روابط للدخول

طالعتنا صحف عربية صادرة اليوم بعدد من مقالات الرأي ذات صلة بالشأن العراقي


اعداد و تقديم محمد علي كاظم

( 2 ) مستمعينا الكرام..برامجنا هذه تاتيكم من اذاعة العراق الحر في براغ ..وقد حان موعدكم مع حولة سريعة على شؤون عراقية تناولتها صحف عربية صدرت اليوم... معي في الاستوديو محمد علي كاظم وساقوم بمشاركته في التقديم:
( 1 ) شكرا جزيلا..سنبدأ لقاءنا سيداتي سادتي بعرض سريع لبعض من عناوين صحف تصدر في بيروت ..فقد جاء في صحيفة السفير:
( 2 ) أئمة سنة وشيعة يدعون إلى تجنب النزاعات الطائفية.
( 1 ) ونقرا في النهار:
( 2 ) بوش يطالب باعادة أموال من العراق.
( 1 ) واخترنا من المستقبل:
( 2 ) دروس أميركية في الديموقراطية تركز على التحذير من "لبننة" العراق.
فاصل
( 1 ) في صحيفة السفير كتب المحلل اللبناني جورج علم مقالا حمل عنوان " لائحة (نعي) عروبة العراق" راى فيه ان إقدام نائب وزير الدفاع الاميركي بول وولفويتز على نشر لائحة اسماء الدول التي يحق لها المشاركة في إعادة إعمار العراق، وهي اللائحة التي صنفت الدول العربية بين متعاون، ومقبول، وبين مستبعد، ومرفوض، امر أجّج كمّاً من الحساسيات بين الدول العربية لا يمكن تجاهلها، او التنكر لها، مهما حاول الصمت أن يغلف المواقف الحقيقية من هذا التصنيف، او ان يتيح المجال للهروب الى الامام، بدلا من التداعي للتلاقي في اجتماع عاجل وطارىء ان لم يكن على مستوى الملوك والرؤساء والقادة العرب، فعلى الاقل على مستوى وزراء الخارجية لاتخاذ موقف جامع شامل وواضح من هذا التصنيف المفخّخ كما يسميه علم.
والخطير في الامر برائ الكاتب ان ردود الفعل العربية السريعة والاولية على هذه اللائحة كانت متفرقة، وتنطلق من أنانية بغيضة، وعلى قاعدة لماذا لم تستبعد هذه الدولة العربية المجاورة للعراق، واستبعدت اخرى؟، وياتي هذا التعامل العربي كما يقول الكاتب في الوقت الذي تنتزع لائحة وولفويتز عروبة العراق، وتتعامل معه كدولة هويتها قيد الدرس، او كمشروع دولة لم تكتسب بعد هويتها السياسية، وواقع نظامها ومستقبله، وما اذا كانت ستبقى موحدة، ام ستتحول الى فديرالية، او كونتونات طائفية فئوية (شمال، وسط، وجنوب)، تشرف عليها حكومة مركزية..
فاصل
( 2 ) في صحيفة الكفاح العربي نشر سامر الحسيني مقالا حمل عنوان " عراق... لصوص بغداد لفت فيه الى ان مواصيل العراق وصلت أن يشحذ مشتقات النفط من الكويت, لحل أزمة الوقود الخانقة التي تشهدها إحدى أغنى الدول النفطية في العالم. وادعى الكاتب ان عراق اليوم هو عراق تقوده الفوضى والسرقة, ومجازر الاحتلال والاعتقالات, ومجموعة من العراقيين المرتهنين للحاكم المدني الأميركي..
فاصل
( 1 ) ونختم جولتنا اعزائي المستمعين بعرض للشان العراقي في الصحف الاردنية يقدمه حازم مبيضين :
عمان
فاصل
مستمعي الكرام انتهت هذه الجولة .. شكرا لمتابعتكم .. هذه عودة لمواد برامجنا والزميلة ميسون ابو الحب..
الختام

على صلة

XS
SM
MD
LG