روابط للدخول

طالعتنا صحف عربية صادرة اليوم بعدد من مقالات الرأي ذات صلة بالشأن العراقي


اعداد و تقديم اكرم ايوب

أطيب الاوقات نرجوها لكم ، مستمعينا الكرام ، وهذه جولة جديدة في صحف عربية صدرت الاحد ،عارضين للأخبار و الآراء ذات العلاقة بالشأن العراقي . وتضم الجولة تقريرا من مراسلنا في الكويت ..


فاصل
من مقالات الرأي المنشورة ، عرض حسن منيمنة في صحيفة الحياة لموضوع المواجهة المقبلة بين المحافظين الجدد والقدامى على الساحة السياسية الاميركية ، وقال إن الموضوع العراقي ليس المادة الجوهرية للسجالات الفكرية والسياسية المحتدمة في أوساط التيار المحافظ في الولايات المتحدة . لكنه دون شك خط المواجهة الأول بين التوجهات المتنافسة في محاولتها الاستحواذ على الخطاب السياسي المحافظ ، تحضيراً للمعركة الانتخابية المقبلة – بحسب تعبير الكاتب .
فاصل
وتحت عنوان تدويل الازمة العراقية كتب الياس سحاب في صحيفةالخليج الاماراتية :
ان نظرة موضوعية هادئة إلى عمق الأزمة العراقية، في لحظتها الراهنة بعد مرور ستة أشهر على انتصار أميركا العسكري، وانهيار النظام السابق، كفيلة بأن ترينا المشهد على حقيقته : أزمة خانقة تبدو فيها الطرق مسدودة أمام جميع الأطراف، وليس فقط أمام الطرف الأمريكي، كما يعتقد البعض، أو امام الطرف العربي، كما يعتقد البعض الآخر.
وقال الكاتب ان المخرج المعقول و المقبول لكل طرف من أطراف الأزمة يكمن في تدويل الأزمة ،فالتدويل يسمح لأمريكا، بأن تحتفظ لنفسها بموقع معقول، في إطار اشراف جماعي للمجتمع الدولي على إدارة شؤون العراق في المرحلة الانتقالية الحساسة ، إضافة إلى ابعاد جنودها عن الخضوع للاستنزاف اليومي في الأرواح والأموال والمعنويات.
والتدويل يتيح لشعب العراق، كما لكل الدول المحيطة به ، إطارا ممتازا يضمن لها استقرارا قابلا للحياة وصياغة هادئة للنظام الجديد، كما يضمن لدول الجوار فعالية قصوى في المشاركة في انتقال العراق بأسرع ما يمكن نحو أوضاعه الجديدة المرتجاة.
والتدويل يتحول بالدور الأوروبي من إطار التحرك فقط ضمن إطار المصالح الاقتصادية المباشرة لكل دولة أوروبية، إلى إطار يتيح للاتحاد الأوروبي أن يمارس في جنوب البحر الأبيض المتوسط للمرة الأولى تاريخيا، دورا جديدا نقيضا للدور الأوروبي الاستعماري القديم – بحسب تعبير الكاتب .

فاصل

سيداتي وسادتي ، سعد العجمي تابع من الكويت ما نشرته الصحافة الكويتية والسعودية ووافانا بالتقرير التالي :
( الكويت )
فاصل
الى هنا ينتهي هذا العرض للصحف العربية ..
شكرا على المتابعة ..
والى اللقاء ..

على صلة

XS
SM
MD
LG