روابط للدخول

مقتدى الصدر يحض العراقيين في كربلاء على الاتحاد خلف راية الميليشيا المحظورة التابعة له، وزير الدفاع البريطاني يرى انه لا داعي إلى تأجيل موعد نقل السلطة في العراق، تدمير مكتب مقتدى الصدر في الناصرية


أياد الكيلاني

نسبت وكالة رويترز في تقرير لها من طوكيو ، نسبت إلى دبلوماسي ياباني في عمان تصريحه اليوم عن عدم توفر أية معلومات مؤكدة حول مكان أو سلامة الرهائن اليابانيين الثلاثة ، ما زاد من قلق عائلات المختطفين ، والتي كانت تتأمل الإفراج عنهم منذ ساعات.
وأكد Ichiro Aisawa – النائب الأقدم لوزير الخارجية الياباني أمام مؤتمر صحافي في العاصمة الأردنية أن بلاده تبذل جهودا من أجل ضمان الإفراج عن الرهائن في أقرب وقت ممكن.
وكانت قناة الجزيرة الفضائية القطرية أعلنت في وقت سابق أن المتشددين الذين يحتجزون الرهائن سيفرجون عنهم استجابة لنداء بذلك من رابطة رجال الدين المسلمين في العراق.

تفيد وكالة Associated Press في تقرير لها من الفلوجة بأن مسلحين تمكنوا من إسقاط مروحية عسكرية أميركية خلال معارك إلى الغرب من العاصمة بغداد.
ونسبت الوكالة إلى ناطق عسكري أميركي تأكيده بأن المروحية من طراز Apache تم إسقاطها بنيران أرضية في ضواحي بغداد الغربية ، وأن عمودا من الدخان الأسود شوهد في المنطقة ، وأن طاقم المروحية المكون من شخصين قتلا في الحادث.
ويمضي التقرير إلى أن إطلاق نار كثيف سمع في المنطقة القريبة من أبي غريب حيث عاث مسلحون ملثمون فسادا خلال الأيام الثلاثة الماضية – بحسب الوكالة – التي أضافت أن المتمردين كانوا خطفوا أميركيا وقتلوا جنديا أميركيا في المنطقة ذاتها أول من أمس الجمعة.

نسبت وكالة رويترز للأنباء إلى وزير الدفاع البريطاني قوله اليوم إن بلاده لا ترى داعيا إلى تأجيل موعد نقل السلطة في العراق في الثلاثين من حزيران المقبل ، أو إلى إرسال المزيد من القوات من أجل القضاء على تصاعد العنف في البلاد.
وأعرب الوزير Geoff Hoon عن اعتقاده بأن الموعد المحدد لنقل السلطة إلى حكومة عراقية انتقالية موعد يمكن الالتزام به ، مضيفا أن على القوات بقيادة الولايات المتحدة في العراق يترتب عليها معالجة التهديدات الأمنية.
وبرغم تزايد سفك الدماء وانتشار حالات الاختطاف – التي وصفها الوزير البريطاني بأنها تطور مقلق – أكد Hoon بأنه لا يرى حاجة لإرسال المزيد من القوات البريطانية إلى العراق.


من الناصرية تفيد وكالة فرانس بريس للأنباء بأن القوات الإيطالية التابعة لقوات التحالف في العراق أقدمت على تدمير مكتب رجل الدين الشيعي المتطرف مقتدى الصدر في الناصرية اليوم ، وذلك بعد يوم من واحد من زيارة رئيس الوزراء الإيطالي Silvio Berlusconi إلى الوحدة الإيطالية في العراق.
وتفيد الوكالة أن رد فعل فوري لم يصدر عن مؤيدي الصدر في المدينة التي شهدت تكثيف الدوريات التي ينفذها الجنود الإيطاليون.
وكان قتال شهدته الناصرية يوم الثلاثاء الماضي بين القوات الإيطالية وميليشيا جيش المهدي المؤيدة للصدر ، أسفر عن مقتل 15 عراقيا وجرح 37 آخرين ، في الوقت الذي أصيب 12 إيطاليا بجروح طفيفة.

