روابط للدخول

الملف الثاني: الشرطة العراقية تعتقل شقيق أحد مساعدي صدام حسين


مستمعينا الكرام.. أهلا بكم مرة أخرى مع ملف العراق اليومي وفيه نستعرض مستجدات وتطورات عراقية، ويتضمن العناوين التالية: - مجلس الحكم العراقي ينوي إجراء انتخابات عامة في منتصف عام 2004. - السكرتير العام للأمم المتحدة يحث مجلس الأمن للاعتراف بمجلس الحكم العراقي. - الشرطة العراقية تعتقل شقيق أحد مساعدي صدام حسين.

--- فاصل ---

قالت وكالة رويترز إن مجلس الحكم العراقي سيحاول تنظيم انتخابات عامة في منتصف العام المقبل، بحسب ما نقلته عن أياد علاوي عضو المجلس، رئيس حركة الوفاق الوطني العراقي، الذي أضاف أنهم بدأوا في المجلس بمناقشة أسماء الوزراء المرشحين للحكومة التي ستتألف على الأغلب من 25 شخصاً من التكنوقراطيين.

ونقلت الوكالة عن علاوي قوله إن الفدرالية لا تعني الانفصال، لكنها ستعزز الوحدة الوطنية، وقال في معرض تعليقه على وجود قوات التحالف في العراق إن وجودها ضروري الآن، حيث أن العراق لا يملك قوات مسلحة أو قوة نظامية للشرطة، لذلك فأن وجود القوات سواء كانت قوات تحرير أو احتلال، ضروري لحماية البلاد على حد قوله.

وأضاف علاوي أن خروج القوات يعتمد بشكل رئيس على قدرة العراقيين على تحقيق تحولات ديمقراطية، ووضع دستور وإجراء انتخابات.

--- فاصل ---

حث الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان مجلس الأمن للاعتراف بمجلس الحكم العراقي كخطوة لإقامة حكومة حقيقية، وأضاف أن على مجلس الأمن أن يتخذ قراراً بإقامة مفوضية في العراق بحسب ما نقلته وكالة أسوشيتد برس.

وكانت الولايات المتحدة من ناحيتها دعت الثلاثاء الجامعة العربية الى تقديم دعمها لمجلس الحكم الانتقالي في العراق في حين أعربت الجامعة عن رفضها إرسال قوات عربية الى العراق في الوقت الراهن لدعم القوات الأميركية.

--- فاصل ---

ونبقى مستمعينا الكرام مع جامعة الدول العربية وموقفها الرافض للاعتراف بمجلس الحكم العراقي فقد صرّح الأمين العام للجامعة عمرو موسى في مؤتمر صحافي ردا على سؤال في هذا الصدد، أن إرسال قوات عربية تحت الظروف الحالية أمر غير وارد، واعتبر موسى مجلس الحكم خطوة أو بداية يجب أن تمهد لقيام لحكومة شرعية يمكن الاعتراف بها.

(تعليق عمرو موسى)

--- فاصل ---

مستمعينا الكرام..
أعلن قائد القوات البرية الأميركية في العراق الجنرال ديفيد مكيرنان في تصريح أدلى به لهيئة الإذاعة البريطانية BBC أمس أن المعارك ما زالت مستمرة والحرب لم تنته في العراق.
وأضاف مكيرنان انه حتى ولو تمت "تصفية صدام حسين فان تصفيته لا تضع حدا للمقاومة في العراق"، بحسب ما نقلته فرانس برس.

وفي سياق ذي صلة نقلت رويترز عن جنود أميركيين في مدينة تكريت يوم الأربعاء إنهم اعتقلوا 18 من مؤيدي صدام حسين وصادروا كمية كبيرة من الأسلحة أثناء عملية البحث عن الرئيس المخلوع.

ونقلت الوكالة عن جوسلين إبرلي الناطقة باسم الجيش في تصريح أدلت به للصحفيين في تكريت، أن وحدة قتالية من اللواء الثالث قامت بدوريات مشتركة مع قوات التحالف في منطقة بلد، وهي تلاحق أهدافاً محددة.

وفي سياق البحث عن صدام عبّر وزير الدفاع الأميركي دونالد رمسفيلد عن سروره لتحمس الجنود في البحث، وأكد أنهم سيجدونه.

