخرج يحفظ لها ماء الوجه على الأقل، دون أن تفقد مصداقيتها خاصة تجاه الرأي العام الداخلي في الولايات المتحدة ، ويضيف أن الجميع هناك أصبح يدرك أن الحرب في العراق كانت مجازفة، وكانت خطأ وكانت عملا كان من الأفضل أن لا تدخل فيه الإدارة الأمريكية لأنه عرض مصالحها الإستراتيجية للخطر بالإضافة إلى كونه عرّض جنودها للموت كل يوم بأعداد مرتفعة ومتزايدة.
ويمضي الكاتب إلى أن المشهد أصبح يتطور وفق منهج جديد هو منهج أخذ المقاومة العراقية كطرف وذلك لأول مرة من قبل قوات الاحتلال ، وأن مثل هذا التطور لم يكن ليحصل لولا صمود المقاومة العراقية بكل أطيافها وبكل أشكالها وكل وسائلها بما فيها العسكرية والسياسية والفكرية والإعلامية.

---------------------فاصل------------

(جولة في الصحف العراقية المحلية)

------------------فاصل------------

وبانتهاء هذه المرحلة من جولتنا على الصحافة العربية ، هذا أياد الگيلاني يشكركم على حسن متابعتكم ويدعوكم إلى متابعة باقي فقرات برامجنا لهذا اليوم.

على صلة

XS
SM
MD
LG