روابط للدخول

الجولة الأولى


طابت أوقاتكم، مستمعينا الكرام، وأهلا بكم في هذه الجولة في صحف عربية صدرت اليوم الاحد،عارضين للأخبار والآراء ذات العلاقة بالشأن العراقي. وتضم الجولة تقريرا من مراسلنا في عمان..

--- فاصل ---

من مقالات الرأي المنشورة أخترنا لكم مايلي:

في صحيفة الشرق الاوسط رأى وليد أبي مرشد أن قرار مجلس الأمن انشاء بعثة من الأمم المتحدة (للمساعدة) على اعادة بناء العراق و(المساعدة) على تشكيل حكومة ديمقراطية منتخبة من قبل الشعب العراقي، يعد خطوة ايجابية على طريق رسم الملامح الأولية لعراق ما بعد الحرب لكنها يقول الكاتب تظل خطوة ناقصة طالما اقتصرت مهام البعثة على (المساعدة). وأنتقد الكاتب أفكار صناع القرار في واشنطن مقارنا بين توجهاتهم نحو افغانستان والعراق معتبرا ان تسريع عملية تشكيل جهاز شرطة عراقي، ووضع جدول زمني لقيام مجلس تشريعي يضع دستورا جديدا للبلاد، وإجراء انتخابات حرة تتيح للعراقيين اختيار حكومتهم بأنفسهم، هي اقصر الطرق للحد من احتمال تحويل العراق الى افغانستان اخرى بحسب تعبير الكاتب.

--- فاصل ---

وكتب خالد القشطيني في الشرق الاوسط عن العروبة مؤكدا أن دعاة العروبة هم الذين أساءوا لها وقوضوها. وضرب القشطيني بالعراق مثلا على قوة المشاعر العروبية فيه، مشيرا الى دور وسائل الاعلام في تدمير مابقي من مشاعر قومية في العراق، بسبب سكوتها عن فظائع النظام المنهار، وابداء التعاطف مع رجاله ونسائه في الوقت الحاضر.
وقال القشطيني: تصوروا محطة تلفزيونية رسمية تبث كلام مجرم، او متهم بجرائم وهارب من وجه العدالة، فالى اي حد وصل التدهور بمستوى المثقفين العرب؟
واضاف الكاتب أن ما تقوم به الفضائيات العربية هو اعطاء منصة مجانية للدعاية لمجرم هارب من وجه العدالة، وما تقوم به الفضائيات يتناقض مع علاقات حسن الجوار وينم عن سوء أدب في تبني مجرم تلطخت يداه بدماء الالوف من الابرياء. وشدد القشطيني على أن استمرار هذه الفضائيات في اعطاء منصات دعائية مجانية لصدام وبناته واصحابه، سيزيد من المشاعر اللاعروبية في العراق بما قد يؤدي في الاخير الى خروج العراق كليا من جسم العالم العربي.

--- فاصل ---

سيداتي وسادتي، في التقرير التالي يتابع حازم مبيضين من عمان ما ورد في الصحافة الاردنية:

(عمان)

--- فاصل ---

الى هنا ينتهي هذا العرض للصحف العربية..
شكرا على المتابعة..
والى اللقاء..

على صلة

XS
SM
MD
LG