روابط للدخول

رادارات أميركية لمطار في شمال العراق / عريضة مسيحية الى الحكومة البريطانية احتجاجا على الحرب المتوقعة ضد العراق


- واشنطن: خطة عمل مع الحلفاء و80 الف جندي لإطاحة صدام. - رادارات أميركية لمطار في شمال العراق و (مساعدات عاجلة) لإسرائيل قبل الهجوم. - برهم صالح: مناخ أميركي ايجابي تجاه مطالب أكراد العراق. - شرويدر: لن نساند عملاً عسكرياً ضد العراق. - عريضة مسيحية الى الحكومة البريطانية احتجاجا على الحرب المتوقعة ضد العراق.

إذاعة العراق الحر، إذاعة أوروبا الحرة في براغ.

سيداتي وسادتي..
طابت أوقاتكم. هذا ميخائيل آلاندارينكو وزينب هادي يقدمان إلى حضراتكم عرضا للشأن العراقي في صحف عربية صادرة اليوم الاربعاء. وتستمعون في سياق العرض إلى تقارير صوتية من مراسلينا في القاهرة وبيروت وعمان.
وفي البداية كالمعتاد نقرأ عليكم بعض أبرز العناوين.

الحياة اللندنية:
- واشنطن: خطة عمل مع الحلفاء و80 الف جندي لإطاحة صدام.
- رادارات أميركية لمطار في شمال العراق و (مساعدات عاجلة) لإسرائيل قبل الهجوم.
- الملف العراقي محور محادثات العاهل الاردني مع وزيري الخارجية العراقي والتركي.
- موسكو: الغالبية في مجلس الأمن تعتبر المبادرة العراقية خطوة ايجابية.
- برهم صالح: مناخ أميركي ايجابي تجاه مطالب أكراد العراق.
- تنسيق أميركي إسرائيلي كامل قبل الهجوم على العراق.

--- فاصل ---

الزمان اللندنية:
- البارزاني يدعو الى وحدة صفوف الأكراد لمواجهة أحداث العراق.
- خطة طوارئ كويتية تحسباً لهجوم أمريكي على العراق.
- شرويدر: لن نساند عملاً عسكرياً ضد العراق.
- الحزب الإسلامي العراقي: التغيير مسؤولية القوى الوطنية.
- بليكس:الطريق طويل لرفع العقوبات عن العراق.
- مبارك بحث موضوع العراق مع وزير الدفاع الكويتي.

--- فاصل ---

الشرق الأوسط اللندنية:
- بوش يتسلم سيناريو ضرب العراق ومصادر ترجح خيار «بغداد أولا».
- عودة 22 عائلة إيرانية من العراق.
- الكويت لا تتحفظ على التقارب التجاري بين السعودية والعراق.
- عريضة مسيحية الى الحكومة البريطانية احتجاجا على الحرب المتوقعة ضد العراق.
- وزير لبناني ينقل عن خدام دعوته لردع العدوان على العراق.

--- فاصل ---

سيداتي وسادتي، قبل أن نواصل تقديم هذا العرض، إليكم تقريرا من مراسلنا في بيروت علي الرماحي عما كتبته صحف لبنانية عن الشأن العراقي.

(تقرير بيروت)

--- فاصل ---

مستمعينا الكرام، نشرت صحيفة الحياة اللندنية تقريرا لمراسلها في تركيا عن نشاطات أميركية استعدادا لحرب محتملة ضد العراق. التقرير نقل عن "شهود وسائقي شاحنات يعملون بين تركيا وشمال العراق أن قوات أميركية استكملت ترميم مطار في هذه المنطقة الكردية". السائقون أوضحوا لـ (الحياة) أنهم "ساهموا في نقل مواد بناء وحديد إلى شمال العراق على مدى ستين يوماً، مؤكدين أن تلك القوات زودت المطار أجهزة الكترونية وأجهزة رادار وتنصت".

--- فاصل ---

سيداتي وسادتي، صحيفة الزمان اللندنية نشرت تقريرا من السليمانية جاء فيه أن قوات الحرس الجمهوري والحرس الخاص بدأت "بحفر الخنادق على جانبي نهر دجلة من جهة شارع أبي نؤاس الجهة المقابلة للقصر الجمهوري التي تمتد ما بين جسر الجمهورية وجسر الجادرية". الصحيفة أضافت أنه تم وضع دوشكات رباعية وأسلحة مختلفة" في هذه الخنادق.

--- فاصل ---

وإليكم الان تقريرا من مراسلنا في عمان حازم مبيضين عن الشأن العراقي كما تناولته صحف أردنية صادرة اليوم.

