روابط للدخول

وزير الدفاع الأميركي يزور الكويت قريباً / صدام حسين يرأس اجتماعاً عسكرياً


- نقلت وكالة فرانس بريس للأنباء عن صحيفة الرأي العام الكويتية أن وزير الدفاع الأميركي دونالد رمسفيلد سيزور الكويت في الحادي عشر من الشهر الجاري لإجراء مباحثات مع كبار المسؤولين الكويتيين حول الاستراتيجية الأميركية تجاه العراق والحرب ضد الإرهاب. - دعا الرئيس الاميركي جورج دبليو بوش الولايات المتحدة إلى الاستعداد لشن هجوم حاسم في إطار حربها الدولية ضد الإرهاب. - رأس صدام حسين اجتماعاً عسكرياً ضم نجله الأصغر قصي عضو القيادة القطرية لحزب البعث الحاكم والمشرف على قوات الحرس الجمهوري والأمن الخاص.

تفاصيل الأنباء..

- نقلت وكالة فرانس برس للأنباء عن صحيفة الرأي العام الكويتية أن وزير الدفاع الأميركي دونالد رمسفيلد سيزور الكويت في الحادي عشر من الشهر الجاري لإجراء مباحثات مع كبار المسؤولين الكويتيين حول الاستراتيجية الاميركية تجاه العراق والحرب ضد الارهاب.

- على صعيد آخر، أكد وزير الدفاع الأيراني علي شمخاني أن بلاده مستعدة للتعاون مع الدول المجاورة من أجل ضمان الأمن والاستقرار في منطقة الخليج، مؤكداً رغبة طهران في التوصل الى رؤية مشتركة مع الدول الخليجية حول المخاطر التي تهدد المنطقة، في إشارة الى الاتهامات التي توجهها واشنطن الى كل من العراق وايران بدعم الارهاب وإمتلاك اسلحة الدمار الشامل.

- دعا الرئيس الاميركي جورج دبليو بوش الولايات المتحدة الى الإستعداد لشن هجوم حاسم في اطار حربها الدولية ضد الارهاب، محذراً من امكان التعرض الى هجوم كيماوي او بيولوجي او نووي، يشنه الارهابيون و الزعماء الديكتاتوريون ضد أميركا، في إشارة الى الرئيس العراقي صدام حسين.

- على صعيد آخر، رأس صدام حسين، اجتماعا عسكريا ضمّ نجله الأصغر قصى عضو قيادة حزب البعث الحاكم والمشرف على قوات الحرس الجمهورى والأمن الخاص.

- من ناحية ثانية، اكد وزير النفط العراقي عامر محمد رشيد، أن بلاده ستعتمد من الآن فصاعداً على قدراتها الذاتية في تطوير حقولها النفطية ولن تنتظر مجيء الشركات الأجنبية التي سبق التعاقد معها لهذا الغرض.
من ناحية اخرى، أكد وزير النفط العراقي أن الوضع الحالي في الأسواق النفطية العالمية لا يستدعي إقدام الدول المنتجة على زيادة إنتاجها من النفط.

- من جهة ثانية، اعرب نائب رئيس الوزراء وزير المالية العراقي حكمت ابراهيم العزاوي عن "تفاؤله" إزاء امكان اعادة تشغيل الانبوب المشترك لنقل النفط بين العراق والمملكة العربية السعودية.

- في غضون ذلك، أفادت وكالات الانباء العالمية ان مباحثات رسمية بين مصر و العراق، بدأت اليوم (الأحد) في بغداد، رأس فيها الجانب المصري، المهندس محمد ابراهيم سليمان وزير الاسكان والجانب العراقي المهندس معن سرسم وزير الاسكان والتعمير.
الى ذلك استقبل نائب رئيس الجمهورية العراقي طه ياسين رمضان، وزير الاسكان المصري الذي سلّم المسؤول العراقي رسالة من رئيس مجلس الوزراء المصري الدكتور عاطف عبيد.

- وفي بغداد اعلن وزير الخارجية ناجي صبري ان الحكومة العراقية، تريد الا تقتصر جولة المحادثات الثالثة مع الامم المتحدة المزمع اجراءها في الرابع من الشهر المقبل على عودة مفتشي الاسلحة الدوليين فقط، بل تشمل ايضا رفع العقوبات الاقتصادية عن العراق.

- أفادت وكالات الانباء، ان رئيس مجلس الأمة الكويتي جاسم الخرافي، بدأ امس زيارة رسمية لايران، مؤكداً أن بلاده مهتمة بالاستفادة من خبرة طهران في التعامل مع النظام العراقي فيما يتعلق بموضوع أسرى الحرب.

- أفادت وكالات الانباء العالمية، بأن خمس شخصيات عراقية معارضة اعلنت عن تشكيل فصيل اسلامي معارض جديد اطلق عليه اسم (اتحاد القوى الاسلامية العراقية)، في خطوة، اعتبرتها تلك الوكالات انها تمثل انشقاقاً عن (المجلس الاعلى للثورة الاسلامية) برئاسة السيد محمد باقر الحكيم.

على صلة

XS
SM
MD
LG