روابط للدخول

تجميد أموال عراقية في مصارف لبنانية / اعتقاد بتحدبد مقبرة جماعية تضم رفات كويتيين


- قررت الحكومة اليابانية اليوم إستئناف منح ضمانات تأمين قصيرة الأجل لصادراتها الى العراق وذلك للمساعدة في إعادة إعمار البلاد.. - قال مسؤولون اميركيون ان قراراً صدر بتجميد ارصدة مسروقة قيمتها 495 مليون دولار كانت حكومة الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين قد اودعتها سرّاً في مصارف لبنانية غير معروفة.. - عبّر مسؤولون في المؤتمر الوطني العراقي عن إعتقادهم انهم إستطاعوا تحديد موقع مقبرة جماعية تضم رفات أكثر من ستمئة من الأسرى والمفقودين الكويتيين.

تفاصيل الأنباء..

- اعلن المستشار الالماني غيرهارد شرويدر اليوم في ختام لقاء مع وزير الخارجية الاميركي كولن باول ان برلين وواشنطن متفقتان على مبدأ رفع الحظر الدولي عن العراق في اسرع وقت ممكن.
وقال شرويدر امام الصحافيين في برلين؛ نعتبر ان العقوبات لم يعد لها معنى بعد التطورات الاخيرة وانه يجب رفعها في اسرع وقت ممكن.
وعبر وزير الخارجية الاميركي عن ارتياحه لالتزام المستشار بالتقدم في اسرع وقت ممكن في اتجاه رفع العقوبات.
وكان باول قد المح الى ان تحسين العلاقات بين المانيا والولايات المتحدة التي تشهد فتورا بسبب الخلافات حول العراق يمكن ان يربط بدعم المانيا في الامم المتحدة لرفع الحظر عن العراق.
على صعيد آخر، اعتبر باول في مقابلة مع التلفزيون الالماني زي دي اف، انه من غير الضروري استئناف عمليات التفتيش في العراق.

- قررت الحكومة اليابانية اليوم إستئناف منح ضمانات تأمين قصيرة الأجل لصادراتها الى العراق وذلك للمساعدة في إعادة إعمار البلاد..
ونقلت وكالة فرانس برس للأنباء عن بيان أصدرته وزارة التجارية اليابانية ان الهدف من هذا الإجراء يتمثّل في إبراز مساهمة الشركات اليابانية في برامج الإصلاح..
وأضاف البيان ان التأمين سيكون متوفراً إعتباراً من الإثنين المقبل لتصدير المواد كمساعدات إنسانية أو لأعمال إعادة الإعمار التي يتم تنفيذها تحت رعاية المنظمات الدولية كالأمم المتحدة أو كمتعاقدين رئيسيين من طرف ثالث.

- اتهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم، ضمناً الولايات المتحدة، وعبر تدخلها العسكري في العراق، بالسعي الى توسيع منطقة نفوذها الستراتيجي تحت غطاء حملة مكافحة الارهاب والحد من انتشار الاسلحة.
وقال بوتين في خطابه السنوي امام البرلمان ان جيوشاً قوية ومدربة تستخدم ليس للتصدي لهذه التهديدات وانما لتوسيع منطقة النفوذ الاستراتيجي بدون الاشارة بوضوح الى التدخل العسكري الاميركي في العراق وذلك في معرض تطرقه الى التهديدات التي يشكلها الارهاب وانتشار الاسلحة النووية.

- قال مسؤولون اميركيون ان قراراً صدر بتجميد ارصدة مسروقة قيمتها 495 مليون دولار كانت حكومة الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين قد اودعتها سرّاً في مصارف لبنانية غير معروفة..
ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن المسؤولين الذين كانوا يدلون بشهاداتهم أمام اللجنة الفرعية للخدمات المالية التابعة لمجلس النواب الاميركي، ان السلطات اللبنانية وافقت على إعادة هذه الأموال الى العراق. ومن المعتقد ان هذه المبالغ قد جرى الاستيلاء عليها من المصرف المركزي ببغداد ووكالة تسويق النفط التي كان يديرها النظام السابق. وتعتبر هذه المبالغ جزءا من 1.2 مليار دولار، وهي عبارة عن اموال عراقية مسروقة حددها البيت الابيض وصدرت بشأنها قرارات تجميد في الخارج منذ العشرين من شهر آذارالماضي.
واشار مسؤولون في وزارة الخزانة الأميركية الى ان جملة الاموال المسروقة التي استعيدت تقدر بحوالي ثلاثة مليارات دولار بما في ذلك مبلغ 900 مليون دولار عثر عليه جنود في القوات الاميركية في قصر رئاسي في بغداد الشهر الماضي.
غير ان المبالغ التي عثر عليها حتى الآن لا تشكل سوى نسبة ضئيلة مما سرقه الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين من العراق، فقد اشارت تقديرات الى ان جملة الاموال التي نهبها صدام حسين من العراق لا تقل عن سبعة مليارات دولار وقد تصل الى أربعين مليار دولار.