(تقرير عمان)

--- فاصل ---

وعلى صعيد مقالات الرأي التي نُشرت في صحف عربية اليوم الأربعاء اعتبر الكاتب اللبناني غسان شربل في مقال تحت عنوان "واشنطن وطريق الحرب" في صحيفة الحياة اللندنية أن "الآلة العسكرية الأميركية تستطيع سحق قوات النظام العراقي". الكاتب أشار إلى أن "ما بدا واضحاً في حرب الخليج الثانية يبدو الآن أشد وضوحاً. إذ في حين سجّلت الآلة الأميركية في العقد الماضي قفزات متتالية في التكنولوجيا العسكرية، تراجعت قدرات الجيش العراقي". لكن المسألة – في رأيه – أكبر من الانتصار العسكري على العراق، إذ تساءل شربل: "ماذا سيحدث بعد الانتصار العسكري وما هو الثمن الذي ستدفعه المنطقة من جراء هذه الحرب?" ومضى قائلا إنه "لا شك ان إدارة الرئيس جورج بوش ذهبت بعيداً في التلويح برغبتها في اقتلاع النظام العراقي من دون أن تأخذ في الاعتبار المشاعر والمصالح والمخاوف في المنطقة وخارجها." وطرح الكاتب سؤالا آخر في ختام مقاله في صحيفة الحياة اللندنية هو: "هل تذهب هذه الإدارة الى الحرب وتضع كل المعارضين والمترددين أمام الأمر الواقع، أم تختار للحرب طريقاً آخر وهو ما يستلزم قدرة على الاقناع توازي القدرة على تسديد الضربات?"

--- فاصل ---

في مقال رأي آخر في الحياة أيضا عنوانه "العراق في الزاوية"، تحدثت مراسلة الصحيفة في باريس الكاتبة اللبنانية رندة تقي الدين عن الجهود التي تبذلها فرنسا بإلحاح من أجل إلى قبول بغداد عودة مفتشي الأمم المتحدة. المقال أشار إلى أن "موقف العراق تطور عما كان عليه قبل سنة، عندما كان يرفض مبدأ زيارة هانز بليكس، رئيس لجنة التحقق من نزع الأسلحة (انموفيك) للعراق، لكن موقف الولايات المتحدة المصر على التخلص من نظام الرئيس صدام حسين يتطلب أكثر من دعوة بليكس" في رأي رندة تقي الدين.

--- فاصل ---

كما نشرت الحياة اللندنية مقال رأي بقلم الكاتب الكويتي محمد الرميحي الأمين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب يحمل عنوان "صندوق (بندورا)... في الشرق الأوسط!" حول ما يمكن أن تتعرض له المنطقة من مخاطر في حال بدء عمل عسكري ضد العراق. الكاتب أشار إلى أن العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني استخدم تعبير (صندوق بندورا)، وهو تعبير شائع في الغرب، "في وصفه لاحتمال اندلاع فوضى سياسية، تنطلق منها كل الشرور والرزايا في الشرق الاوسط، في حال البدء باطاحة النظام العراقي" بحسب المقال. وبعد ذلك اعتبر الكاتب أن الولايات المتحدة مصممة على إطاحة النظام العراقي، ليس بسبب بعض التحليلات الساذجة التي تذهب الى ان (بوش الابن يريد اخذ الثأر لبوش الاب)، حسبما قال الكاتب. وأوضح أن "هناك مصالح حقيقية للولايات المتحدة في إطاحة النظام العراقي، وارساء نظام حكم جديد في بغداد له مواصفات محددة". ومن بين هذه المواصفات اشار الكاتب إلى "ضرورة ان يستجيب هذا الحكم الجديد لمطالب الفئات العراقية المختلفة، كما يراعي - من جهة اخرى - مصالح بعيدة المدى يتطلع اليها التحالف الغربي، ويعمد الى تحقيقها في منطقة الشرق الاوسط" على حد قوله.

--- فاصل ---

أعزاءنا المستمعين، إليكم تقريرا وافانا به مراسلنا في القاهرة أحمد رجب عن كيفية تناول صحف مصرية الشأن العراقي.

(تقرير القاهرة)

--- فاصل ---

سيداتي وسادتي، صحيفة القدس العربي اللندنية قالت في افتتاحية إن رئيس الحكومة البريطانية توني بلير يواجه "ضغوطا مكثفة من نواب حزبه في البرلمان تحذره من مغبة الانضمام الى صديقه جورج بوش في حربه المقبلة ضد العراق" على حد قول الصحيفة. المقال نسب مخاوف النواب البريطانيين الى عدة اسباب "ابرزها الخوف من حرب طويلة وفوضي عارمة، وخسائر بشرية ضخمة" حسبما جاء في المقال.

--- فاصل ---

إلى هنا سيداتي وسادتي نأتي إلى ختام هذا العرض للصحف العربية قدمناه إليكم من إذاعة العراق الحر، إذاعة أوروبا الحرة في براغ. شكرا على متابعتكم وإلى الملتقى.

على صلة

XS
SM
MD
LG