روابط للدخول

شركة مقاولات دولية تقاضي العراق في لندن لتحصيل مستحقاتها / ترقّب صدور الدينار العراقي الجديد


مستمعينا الكرام.. أهلا وسهلا بكم في هذه الحلقة الجديدة من برنامج (التقرير الاقتصادي)، أعدها ويقدمها ناظم ياسين، وتتضمن متابعة عن الدعوى القضائية التي أعلنت إحدى شركات الهندسة والمقاولات الدولية أنها سترفعها في إحدى المحاكم البريطانية لتحصيل مستحقاتها من العراق، وتقريرا من عمان عن حالة القلق التي تسود أسواق صرف العملات الأجنبية بانتظار معرفة القيمة الحقيقية للدينار العراقي الجديد الذي يُتوقع صدوره الأسبوع المقبل. كما نستمع إلى مقابلة أجراها مراسلنا في بغداد مع معاون مدير (المركز الوطني للتشغيل والتدريب المهني) التابع لوزارة العمل عن جهود هذا المركز في مكافحة البطالة.

---- فاصل ----

شركة مقاولات دولية تقاضي العراق في لندن لتحصيل مستحقاتها..
أعلنت شركة (هيونداي) الكورية الجنوبية للهندسة والمقاولات الأربعاء أنها سترفع دعوى قضائية جديدة في بريطانيا بهدف الحصول على مستحقاتها من العراق التي تبلغ ثمانمائة وستين مليون دولار.
وكالة فرانس برس للأنباء أفادت من سول بأن هذه الشركة التي تعد من أكبر الشركات الهندسية في كوريا الجنوبية قررت رفع الدعوى في إحدى محاكم لندن بحلول نهاية العام الحالي بعد إقامة علاقاتٍ دبلوماسية بين العراق وبريطانيا.
وأشار التقرير إلى المحاولات السابقة التي بذلتها (هيونداي) في تحصيل مستحقاتها من الودائع العراقية المجمدة في الولايات المتحدة وبريطانيا وذلك منذ أن أصيبت الشركة بأزمة مالية كبيرة في عام 1997.
وتعود مشاكل (هيونداي) في الواقع إلى عام 1991 إثر فرض العقوبات الاقتصادية الدولية على العراق. ففي ذلك العام، كانت الشركة تشارك في تنفيذ ستة عشر مشروعا في العراق. ويبلغ مجموع المبالغ المستحقة لها عن هذه المشاريع، مع نسبة الفوائد، مليارا ومائة مليون دولار.
فرانس برس نقلت عن بيانٍ أصدرته شركة (هيونداي) اليوم: "سوف نرفع دعوى قضائية في لندن إثر إقامة العلاقات الدبلوماسية بين العراق وبريطانيا قبل نهاية العام الحالي كما يُتوقع"، بحسب تعبيره.
وأضافت الشركة أن ما عزز موقفها هو الحكم القضائي الصادر أخيرا عن إحدى المحاكم الأميركية في نيويورك والتي قضت بأن تُمنح مبلغ سبعين مليون دولار من العائدات العراقية غير المدفوعة. وسيبقى هذا الحكم القضائي الأميركي نافذ المفعول لمدة عشرين عاما.

---- فاصل ----

ترقّب صدور الدينار العراقي الجديد..
تسود أسواق صرف العملات الأجنبية في الأردن حالة من القلق بانتظار معرفة القيمة الحقيقية للدينار العراقي الجديد الذي يتوقع صدوره في الخامس عشر من شهر تشرين الأول الحالي.
هذا في الوقت الذي تسلّمت الحكومة الأردنية تقريرا عن حالة ميناء العقبة إثر الأزمة التي شهدها بعد قرار السلطات العراقية بإعفاء المواد المستوردة إلى العراق من الرسوم الجمركية.
إلى ذلك، يفيد مراسل إذاعة العراق الحر في عمان بأن الأردن سوف يستضيف الأسبوع المقبل ندوة دولية وإقليمية خاصة عن إعادة إعمار العراق يحضرها مسؤولون عراقيون.
التفاصيل مع مراسلنا حازم مبيضين.

(تقرير عمان)

---- فاصل ----

(المركز الوطني للتشغيل والتدريب المهني) يكافح البطالة..
في مواجهة أزمة البطالة المتفشية في العراق، أعاد (المركز الوطني للتشغيل والتدريب المهني) التابع لوزارة العمل فتح أبوابه لمساعدة الراغبين في الحصول على فرص العمل باختصاصات مختلفة.
إذاعة العراق الحر التقت بمعاون مدير هذا المركز السيد عبد السلام إسحاق للتحدث عن الجهود التي تُبذل في مساعدة العاطلين عن العمل.
وفيما يلي نستمع إلى نص المقابلة التي أجراها معه مراسلنا في بغداد فلاح حسن.

(المقابلة)

---- فاصل ----

وبهذا، مستمعينا الكرام، تنتهي حلقة اليوم من (التقرير الاقتصادي). إلى اللقاء في الحلقة المقبلة.

على صلة

XS
SM
MD
LG