روابط للدخول

قرار العراق بإلغاء عقد مع شركة (لوك أويل) النفطية الروسية / محللون فرنسيون يرجّحون عامل النفط في الأزمة العراقية / تطوير القطاع الزراعي ومشاريع الري في المنطقة الشمالية


مستمعينا الكرام.. أهلا وسهلا بكم في هذه الحلقة الجديدة من برنامج (التقرير الاقتصادي)، أعدها ويقدمها ناظم ياسين، وتتضمن مقابلة مع المحللة الروسية (يلينا سوبونينا) تتحدث فيها عن الإجراء الذي اتخذه العراق في الأسبوع الماضي بإلغاء عقد مع شركة (لوك أويل) الروسية لتطوير إحدى الحقول النفطية في جنوب البلاد. كما نستمع إلى تقريرين صوتيين من باريس وأربيل عن وجهات النظر الفرنسية التي ترجّح أهمية عامل النفط في الأزمة العراقية الراهنة وتطوير القطاع الزراعي في المنطقة الشمالية.

--- فاصل ---

قرار العراق بإلغاء عقد مع شركة (لوك أويل) النفطية الروسية..
أولت وسائل إعلام عالمية اهتماما بالقرار الذي اتخذته بغداد أخيرا بإلغاء عقد مع شركة (لوك أويل) النفطية الروسية لتطوير حقل القرنة الغربي في جنوب البلاد نظرا لأهمية هذه الشركة العملاقة في العلاقات الاقتصادية بين العراق وروسيا.
وللحديث عن أبعاد هذا القرار وتأثيره المحتمل في التعاون الاقتصادي بين بغداد وموسكو، أجرى الزميل ميخائيل ألاندارنكو المقابلة التالية مع المحللة الروسية (ييلينا سوبونينا).

الغى العراق في الأسبوع الماضي عقدا مع شركة لوكويل النفطية الروسية حول تطوير حقل غرب القرنة. وكالة رويترز للانباء نسبت الى المتحدث باسم الشركة اليكساندر فاسيلينكو ان لوكويل تسلمت رسالة من وكيل وزارة النفط العراقي ابلغها فيها بالغاء العقد. يُذكر ان قيمة العقد تقدر بـ 3,7 مليار دولار. فاسيلينكو اضاف ان الشركة الروسية ستشتكي الى محكمة من الخطوة العراقية. واعرب المسؤول الروسي عن استغرابه لقرار من بيروقراطي صغير على حد قوله – في اشارة الى وكيل وزارة النفط – يلغي ما صادق عليه مجلس النواب العراقي.
من جهة اخرى، قال مصدر نفطي مطلع في موسكو الى اذاعتنا ان الغاء العراق لعقده مع لوكويل هو خطوة سياسية، مرجحا ان يبقى حق تطوير غرب القرنة لدى شركة لوكويل. وكذلك، اتصلنا بالمحللة الروسية يلينا سوبونينا رئيسة قسم المراسلين الاجانب في صحيفة (فريميا نوفوستيه) الصادرة في موسكو، لمعرفة رأيها في جدية العزم العراقي على الغاء العقد مع لوكويل نهائيا وذلك بالنظر إلى أهمية هذه الشركة النفطية العملاقة في العلاقات الاقتصادية بين العراق وروسيا.

(المقابلة مع المحللة الروسية يلينا سوبونينيا)

--- فاصل ---

محللون فرنسيون يرجّحون عامل النفط في الأزمة العراقية..
في تحليل اقتصادي نشرته إحدى الصحف الفرنسية البارزة، أفيد بأن الضرر الذي ألحقته حربا الخليج بمنشآت النفط العراقية يتطلب إصلاحه ما بين خمسة وعشرين إلى ثلاثين مليار دولار. فيما يرى محللون اقتصاديون فرنسيون أن السيطرة على الثروات النفطية في الخليج هي أحد الأسباب الرئيسية التي قد تدفع نحو مواجهة عسكرية محتملة ضد العراق.
هذا في الوقت الذي توشك إحدى الشركات النفطية الفرنسية الكبرى، وهي شركة (توتال)، توشك على توقيع اتفاقية مهمة مع بغداد.
التفاصيل مع مراسل إذاعة العراق الحر في العاصمة الفرنسية شاكر الجبوري.

(رسالة باريس الصوتية)

--- فاصل ---

تطوير القطاع الزراعي ومشاريع الري في المنطقة الشمالية..
أكد أحد التقارير التي نشرت أخيرا أن قطاعي الزراعة والثروة الحيوانية شهد في المنطقة الشمالية تطورا ملحوظا في السنوات القليلة الماضية. ومن أبرز معالم هذا التوسع زيادة المساحات المزروعة بالمقارنة مع حجمها في الفترات السابقة.
مراسلنا في أربيل أحمد سعيد يعرض لأهم ما ورد في هذا التقرير من أرقام وبيانات.

(رسالة أربيل الصوتية)

--- فاصل ---

وبهذا، مستمعينا الكرام، تنتهي حلقة اليوم من (التقرير الاقتصادي). إلى اللقاء في الحلقة المقبلة.

على صلة

XS
SM
MD
LG