من ناحيته قال الجنرال رتشارد مايرز رئيس هيئة الأركان المشتركة، إن القوات الأميركية تحرز نجاحات جيدة باتجاه ضمان أمن واستقرار العراق.

--- فاصل ---

مستمعينا الكرام..
في مجرى تضييق الخناق على الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين قامت الشرطة العراقية باعتقال شقيق أحد كبار الحراس الشخصيين لصدام، الذي كانت القوات الأميركية اعتقلته في التاسع والعشرين من تموز في تكريت.

ونقلت الوكالة عن الكولونيل ستيف روسل من فرقة المشاة الرابعة أنه لم يتمكن من معرفة أسم الرجل الذي اعتقلته الشرطة العراقية، لكنه قال بأنه شقيق عدنان عبدالله عبد المسلط، أحد الحراس المقربين من صدام.

الى ذلك قتل مقاول مدني أميركي إثر انفجار عبوة ناسفة تحت سيارته يوم أمس الثلاثاء، وفي هجوم منفصل على مركز للشرطة العراقية في الفلوجة جرح ثلاثة جنود أميركيين وثلاثة من أفراد الشرطة العراقية وطفل، بحسب فرانس برس.

ومن بغداد وافانا مراسلنا على الياس بتقرير عن انفجار وقع بالقرب من وزارة الصحة.

(بغداد)

--- فاصل ---

وعن الاهتمام الأميركي باستقرار الوضع في العراق وافانا مراسلنا في الموصل أحمد سعيد بتقرير عن زيارة يقوم بها السناتور الأميركي جف سشنز الى مدينة الموصل، ولقاءه بأعضاء مجلس المحافظة، ويتضمن التقرير مقابلة أجراها مراسلنا مع نائب محافظ نينوى الذي تحدث عن الزيارة.

(الموصل)

--- فاصل ---

مستمعينا الكرام..
تستعد الكويت لاستقبال الفرقة الثالثة وفرقة المارينز الأولى في الجيش الأميركي، التي شاركت في الحرب التي أدت الى الإطاحة بالنظام السابق في العراق، في الوقت الذي تتوافد فيه قوات من دول مختلفة وافقت على المشاركة في الحفاظ على الأمن والاستقرار في العراق، للحلول مكان الفرقتين الأميركيتين المغادرتين.

وكشفت مصادر عسكرية أميركية أن قوات من جورجيا وسلوفاكيا والسلفادور قد وصلت بالفعل الى العراق للإنظمام الى القوات الموجودة هناك تحت إمرة الفرقة البولندية.

مراسلنا في الكويت سعد العَجمي وافانا بالتقرير التالي:

(الكويت)

--- فاصل ---

سيداتي وسادتي..
الشأن العراقي ذكر أكثر من مرة اليوم في الجلسة الأسبوعية لمجلس الوزراء الإسرائيلي الذي أجرى مباحثات مغلقة بصفته لجنة مصغرة لشؤون الأمن. المزيد من التفاصيل في الرسالة التالية لمراسلنا في القدس كرم منشي.

(القدس)

--- فاصل ---

نقلت فرانس برس عن الحزب الديمقراطي الإشتراكي في كردستان العراق أنهم احتجزوا في نهاية تموز 46 شخصاً يحاولون التسلل الى العراق من إيران.

ونقلت الوكالة عن سكرتير الحزب، محمد الحاج محمود وجود إيرانيين وأفغان وعرب بين المحتجزين، وأضاف أن المتسللين قالوا بإنهم كانوا ينوون زيارة العتبات المقدسة في كربلاء والنجف.

--- فاصل ---

قالت فرانس برس إن قوات التحالف في العراق اعتقلت 150 شخصاً واحتجزت 100 سفينة شحن يشتبه بأنها جزء من عملية ضخمة لتهريب منتجات النفط الى خارج العراق.

ونقلت الوكالة عن شارلس هيتلي الناطق باسم سلطة التحالف المؤقتة، إنهم منعوا عدداً من حاملات النفط، واتخذوا إجراءات جدية لمنع مثل هذه التجارة.

--- فاصل ---

مستمعينا الكرام..
كنتم مع ملف العراق اليومي. طابت أوقاتكم والسلام عليكم.
XS
SM
MD
LG