روابط للدخول

تحليل عسکري: احتمال تقليص عدد القوات المتعددة الجنسيات في العراق


ناظم ياسين أفاد تقرير صحفي أميركي نقلا عن مسؤولين في الـ(بنتاغون) بأن الائتلاف سيتمكن من تقليص عدد القوات المرابطة في العراق اعتبارا من مطلع العام المقبل .. ناظم ياسين يعرض لهذا التقرير ويحاور في السياق عضو المعهد الملكي البريطاني لدراسات القوات المسلحة العقيد الركن علي حسين جاسم ..


تحت عنوان (قادة عسكريون أميركيون يرون إمكانية تقليص القوات في العراق)، نشرت صحيفة (نيويورك تايمز) الأميركية الاثنين تقريرا بقلم كاتبها إريك شميت أفاد بأن البنتاغون أصبح بوسعه التخطيط لتقليص عدد الوحدات المتمركزة في العراق وذلك بعد مرور عامين على سقوط نظام صدام حسين.
هذا ما أكده للصحيفة ضباط ومسؤولون دفاعيون أميركيون في مقابلاتٍ أجرتها معهم وذكروا فيها أن الحملة العسكرية تمكنت من تحقيق قدرٍ كافٍ من التقدم في محاربة المتمردين وتدريب قوات الأمن العراقية بما يسمح للتخطيط لتخفيض عديد القوات متعددة الجنسيات اعتباراً من مطلع العام المقبل. لكن الضباط الأميركيين الكبار ما زالوا حذرين في التصريح بنجاح الحملة على التمرد بشكل مبكر قائلين إن ثمة ما بين 12 و20 ألف مقاتل يتوفر لهم تمويل كبير ولديهم القدرة على تحويل أساليبهم بسرعة كي يقوموا بهجمات فتاكة.
بيدَ أن إجماعا بدأ يظهر بين هؤلاء الضباط والمسؤولين في شأن بروز اتجاهات إيجابية متعددة بالرغم من أن كلا منها يحمل تحذيراً ما، بحسب تعبير (نيويورك تايمز).
وفي هذا الصدد، يشير التقرير إلى تراجع الهجمات على القوات متعددة الجنسيات إلى مستوى يراوح بين 30 و40 هجوما في اليوم الواحد فيما كان المعدل قد بلغ أعلى مستواه حينما وصل إلى 140 هجوما في اليوم قبل انتخابات الثلاثين من كانون الثاني الماضي.
الرئيس العراقي الانتقالي الجديد جلال طالباني صرح أمس الأول بأن العراق ما زال بحاجةٍ ماسة إلى القوات متعددة الجنسيات إلى أن يُعاد تشكيل الجيش العراقي على نحوٍ يمكنه من تولي المهام الأمنية في غضون عامين. فيما أكد وزير الدفاع الأميركي دونالد رامسفلد خلال زيارته المفاجئة إلى بغداد الثلاثاء أكد أن الائتلاف سوف يتمكن من تقليص وجوده العسكري في العراق حالما تُنقل المسؤولية الأمنية الكاملة إلى القوات العراقية.
وللحديث عن إمكانية تقليص القوات متعددة الجنسيات، أجريت المقابلة التالية مع محلل الشؤون العسكرية العقيد الركن علي حسين جاسم عضو المعهد الملكي البريطاني لدراسات القوات المسلحة في لندن.
(المقابلة)

على صلة

XS
SM
MD
LG