روابط للدخول

بريمر يدعو إلى انعاش الاقتصاد العراقي والنهوض بالحياة التجارية / وصول قوات ايطالية وهبوط طائرة اغاثة قطرية في البصرة


مستمعينا الكرام.. طابت اوقاتكم والسلام عليكم. هذا محمد علي كاظم ومعه في الاخراج هيلين مهران، يقدمان لكم تحياتهما في بداية هذه التغطية الجديدة لتطورات الشأن العراقي. ومن ابرز عناوين هذه الجولة: - بول بريمر يدعو إلى انعاش الاقتصاد العراقي والنهوض بالحياة التجارية. - بوش يرى ان الزمن سيبرهن ان واشنطن كانت على حق باجتياح العراق. - فريق الوكالة الدولية للطاقة الذرية يزور موقع التويثة للمرة الثالثة على التوالي. - وصول قوات ايطالية وهبوط طائرة اغاثة قطرية في البصرة.

--- فاصل ---

افادت القيادة الوسطى الامريكية ان انفجارا في منشأة عراقية للذخيرة قتل ثلاثة عراقيين وأصاب اثنين اخرين بجراح.
ونقل تقرير لرويترز عن القيادة الاميركية قولها في بيان نشر فى موقعها على شبكة الانترنت في وقت مبكر اليوم ان الانفجار وقع صباح الاثنين في الديوانية التي تبعد نحو ١٢٠ كيلومترا جنوب بغداد.
ولفت البيان الى ان قوات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في العراق لم تصب بأي سوء في الانفجار.
وأضاف انه لم يتضح على الفور سبب الانفجار ويجري تحقيق في الأمر.
واوضحت القيادة الوسطى ان القوات الامريكية تنوي المساعدة في تطهير منشأة الذخيرة اليوم الثلاثاء حينما تتأكد ان هذه العملية مأمونة.
وفي حادث منفصل قالت القيادة ذاتها ان حريقا تسبب في سلسلة انفجارات في مستودع لتوريد الذخائر قرب مدينة كربلاء جنوبي بغداد بعد ظهر الاثنين لكنه لم يتسبب في أي اصابات. وقالت انه يعتقد ان سبب الحريق عمل معاد.

--- فاصل ---

اجرى الحاكم الاميركي للعراق بول بريمر اول اجتماع له مع رجال اعمال وسياسيين عراقيين للبحث في سبل النهوض بالاقتصاد العراقي.
التفصيلات بعد فاصل قصير.

اجتمع الحاكم الاميركي الاعلى في العراق بول بريمر امس الاثنين للمرة الاولى مع رجال اعمال وسياسيين عراقيين لبحث وسائل انعاش الاقتصاد العراقي.
وبحسب فرانس بريس فقد شارك في الاجتماع خصوصا، ممثلون عن البنك الدولي وصندوق النقد الدولي، واستطلع خلاله بريمر اراء المشاركين حول وسائل انعاش الاقتصاد العراقي.
وصرح بريمر اثر الاجتماع بان خلق وظائف هو حاليا على راس اولويات ادارته. واقر مع ذلك انه بعد شهرين على سقوط نظام صدام حسين لا زال العراق يعاني من بطالة طويلة الامد ومن نقص في السيولة.
ووعد بان يحصل جميع الموظفين مع نهاية الاسبوع على الجزء الاول من رواتبهم منذ الحرب واوضح ان ادارته ستدفع رواتب ايار وحزيران مع نهاية الشهر.
واوضح ان الرواتب تمثل وحدها حوالى 500 مليون دولار وان دفعها سيترك اثرا مهما على الاقتصاد العراقي. وقال ايضا "نحن بحاجة لخلق وظائف جديدة".
واضاف ان النقطة الرئيسة التي اتفق عليها الجميع هي انه اذا كان لا بد من ان يعرف الاقتصاد العراقي نموا في المستقبل فذلك يجب ان يحصل بفضل القطاع الخاص الامر الذي يتطلب استثمارات اجنبية وتحريك اموال عراقية.
واوضح ان ان مسألة خصخصة القطاع العام المهم بحثت خلال الاجتماع.
وشارك في الاجتماع عدد من الشخصيات السياسية وخاصة من المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق والمؤتمر الوطني العراقي والحركة الديموقراطية الاشورية التي تمثل الاقلية المسيحية في العراق.

نقل تقرير لوكالة رويترز عن رئيس اوبك عبد الله العطية قوله للصحفيين اليوم الثلاثاء انه يتوقع ان تصل صادرات النفط العراقية الى مليون برميل يوميا على الاقل في الربع الثالث من العام.
واضاف العطية قائلا "ما قرأته من السلطات العراقية هو انهم سيصدرون نحو مليون برميل يوميا او اكثر من ذلك خلال الربع الثالث."