ومن كربلاء تفيد وكالة فرانس بريس بأن مقتدى الصدر حض العراقيين اليوم على الاتحاد خلف راية الميليشيا المحظورة التابعة له ، مضيفا أن هذه المليشيا سوف تحررهم من الاحتلال بزعامة الولايات المتحدة.
ونقلت الوكالة عن رسالة موقعة من قبل الصدر ومثبتة على جدار خارج مرقد الإمام الحسين في كربلاء ، قولها: جيش المهدي جيش للمضطهدين الذين يقاتلون من أجل حقوقهم والعتبات المقدسة ، وهو ماضٍ نحو تحريركم من الاحتلال – بحسب تعبير الصدر في رسالته.
يذكر أن عشرات الألوف من الشيعة تجمهروا في كربلاء اليوم لإحياء ذكرى أربعين الإمام الحسين.

تفيد وكالة فرانس بريس في تقرير لها من النجف بأن مؤيدي رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر نفوا اليوم كونهم يحتجزون عامل إغاثة كندي ، أفادت تقارير إخبارية بأنه اختطف في وقت سابق في منطقة الكوفة.
ونسبت الوكالة إلى (حسام الموسوي) – أحد المسؤولين بمكتب الصدر في النجف – قوله: نحن ننفي أي تورط لنا في اختطاف هذا الكندي. إنه ليس لدينا.
وتنسب الوكالة إلى المنظمة الإنسانية المعروفة باسم هيئة الإنقاذ الدولية ، تأكيدها بأن (فادي إحسان فاضل) – وهو مواطن كندي من أصل سوري – قد اختطف في وقت متأخر من ليل الخميس من قبل ميليشيا محلية بمنطقة الكوفة.

كما تفيد فرانس بريس من النجف أيضا بأن مقتدى الصدر يتوقع ردا أميركيا في وقت متأخر اليوم على شروطه المتعلقة بقبول مقترحات سلطة التحالف لإنهاء المصادمات بين مؤيديه وقوات التحالف.
ونسبت الوكالة إلى أحد المعاونين المقربين من الصدر (قيس الخزعلي) قوله: الوضع يبدو متجها نحو الانفراج ، فلقد أعلمنا الوسطاء بأن الرد الأميركي سيصلنا هذا المساء ، سواء كان سلبيا أم إيجابيا – بحسب تعبيره.

نسبت وكالة رويترز إلى بول بريمر رئيس الإدارة المدنية التي تقودها الولايات المتحدة في العراق قوله اليوم الأحد أن السلطات الأمريكية طلبت من المقاتلين في بلدة الفلوجة المشتعلة الموافقة على هدنة والتوقف عن إطلاق النار على مشاة البحرية لكنها لم تضع أي شروط لذلك.
وقال بريمر لشبكة (ايه بي سي) التلفزيونية "لم نضع أي شروط في الوقت الحالي. إننا نسعى للتوصل إلى وقف لإطلاق النار فحسب. وطلبنا من المقاتلين التوقف عن إطلاق النار على مشاة البحرية."
وأضاف "لم يفعلوا ذلك بالأمس.. كان لدينا عدد من الهجمات بالأمس ومن ثم اقترحنا موعدا مختلفا (لهدنة) اليوم. ما نسعى لعمله ببساطة هو دفع القوات لوقف إطلاق النار ودفع المقاتلين للتوقف عن إطلاق النار على مشاة البحرية. ومن ثم يذهب وفد من مجلس الحكم وسنحاول اكتشاف طريقة يمكننا العمل من خلالها."


