روابط للدخول

مستجدات الشأن العراقي


حسين سعيد

مستمعينا الكرام طابت اوقاتكم، واهلا بكم الى ملف العراق الاخباري، الذي نسلط فيه الضوء على مستجدات الشأن العراقي عبر الرسائل الصوتية لمراسلينا الخاصين، ومن خلال تقارير وكالات الانباء العالمية. اعد الملف ويقدمه لكم حسين سعيد. ولكن قبل ان نبدأ بتقليب صفحات الملف ادعوكم الى ستوديو الاخبار ونشرة للانباء العراقية:
مستمعينا الاعزاء اهلا بكم الى ملف العراق الاخباري، الذي نستهله بتقرير عن الانفجار الذي وقع صباح الاربعاء عند مدخل المنطقة الخضراء حيث مقر رئاسة الجمهورية والحكومة العراقية المؤقتة وتضاربت الانباء حول عدد قتلى الانفجار والجرحى ومن بينهم عدد من رجال الحرس الوطني العراقي، ونسبت تقارير الى مصادر في الشرطة العراقية إنّ الانفجار نجم عن سيارة مفخخة، مراسلتنا في بغداد جمانه العبيدي زارت موقع الانفجار ووافتنا بالرسالة الصوتية التالية:
(جمانه 4:11)
وفي النجف عادت الحياة الى طبيعتها في المدنية بعد اشتباكات شهدتها قرابة الثلاث ساعات يوم الثلاثاء استخدمت فيها مختلف الاسلحة الخفيفية، مزيد من التفاصيل من ليث محمد على من النجف:
(ليث 3:18)
ومن النجف الى الموصل حيث هزت انفجارات صباح الاربعاء المدينة كما واصلت المروحيات الاميركية تحليقها في سمائها. مزيد من التفاصيل من احمد سعيد في الموصل:
(احمد سعيد 1:48)
فاصــل
اعلن الجيش الأميركي ان طيارا حربيا اميركيا يدعى داستن بيترز قُتل في العراق هذا الأسبوع وهو الوحيد منذ آذار الماضي الذي يلقى حتفه من سلاح الجو الأميركي في العراق. ومن المعروف ان سلاح الجو الاميركي مني بأقل خسائر بين كافة فروع القوات المسلحة الأميركية في الحرب على العراق، إذ قتل تسعة من جنوده حتى الآن.
وأوضح الجيش الأميركي إن الطيار قتل الأحد بالقرب من قاعدة أميركية في مدينة بيجي شمال العاصمة بغداد.
فاصــل
مستمعينا الاعزاء لازلتم مع اذاعة العراق الحر وملف العراق الاخباري
اعلن وزير الدفاع العراقي حازم الشعلان بدء تنفيذ خطة شاملة لمعالجة المشاكل الأمنية التي تعانيها مدن عراقية بسبب وجود مجموعات وصفها بالارهابية.
واكد وزير الدفاع العراقي في حديث الى صحيفة الحياة الصادرة في لندن ان الخطة تنفذ في كل المدن العراقية، موضحا ان الرد سيكون قوياً على الجماعات الارهابية. ولفت الى مشاكل كبيرة، حسب تعبيره في الموصل وسامراء، ملوحاً برد مناسب، ومشدداً على ان "العمليات السريعة التي تنفذها قوات الحرس الوطني في بغداد ستستمر حتى القضاء على من سماهم بالمخربين والعناصر الارهابية.
وقال ان الجيش العراقي سيكون جاهزاً ومستقلاً نهاية السنة وقادراً على الهجوم الدفاعي وصد الاعتداء الخارجي أما الآن فمهمة الجيش العراقي المتمثل بقوة التدخل السريع فتتركز على معالجة الارهاب والتخريب.
وأكد ان المساعدات التي قدمتها قوات التحالف الى الجيش العراقي اقتصرت على التدريب، وستكون مخلفات الجيش السابق من المدرعات الروسية والطائرات العمودية جزءاً من تجهيزاته.
وكشف وزير الدفاع العراقي ان دولة الامارات العربية قدمت مئة وثلاثين مدرعة وستمئة سترة واقية من الرصاص مساعدة للجيش ووعدتنا حكومة الأردن التي زودتنا بثمانين مدرعة بالمساعدة في تدريبه كما وافقت مصر على تزويدنا بمدرعات للجيش الجديد.
واوضح ان لجانا شكلت للإشراف على صفقات شراء الأسلحة الجديدة من الدول الصديقة والشقيقة، مؤكداً انه تم التعاقد لشراء طائرات ودبابات ودروع وزوارق حربية، كما تم تحديد الكميات في شكل يلبي حاجة الجيش وفرقه الست التي تمت المباشرة في تشكيلها منذ أيام.
فاصــــل
مستمعينا الاعزاء لازلتم مع اذاعة العراق الحر وملف العراق الاخباري
على صعيد ملف المختطفين الاجانب في العراق اعلنت جماعة عراقية تطلق على نفسها (التوحيد والجهاد) كانت اختطفت سائقين بلغاريين، انها اعدمت احدهما، وهددت باعدام الآخر خلال اربع وعشرين ساعة.
وكانت الجماعة التي يعتقد ان الاردني ابو مصعب الزرقاوي يتزعمها هددت بقتل الرهينتين البلغاريتين اذا لم تفرج القوات الامريكية عن كافة السجناء العراقيين بحلول يوم السبت الماضي. وبهذا يكون البلغاري هو ثالث رهينة تعلن الجماعة مسؤوليتها عن اعدامه، وذلك بعد ان اعدمت الامريكي نيكولاس بيرغ والكوري الجنوبي كيم صن ايل.
يذكر ان الحكومة البلغارية اعلنت انها لن تسحب قواتها من العراق كما يطالب المختطفون، لكنها ارسلت دبلوماسيين الى العراق املا في التفاوض لاطلاق سراح الرهينتين. وتشارك بلغاريا باربعمئة وخمسة وثمنانين جنديا في العراق.
ونبقى مع ملف المختطفين اذ اعربت ادراة الرئيس الامريكي جورج بوش عن خيبة املها من اعلان الفليبين الاسراع بسحب قواتها من العراق استجابة لضغوط مختطفي مواطن فلبيني.
وقال المتحدث باسم الخارجية الامريكي ريتشارد باوتشر ان بلاده تشعر بـ "الاحباط" لان موقف الحكومة الفلبينية يأتي في وقت يكافح فيه العراق لتحقيق السلام والاستقرار.
ونقلت وكالة رويترز عن مسؤول امريكي قوله ان موقف الحكومة الفلبينية يعطي اشارات خاطئة للارهابيين حول العالم. واضاف ان الادارة الامريكية طالبت الحكومة الفلبينية بتوضيح موقفها في هذا الشأن.