--- فاصل ---

وصل اليوم ٣٥ جنديا من طلائع قوات ايطالية الى البصرة وهبطت طائرة قطرية تنقل غذاء ودواء فيما قيل انه اول رحلة طيران تجارية تصل الى العراق بعد الحرب.
وقال الميجر جنرال فنسينزو لاورو لرويترز في حين كان الجنود ينزلون عشر مركبات عسكرية من طائرة حربية ايطالية انهم وصلوا للاعداد لنشر قوة حفظ سلام ايطالية قوامها ١٧٠٠ من المقرر ان تصل بحلول نهاية يونيو حزيران الجاري.
وستتمركز القوة الايطالية التي تشمل جنودا من القوات البرية والبحرية والجوية في البصرة تحت القيادة البريطانية.
وقال ناطق عسكري بريطاني ان طلائع من القوات الهولندية من المقرر ان تصل الى البصرة يوم الخميس.واعلنت هولندا الاسبوع الماضي انها سترسل ١١٠٠ من مشاة البحرية للمنطقة التي تسيطر عليها بريطانيا في جنوب العراق.
وتعهدت اكثر من عشر دول كذلك بارسال قوات للمشاركة في قوة اخرى تقودها بولندا قوامها ٧٥٠٠ جندي ستنشر في جنوب ووسط العراق.
ونقلت الطائرة التابعة لشركة الخطوط الجوية القطرية تسعة اطنان من المواد الغذائية والادوية مفتتحة ما وصفته الشركة بانه اول خدمة تجارية منتظمة للعراق منذ الغزو الذي قادته الولايات المتحدة يوم ٢٠ اذار للاطاحة بالرئيس العراقي صدام حسين.
وقالت شركة الطيران الاسبوع الماضي انها تعتزم تسيير رحلتين اسبوعيتين من الدوحة يومي الثلاثاء والجمعة تخدمان في باديء الامر منظمات الاغاثة الدولية العاملة في العراق.
وكانت العقوبات المفروضة على بغداد منذ غزوها للكويت عام ١٩٩٠ قد اوقفت رحلات الطيران المدنية الى العراق لكن الرحلات من بعض الدول المجاورة استؤنفت في السنوات القليلة الماضية.
وعلقت جميع رحلات الطيران المدنية الى العراق قبل الحرب هذا العام. ووصلت بعض رحلات نقل معونات الاغاثة منذ ذلك الحين.

--- فاصل ---

اورد صحافيون ان جنودا اميركيين داهموا الاثنين مركزا للحزب الديموقراطي الكردستاني بزعامة مسعود بارزاني وصادروا منه ثمانية رشاشات كلاشنيكوف.
وبحسب فرانس بريس فقد قبض الجنود في مبنى سابق لاجهزة الاستخبارات في حي المنصور الراقي في بغداد على خمسة ناشطين للحزب، غير انه افرج عنهم بعد قليل.
وافاد احد الناشطين ويدعى حيدر زيد ان الجنود الاميركيين صادوا ايضا 60 الف دينار عراقي أي ما يعادل50 دولارا.
وتابع زيد قائلا للصحافيين "اعطونا ورقة تفيد انه ينبغي الحضور بعد اسبوع الى مركز اللواء الثالث. وان كانت هذه الاسلحة مسجلة سيتم استرجاعها والا فسوف تدمر".
وركزت قوات التحالف حتى الان عمليات البحث والدعم على مراكز فيلق بدر، الجناح العسكري للمجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق، واعتقلت عشرين من اعضاء الحركة.
واعلن التحالف الاميركي البريطاني في 24 ايار ان على العراقيين الحصول على ترخيص لحمل اسلحة خفيفة، مشيرا الى انه سيحظر على المجموعات السياسية باستثناء التنظيمات الكردية حيازة كل انواع الاسلحة الثقيلة ابتداء من 15 حزيران.

--- فاصل ---

في الموصل تم القبض على عصابة للسرقة والنهب فيما افاد مراسلنا هناك بسرقة قاعة الربيع المعروفة:

(تقرير الموصل)

--- فاصل ---

لا زلتم تستمعون الى ملف العراق اليومي من اذاعة العراق الحر في براغ وتتابعون بعد قليل:
فريق الوكالة الدولية للطاقة الذرية يزور موقع التويثة للمرة الثالثة على التوالي.