قال العضو الجمهوري في مجلس الشيوخ الأمريكي جون مكين اليوم الأحد ان الولايات المتحدة عليها ان تزيد عدد جنودها في العراق وكذلك حجم الجيش وسلاح مشاة البحرية الأمريكيين على وجه العموم حتى تتمكن من التصدي للتحديات التي تواجهها في العراق.
أتضاف في برنامج "قابل الصحافة" الذي يذيعه تلفزيون (ان.بي.سي.) "من الواضح فيما أعتقد أننا ندفع ثمنا باهظا لعدم وجود قوات كافية هناك من البداية."
وأوضحت وكالة رويترز التي أوردت النبأ أن في العراق الآن زهاء 135 ألف جندي أمريكي.
وقال مكين وهو عضو بارز في لجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ إن وزارة الدفاع الأمريكية قد يتعين عليها أيضا - من اجل تحمل تكلفة الحرب - أن تلغي برنامجا يتكلف 71 مليار دولار لتزويد القوات المسلحة بطائرات مقاتلة من طراز اف/ايه-22 من صنع شركة لوكهيد مارتن في إطار عملية أوسع نطاقا لتعديل أولويات الإنفاق الأمريكي.
وأضاف "قد يتعين علينا إلغاء هذه الطائرات التي ستكلفنا ما بين 250 و300 مليون دولار للواحدة." وكان مكين تزعم حملة عرقلت مشروعا آخر للسلاح الجوي يتكلف عدة مليارات من الدولارات ويشمل استئجار أو شراء طائرات بوينج معدلة لاستخدامها في تزويد الطائرات بالوقود في الجو.

وعن وكالة (رويترز) من بغداد ، قال مصدر كبير بقوات التحالف إن المدني البريطاني جاري تيلي الذي خطفه ناشطون بمدينة الناصرية في جنوب العراق في الأسبوع الماضي قد أطلق سراحه وسلم اليوم الأحد لقوات التحالف بالمدينة نفسها.
وقال المصدر "انه في هذه اللحظة في أيدي القوات الأمريكية والإيطالية في الناصرية. وسنعمل على سفره من البلاد وعودته إلى بريطانيا بأسرع ما يمكن."
وردا على سؤال عن حالته قال المصدر "انه على ما يرام."

من الفلوجة نقلت (رويترز) عن أحد المفاوضين اليوم الأحد أن المحادثات الجارية لمحاولة إنهاء القتال بين المقاومين العراقيين والقوات الأمريكية في الفلوجة سوف تستمر يوم الاثنين وان وقف إطلاق النار غير الرسمي سيمتد خلال الليل.
وقال هاشم الحسني - نائب أحد أعضاء مجلس الحكم العراقي - إن الهدنة المهتزة التي استمرت معظم فترات يوم الأحد ، سيتم تمديدها لمدة 12 ساعة أخرى حتى الساعة العاشرة من صباح الاثنين (الساعة 0600 بتوقيت جرينتش) وهو موعد استئناف المحادثات.

في تقرير لها من دبي تفيد وكالة (رويترز) بأن قناة الجزيرة الفضائية أذاعت مقابلة مع عراقي قال انه زار زعماء محتجزي الرهائن اليابانيين الثلاثة اليوم الأحد وانهم أبلغوه بأن الرهائن سيقتلون خلال 24 ساعة.
وقال رجل وصف بأنه مزهر الدليمي رئيس رابطة الدفاع عن حقوق الشعب العراقي لمراسل الجزيرة في بغداد إن ما تردد في وقت سابق عن أن محتجزي الرهائن اليابانيين الثلاثة على وشك إطلاق سراحهم غير صحيح.
وقال الدليمي الذي لم تكن جماعته معروفة من قبل انه زار المقاتلين صباح اليوم الأحد ووجد أن كل ما ذكر يوم السبت عن إطلاق سراح الرهائن غير صحيح ، وان قيادة المقاومة قالت إنها لن تطلق سراح الرهائن.
ولم يتضح متى ستنتهي مهلة الأربع والعشرين ساعة.
وقال الدليمي انه لم ير الرهائن بنفسه اليوم ، وأوضح بأنه حاول إنقاذ الرهائن ، لكن أفراد المقاومة قالوا إنه أمامه 24 ساعة فقط وسلموه بيانا يقول إن على نائب وزير الخارجية الياباني أن يزور الفلوجة ليرى المقابر الجماعية والمذابح التي ارتكبتها القوات الأمريكية.

على صلة

XS
SM
MD
LG