- قدمت الولايات المتحدة مشروع قرار جديدا لرفع العقوبات عن العراق دون تغيير في أي من المطالب الاساسية لحكومة الرئيس الامريكي جورج بوش.
ومازال مشروع القرار المقرر بحثه مرة اخرى اليوم يعطي سلطات واسعة النطاق للولايات المتحدة وبريطانيا لادارة العراق وتحديد كيفية انفاق عائدات النفط العراقية إلى ان يتم تشكيل حكومة دائمة.
وقال مسؤول امريكي ان النص يشمل أكثر من خمسة وعشرين تعديلاً اقترحته الدول الأعضاء الخمسة عشر وان كان العديد منها تعديلات شكلية. وتتوقع الولايات المتحدة ان يتم التصويت على مشروع القرار في الاسبوع المقبل.
ويعزز مشروع القرار الجديد الذي وزع يوم أمس دور ممثل للأمم المتحدة في العراق يطلق عليه منسق لكنه يترك معظم واجباته غامضة وهو ما أدى إلى انتقادات مستمرة من جانب روسيا وفرنسا والمانيا والصين ودول أخرى.

- قال مسؤول مدني كبير ان مسؤولي الادارة الذين نصبتهم الولايات المتحدة سيقومون بفرز كبار أعضاء حزب البعث الموالين للرئيس صدام حسين وقد يمنعون ما بين خمسة عشر ألفاً الى ثلاثين الفاً من الموالين بقوة له من تقلد مناصب عامة.
ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن مسؤول كبير في مكتب اعادة الاعمار والمساعدات الانسانية قوله؛ ان محاولات الموالين لحزب البعث اعادة تجميع انفسهم ربما تكون وراء بعض ولكن ليس كل المشكلات الأمنية التي تحيق ببغداد والمدن العراقية الأخرى.. وأضاف المسؤول قائلاً اننا يجب ان نعترف ان مسألة إستئصال البعث ستؤدي بالضرورة الى تقليل كفاءة إدارة الحكومة.

- يعقد رئيس الأدارة المدنية في العراق بول بريمر أول إجتماع له مع الفصائل السياسية العراقية منذ توليه مهام منصبه الجديد هذا الأسبوع..
ونقلت وكالة فرانس برس للأنباء عن مسؤولين قولهم ان من المتوقع ان يواجه بريمر بعض الإنتقادات من زعماء الفصائل العراقية الذين سيضغطون أيضاً عليه بشأن مشروع القرار الأميركي المثير للجدل والذي يضع عائدات النفط العراقية تحت سيطرة التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لمدة عام في أقل تقدير.
ونقلت الوكالة عن هوشيار زيباري مسؤول العلاقات الخارجية في الحزب الديمقراطي الكردستاني قوله؛ سنطالب بتوضيحات عن الهدف من وراء هذا القرار وآثاره على أية حكومة عراقية مستقلة.
هذا ومن المقرر ان يجتمع بريمر مع مايسمى بالهيئة القيادية المؤلفة من سبعة التي تسعى للتحضير لمؤتمر وطني يختار حكومة إنتقالية في الأسابيع المقبلة.

- قالت منظمة العفو الدولية ان عشرين أسيراً عراقياً في الأقل كانوا قد تعرضوا للتعذيب على أيدي القوات الأميركية والبريطانية في وسط وجنوب العراق..
ونقلت وكالة فرانس برس للأنباء عن سعيد بومدّوحه أحد محققي المنظمة قوله اننا قمنا باجراء مقابلات مع عشرين من أسرى الحرب العراقيين الذين إدعوا ان الجنود البريطانيين والأميركيين كانوا يضربونهم ويوجهون لهم اللكمات والرفسات في الناصرية والبصرة... وفي إحدى الحالات قال أحدهم انه تلقى صدمة كهربائية أثناء عملية إستجوابه.

- عبّر مسؤولون في المؤتمر الوطني العراقي عن إعتقادهم انهم إستطاعوا تحديد موقع مقبرة جماعية تضم رفات أكثر من ستمئة من الأسرى والمفقودين الكويتيين...
وقال المؤتمر الوطني العراقي في بيان تلقت إذاعتنا نسخةً منه ان المقبرة تقع في القاعدة الجوية في الحبانية، وان الإختبارات الأولية التي أجريت في الموقع أكدت ان المفقودين الكويتيين كانوا قد دفنوا جميعاً في الحبانية، وقد تم إنتشال بقايا أربعين جثة لحد الآن..
ونقل البيان عن أحمد الجلبي رئيس المؤتمر قوله اننا نعبر عن عميق مواساتنا للشعب الكويتي ونأمل ان يكون بإمكاننا إجراء إحصاء نهائي لأحبائهم..
وأضاف ان هذا الإكتشاف المؤلم يضاف الى سلسلة المقابر الجماعية التي تم إكتشافها لحد الآن في مواقع مختلفة من العراق مثل مقبرة الحلة، ويكشف للعالم مدى الوحشية التي إتصف بها نظام صدام وما إقترفه من جرائم ضد الإنسانية..

على صلة

XS
SM
MD
LG