--- فاصل اعلاني ---

اعلن الرئيس الاميركي جورج بوش الاثنين ان التاريخ والزمن سيبرهنان ان الولايات المتحدة كانت على حق في اجتياح العراق حتى ولو لم يتم العثور على اسلحة الدمار الشامل حتى الان.
وبحسب تقرير لوكالة فرانس بريس فقد اعلن بوش للصحافيين ان العراق كان لديه برنامج اسلحة دمار شامل. وقال:
"لقد كان لدى العراق برنامج للاسلحة وقد اظهرت الاستخبارات على مدى السنوات العشر الاخيرة انه يملك برنامج تسلح. اني مقتنع كليا باننا سنكتشف مع الوقت انه كان لديهم برنامج تسلح. وانا مقتنع تماما انه ومع مرور الوقت سيت اثبات ذلك.."
وواجهت ادارة بوش خلال الاسابيع الماضية حملة اتهامات شنتها بصورة خاصة المعارضة الديموقراطية، آخذة عليها المبالغة في تصوير التهديد الذي يمثله نظام صدام حسين من اجل تبرير الحملة العسكرية على العراق.
واضاف بوش في ختام اجتماع حكومي في البيت الابيض ان التاريخ والزمن سيثبتان ان الولايات المتحدة اتخذت القرار الصحيح بتحرير الشعب العراقي من قبضة صدام حسين.
واضاف ان مصداقية هذا البلد أي (الولايات المتحدة) مبنية على رغبته الحازمة في جعل العالم اكثر امانا، وان العالم الآن اكثر امانا وكذلك الدول الحرة. كما ان الشعب العراقي الآن حر.
الى ذلك، اكد وزير الدفاع الامريكي دونالد رامسفيلد في وقت متاخر من يوم امس ان معلومات الاستخبارات عن العراق لم تستغل لأغراض سياسية وان القول بان بغداد كانت تملك أسلحة للدمار الشامل سيثبت في نهاية الأمر صحته.
وأضاف قوله ان جهود الاستخبارات التي بذلت في هذه الدولة ودول أخرى والتي تابعناها أصبحت أكثر ثراء وشمولا على مر السنين وسيثبت صحتها في نهاية المطاف.
وقال ايضا ان سلسلة الهجمات التي وقعت في الاونة الاخيرة على القوات الامريكية في العراق لم تكن جزءا من حملة وطنية عامة ومنظمة لكنها ترجع إلى انصار صدام في شمال البلاد الذين لم يشتبكوا في معارك ضارية كما حدث في الجنوب أثناء الحرب.
واعتبر وزير الدفاع الاميركي ان تكاثر الهجمات ضد القوات الاميركية في العراق قد يكون عائدا الى عدم التمكن من القبض او كشف مكان وجود الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين.
واعتبر رامسفيلد انه ليس متاكدا من ان صدام حسين يخطط لهذه الهجمات الدامية لكن من غير المستبعد الاستنتاج انه احد عوامل هذه الهجمات.
وتابع وزير الدفاع الاميركي يقول انه ومع غياب الاثبات بانه ليس على قيد الحياة قد يخشى بعض الاشخاص عودته".
واضاف:
"قد يواسي ذلك البعثيين الذين يأملون ربما بالعودة الى الحكم في البلاد، لكنهم لن ينجحوا في ذلك..".
وقال رامسفيلد للصحافيين في الطائرة التي تنقله من واشنطن الى اوروبا حيث يشارك في اجتماع لحلف شمال الاطلسي للبحث في مرحلة ما بعد الحرب في العراق:
".. حسنا...سنواصل البحث عن صدام حسين وسنجده..".

--- فاصل ---

زار فريق من خبراء الوكالة الدولية للطاقة الذرية اليوم الثلاثاء ولليوم الثالث على التوالي موقع التويثة للطاقة الذرية العراقية. وبحسب تقرير لوكالة فرانس بريس فقد وصل الخبراء السبعة الى الموقع صباح اليوم، وبعد ان ارتدوا الملابس البيضاء الخاصة والاقنعة قاموا بتفحص البراميل المعدنية والبلاستيكية والمعدات الموجودة في خارج المخزنين الرئيسيين في الموقع، بينما قام احدهم بتصوير العملية بكاميرا فيديو صغيرة.
وقام الخبراء بعد اجراء عمليات فحص مستوى الاشعاع بادخال عدد من البراميل الى داخل المخزنين بعد فحصها باجهزة ومعدات خاصة فيما كان جنود اميركيون يحرسون الموقع ويراقبون العملية. وبعد الانتهاء من العملية قام الخبراء بخلع ملابسهم الخاصة ورش مادة سائلة على اجسادهم العارية الواحد تلو الاخر.

--- فاصل ---

في السليمانية، اعرب مسؤول حكومي كردي لاذاعتنا عن قلق الاكراد على مصير حصة النفط التي خصصها برنامج النفط مقابل الغذاء للمناطق الكردية بعدما سيتوقف العمل بالبرنامج. تفصيلات اخرى من مصطفى صالح كريم:

(تقرير السليمانية)

--- فاصل ---

يواصل المسؤولون الاتراك تركيز اهتمامهم بمستقبل المنطقة الكردية في شمال العراق فيما الحكومة ورجال الاعمال يكثفون الجهود من اجل تقوية الروابط التجارية مع بغداد:

(تقرير اسطنبول)

--- فاصل ---

اخيرا....قام مندوبنا في بغداد اليوم بزيارة احدى ميدريات التقاعد العراقية وتابع كيفية صرف سلطة التحالف رواتب المتقاعدين:

(تقرير بغداد)

على صلة

XS
SM
MD
LG