روابط للدخول

ذكرى مرور ثلاثة اشهر على احداث الحادي عشر من ايلول / مبعوث الامم المتحدة يصل كابول / جلسة محاكمة للنظر في التهم الموجهة الى ميلوشيفيج


- الرئيس الاميركي، يحيي اليوم الثلاثاء، ذكرى مرور ثلاثة اشهر على احداث الحادي عشر من ايلول. - مبعوث الامم المتحدة، يصل كابول اليوم، لاجراء مشاورات، بشأن تحويل السلطة الى الحكومة المؤقتة الافغانية. - محكمة جرائم الحرب الدولية، تعقد جلسة للنظر في التهم الموجهة، الى الرئيس اليوغسلافي السابق سلوبودان ميلوشيفيج.

- أحيا الرئيس الاميركي، جورج بوش اليوم الثلاثاء، ذكرى مرور ثلاثة اشهر على هجمات الحادي عشر من ايلول.
بوش القى بهذه المناسبة كلمة في البيت الابيض، قال فيها، إن الاميركيين، سيتذكرون دائما ذلك اليوم، كنداء الى الواجب.
الرئيس الاميركي، أضاف ايضا، ان الاميركيين، سيتذكرون يوم الاعتداءات، كيوم للحزن والغضب، والاصرار على مواجهة هذا الخطأ الفادح.
وكالات الانباء، افادت ايضا، ان مراسيما مماثلة، اقيمت في ضواحي العاصمة واشنطن، ومدينة نيويورك، لاحياء ذكرى الهجمات الارهابية التي راح ضحيتها، نحو ثلاثة آلاف وثلاثمائة مواطن اميركي، ومواطنين من جنسيات مختلفة.

- وصل مبعوث الامم المتحدة الخاص بافغانستان، الاخضر الابراهيمي، اليوم الثلاثاء الى كابول، لاجراء مشاروات، بشأن تحويل السلطة، الى الحكومة المؤقتة، التي شكلت بعد هزيمة حركة طالبان الافغانية.
وكالات الانباء، نقلت عن مسؤول في الامم المتحدة، ان الابراهيمي، سيجري مباحثات، مع عبد الله عبد الله، الذي اختير وزيرا للخارجية في الادارة الجديدة، التي من المقرر ان تتولى السلطة في افغانستان، في الثاني والعشرين، من الشهر الجاري.
هذا وقد أفادت وكالات الانباء، ان رئيس الحكومة الافغانية الجديدة، حامد كرزاي، سيعود اليوم الثلاثاء، الى كابول، قادما من قندهار، وانه لم يتضح بعد ما اذا كان سيجتمع كرزاي مع الابراهيمي في كابول.
على صعيد آخر اشارت التقارير، الى ان القائد العسكري الاوزبكي، عبد الرشيد دوستم، بعث يوم امس برسالة الى مبعوث الامم المتحدة الخاص بافغانستان، الاخضر الابراهيمي، تعهد فيها التعاون وتقديم الدعم، لعملية السلام في افغانستان،
لكن الجنرال دوستم، الذي يحكم مدينة مزار شريف، ومناطق اخرى في شمال افغانستان، انتقد، في الوقت نفسه، تركيبة الحكومة الافغانية المؤقتة.

- أعلنت فرنسا اليوم، انها ترغب المساهمة في القوة الدولية، التي ستشكل لحفظ الاستقرار في افغانستان.
صرحت بذلك الناطقة الرسمية، كاثرين كولونا، مشيرة الى ان الرئيس جاك شيراك، ابلغ وزير الخارجية الاميركي كولن باول، ان باريس، مهتمة بتفاصيل تتعلق، بفترة بقاء القوات الدولية في افغانستان، ونوعية المهام التي ستوكل اليها، بالاضافة الى تركيبة وتنظيم القوة الدولية المقترحة.
الرئيس الفرنسي، اعلن ايضا، انه ناقش، هذه التفاصيل، مع رئيس الوزراء البريطاني، توني بلير.
وفي المقابل اعلن وزير الخارجية الاميركي، بانه سيناقش في وقت لاحق من اليوم، قضية حفظ السلام في افغانستان، مع رئيس الوزراء البريطاني، في لندن.
ومن جهتها رفضت الحكومة البريطانية، التعليق على تقارير أفادت بانها سترسل ما بين الف وثلاثة آلاف جندي الى افغانستان.