في غضون ذلك دعت كريمه شرف رئيسة البعثة المصرية في بغداد مختطفي السائق المصري محمد الغرباوي باطلاق سراحه قائلة إنّ الإسلام لا يبيح أخذ الرهائن.
وفي نداء مصور بثته فضائية الجزيرة القطرية، دعا السائق المصري الذي يعمل لحساب شركة تعمل في السعودية، السائقين إلى عدم الذهاب إلى العراق.
وفي الشريط نفسه، حذّر الخاطفون من أنهم سيعدمون السائق المصري في غضون اثنتين وسبعين ساعة إذا لم تنسحب الشركة السعودية التي يعمل لحسابها من العراق.
فاصـل
مستمعينا الكرام لازلتم مع اذاعة العراق الحر في براغ وملف العراق الاخباري:
حذر بطريرك الكلدان عمانوئيل ديلي من وقوع مزيد من الاعتداءات ضد المسيحيين في العراق، وكشف عن وجود هجرة معاكسة بين المسيحيين الى خارج العراق، بحثاً عن العيش الآمن موضحاً عدم وجود أرقام لديه حول عدد المسيحيين الذين غادروا البلاد بعد سقوط نظام صدام.
وقال في تصريح لوكالة فرانس برس قال البطريارك ان "هناك من يريد الاستفادة من الفوضي لجعل الوضع صعبا بالنسبة للمسيحيين"، موضحا انه حصل على بعض الضمانات الامنية لطائفته من جانب السلطات العراقية التي التقى عددا من المسؤولين فيها مرارا. وأضاف "زرت رئيس الوزراء اياد علاوي قبل اسبوعين وقال انه سيعمل على ضمان الأمن للجميع.
وأوضح ديلي، ولقبه الرسمي بطريرك بابل للكلدان في سياق الاجابة عن سؤال حول وجود وزيرة مسيحية في الحكومة هي باسكال ايشو وزير شؤون المغتربين والمهاجرين، انه سعيد لوجود مسيحي في الحكومة وهذا طبيعي، إلا انه أضاف أن توزيع المناصب حسب الطوائف ليس جيدا. ورأى ان التوزيع يجب ان يكون حسب الكفاءة لأن ذلك سيكون أكثر عدلا والمهم هو وجود أشخاص أكفاء وتجنب تقسيم الشعب العراقي.
فاصــل
مستمعينا الكرام لازلتم مع اذاعة العراق الحر في براغ وملف العراق الاخباري:
اعلن البريغادير جنرال اروين ليسيل نائب مدير العمليات في الجيش الامريكي في العراق ان هناك اعتقادا لدى وسائل الاعلام والعالم الغربي بأن الاحوال في العراق اهدأ حاليا عما كانت عليه قبل نقل السيادة الى العراقيين.
وأضاف ليسيل في مقابلة مع وكالة رويترز انه رغم الشعور النسبي بالهدوء بعد شهور من الانفجارات شبه اليومية للسيارات الملغومة والقنابل المزروعة على جوانب الطرق وغيرها من الهجمات فان تهديدات المتشددين وخاصة الجماعة المحسوية على الأردني ابو مصعب الزرقاوي لاتزال حقيقية كما كانت
دائما.واوضح الجنرال ليسيل وهو قائد في القوات الجوية الاميركية وصل إلى العراق قبل أسبوعين ليحل محمل البريغادير جنرال مارك كيميت ان التهديدات الارهابية منتشرة في انحاء البلاد، متوقعا ان يشن الزرقاوي هجمات واسعة النطاق وكبيرة.
(ملف صوتي: ليسيل)
وهي الطريقة التي سيلفت من خلالها، حسب راي الجنرال الانتباه إلى قضيته وهي بث الرعب في قلوب العالم والشعب العراقي.
فاصـــــــل
مستمعينا الكرام بهذا نصل واياكم الى ختام ملف العراق الاخباري الذي قدمناه لكم من اذاعة العراق الحر في براغ.اعد الملف وقدمه لكم حسين سعيد واخرجه ديار بامرني . شكرا على حسن متابعتكم.

على صلة

XS
SM
MD
LG