روابط للدخول

محادثات فلسطينية إسرائيلية / احتجاجات في فرنسا / مصادرة مخدرات في أفغانستان


- مسؤولون فلسطينيون وإسرائيليون يجتمعون للبحث في سبل حل النزاع حول كنيسة المهد في بيت لحم. - احتجاجات مستمرة في فرنسا على نتائج الجولة الأولى للانتخابات الرئاسية. - السلطات الأفغانية تستولي على أربعة أطنان من الأفيون.

- تستمر في فرنسا اليوم الثلاثاء احتجاجات على النتائج غير المتوقعة للانتخابات الرئاسية الأخيرة التي حقق فيها زعيم اليمين المتطرف (جان ماري لو بين) المرتبة الثانية. وأفادت تقارير إخبارية بأن 14 شخصا احتُجزوا الليل الماضي بعد عصيان رمى خلاله التمظاهرون قنابل نارية وكسروا واجهات محلات تجارية في وسط باريس. كما أصيب 13 فردا من الشرطة بجروح. وأُجريت تظاهرات حاشدة في العديد من المدن الفرنسية أمس الاثنين شارك فيها عشرات الآلاف من الناس ووصموا (لو بين) بأنه فاشي. من جهة أخرى، دعا قادة فرنسيون من اليسار إلى اليمين الناس إلى تأييد الرئيس الحالي (جاك شيراك) في الجولة الثانية للانتخابات التي من المقرر إجراؤها في الخامس من أيار القادم. وأعلن رئيس الأغلبية في مجلس الشيوخ الأميركي (توم داشل) أن نتائج الانتخابات في فرنسا أعادت من جديد ما وصفه بـ"ظلال حالكة" لمعاداة السامية في أوروبا، مضيفا أن على الأوروبيين أن يعملوا من أجل منع انتشار معاداة السامية.

- أفادت وكالة الصحافة الإسلامية الأفغانية اليوم الثلاثاء أن قوات الأمن الأفغانية استولت على أربعة أطنان من الأفيون أثناء عملية تفتيش في سوق بالقرب من مدينة (جلال آباد). الوكالة أضافت أن القوات الأفغانية لم تواجه معارضة خلال العملية، مضيفة أن سوق (غاني خيل) التي تمت مصادرة الأفيون فيها تُعتبر من أكبر أسواق المخدرات في البلاد. العملية تمت بعد شهر من نداء وجّهه نائب وزير العدل الأفغاني إلى المجتمع الدولي لمنح بلاده وقتا لتدمير مزارع الخشخاش. يُذكر أن الحكومة دمرت بعض المزارع في الأشهر الأخيرة وقدّمت تعويضات إلى المزارعين.

- بدأ وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي ودولِ جنوب البحر المتوسط الجولة الأخيرة من محادثات في مدينة (فالينسيا) الإسبانية اليوم الثلاثاء تتركز على النزاع الدائر في الشرق الأوسط. والتقى الوزراء الأوروبيون كلاً من الوزير الفلسطيني للتعاون الدولي (نبيل شعث) ووزير الخارجية الإسرائيلي (شمعون بيريز)، إضافة إلى وزراء خارجية المغرب وتونس والأردن ومصر. ومن المتوقع أن يتبنى وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي ودولِ جنوب البحر المتوسط بيانا عن الوضع في الشرق الأوسط وخططا حول التعاون ومكافحة الإرهاب.

- أعلن وزير الخارجية اليوغوسلافي (غوران سفيلانوفيتش) اليوم الثلاثاء أن ستة من أصل 23 شخصا صربيا مشتبها بهم تطالب محكمة جرائم الحرب في لاهاي تسليمهم، جاهزون للمثول أمام المحكمة. (سفيلانوفيتش) أعرب عن الأمل بأن يُنقل بعضهم إلى لاهاي في الأيام القليلة المقبلة. الوزير اليوغوسلافي أدلى بهذا التصريح بعد ساعات من إنهاء موعد إنذار حكومي في منتصف الليل مفاده أنّ من لم يسلّم نفسه سيُعتقل.

- اجتمع مسؤولون إسرائيليون وفلسطينيون اليوم الثلاثاء في محاولة لإنهاء النزاع حول كنيسة المهد في بيت لحم التي تحصنت فيها مجموعة من الفلسطينيين المسلحين. ولم تتوفر معلومات بشأن إحراز أي تقدم فيما يُتوقع أن تُستأنف المباحثات في وقت لاحق اليوم. رئيس بلدية بيت لحم (حنا ناصر) صرح بأن الجانب الفلسطيني اقترح نقل المسلحين الموجودين في الكنيسة إلى قطاع غزة. وأفاد المسؤولون الإسرائيليون من جهتهم بأنهم لن يسمحوا بالهروب للمطلوبين للعدالة. في تطور آخر، عُثر اليوم على أجساد ثلاثة فلسطينيين مشتبه فيهم بالتعاون مع السلطات الإسرائيلية في مدينة (الخليل) بالضفة الغربية. وفي وقت سابق، قُتل فلسطينيان في نفس المكان يُظن أنهما متشددان نتيجة غارة إسرائيلية باستخدام طائرات مروحية.

- أعلنت السلطات الألمانية أن الشرطة وقوات الأمن احتجزت 11 عضوا في مجموعة فلسطينية مشتبه فيها بالتخطيط لشن هجمات إرهابية على ألمانيا. مصادر في النيابة العامة أفادت أن الشرطة حاليا تستنطق المحتجزين. يُذكر أنه أُلقي القبض عليهم اليوم ثلاثاء في عمليات بوليسية وأمنية أُجريت في شتى أنحاء البلاد. العمليات تمت بعد أسبوعين من هجوم إرهابي على معبد يهودي في جزيرة جربة التونسية، لكنّ النيابة العامة الألمانية تنفي وجود أية علاقة بين الهجوم والاحتجازات.

- أمرت السلطات الفلسطينية كافة الجهات الفلسطينية بقطع العلاقات مع إسرائيل. مسؤولون فلسطينيون أعلنوا أن إسرائيل تسعى إلى إقامة علاقات مع السلطات المحلية في الضفة الغربية وقطاع غزة بغية التقليل من نفوذ الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات. وفي وقت سابق اليوم، اجتمع مسؤولون إسرائيليون وفلسطينيون اليوم الثلاثاء في محاولة لإنهاء النزاع حول كنيسة المهد في بيت لحم التي تحصنت فيها مجموعة من الفلسطينيين المسلحين. رئيس بلدية بيت لحم (حنا ناصر) صرح بأن الجانب الفلسطيني اقترح نقل المسلحين الموجودين في الكنيسة إلى قطاع غزة. وأفاد المسؤولون الإسرائيليون من جهتهم بأنهم لن يسمحوا بالهروب للمطلوبين للعدالة.

- كثف الطيران الروسي قصف معبريْن جبليين في الشيشان للحيلولة دون مغادرة المتمردين الأراضي الشيشانية. وكالة (إينترفاكس) الروسية للأنباء أفادت أن الطائرات الروسية قامت بأربعة عمليات قتالية في الساعات الـ 24 الماضية وقصفت خلالها مجموعة من المتمردين يبلغ عدد أفرادها 60 شخصا. وقالت وكالة (أشوشييديت بريس) للأنباء نقلا عن مسؤول ششيشاني موالٍ لموسكو إنه قُتل جنديان روسيان وأُصيب عشرةٌ آخرون بجروح في انفجار قنبلة.

على صلة

XS
SM
MD
LG