- واصلت الطائرات الاميركية، اليوم الثلاثاء، قصفها لسلسلة الجبال التي تحيط بمدينة تورا بورا، شرق افغانستان، بهدف اجبار عناصر تنظيم شبكة القاعدة، بزعامة اسامة بن لادن، على مغادرة الكهوف التي يحتمون بها في جبال تورا بورا.
وكالات الانباء اشارت الى ان المقاومة الشعبية الافغانية، ساهمت اليوم، في ضرب مواقع يعتقد انها تابعة لتنظيم بن لادن، بالقرب من قمة جبال تورا بورا.
كما اعلن المقاتلون الافغان ان العمليات العسكرية الارضية، التي يقومون بها، بالاضافة الى القصف الجوي الاميركي، مكنتهم من السيطرة على منطقة مهمة، في وادي كان يتمركز بها مقاتلو تنظيم القاعدة، دون ان يرد تأكيد من مصادر مستقلة.
وفي جنوب افغانستان، تقوم القوات الاميركية، بسد جميع الطرق، خارج مدينة قندهار، والتي من المحتمل ان يسلكها مقاتلو طالبان، للهرب من المدينة. في الوقت الذي ذكر فيه مسؤولون اميركيون، وعدد من القادة العسكريين في المعارضة الافغانية، انه من المحتمل ان يكون، زعيم حركة طالبان الملا محمد عمر، ما زال موجودا في مدينة قندهار.

- رفض الرئيس اليوغوسلافي السابق، سلوبودان ميلوشيفيج، اليوم الثلاثاء، الاعتراف باتهامات وجهتها اليه، محكمة جرائم الحرب التابعة للامم المتحدة، التي انعقدت اليوم، في مدينة دنهاخ الهولندية.
وكالات الانباء افادت ان التهم الموجهة الى ميلوشيفيج، تتعلق، بارتكاب جرائم ابادة ضد مسلمي البوسنة والكروات، اثناء حرب البوسنة بين عامي، اثنين وتسعين، وخمسة وتسعين وتسعمئة والف.
الوكالات اوضحت ايضا، ان ميلوشيفيج، متهم بالتورط او المشاركة في تسعة وعشرين، عملية ابادة جماعية وجرائم ضد الانسانية، وغيرها من جرائم الحرب التي قامت بها القوات الصربية في البوسنة.
وتجدر الاشارة الى ان ميلوشيفيج، رفض في وقت سابق من العام الحالي، الاعتراف بارتكابه جرائم ضد الانسانية، في كرواتيا، عامي واحد وتسعين واثنين وتسعين، وفي كوسوفو خلال عام تسعة وتسعين وتسعمئة والف.

- أجرى مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي، خافير سولانا، اليوم، في القدس، محادثات مع رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون، ومن المنتظر ان يجتمع سولانا، في وقت لاحق من اليوم، مع رئيس السلطة الفلسطينية ياسر عرفات.
هذا وقد وجه وزراء خارجية الاتحاد الاوروبي، يوم امس الاثنين، دعوة الى اسرائيل، بسحب قواتها من الاراضي الفلسطينية، وتجميد عملية بناء المستوطنات، والكف عن تنفيذ عمليات الاغتيال غير القانونية.
الوزراء الاوروبيون، دعوا ايضا ياسر عرفات الى وضع حد للعنف الفلسطيني ضد اسرائيل، وتفكيك ما اسموه بالشبكات الارهابية.

على صلة

XS
SM
MD
LG