روابط للدخول

تمديد برنامج النفط مقابل الغذاء / مجلس وزاري مصغر في العراق تحسبا لضربة عسكرية / زيارة مرتقبة لبوتين إلى العراق / تطوير التجارة الإماراتية-العراقية / إعدام الضابطين اللذين حاولا اغتيال قصي


توقع التمديد تلقائيا لبرنامج النفط للغذاء. مجلس وزاري مصغر في العراق تحسبا لضربة عسكرية، وبغداد تعيش هاجس الجمرة الخبيثة. زيارة مرتقبة لبوتين إلى العراق في إطار جولة شرق أوسطية. وزير الاقتصاد الإماراتي يقول: نسعى لتطوير التجارة مع العراق. حزب العمال الكردستاني التركي يقول: لن نخرج من كردستان العراق ومستعدون لإنهاء نزاعاتنا مع الأحزاب. رئيس الحكومة التركية يعلن أن تركيا لن تساند أي حملة على العراق وإيران. مسؤول من جماعة المجلس الأعلى للثورة الإسلامية المعارضة يقول: إعدام ضابطي المخابرات العراقيين اللذين حاولا اغتيال قصي. معارضين عراقيين أكدوا أن بن لادن هو الذي رشح (أبو عبد الله الشافعي) ليقود مجموعات (جند الإسلام) في شمال العراق.

طابت أوقاتكم مستمعي الكرام وأهلا بكم في جولتنا اليومية في صحف عربية.
تتضمن الجولة قراءة في ابرز العناوين، وعرضا لمقالات الرأي ذات الصلة
ونستمع في الجولة كالمعتاد إلى رسائل صوتية عن أخبار الشأن العراقي من مراسلينا في عواصم عربية.

نستهل جولة اليوم بقراءة عناوين الصحف الصادرة في العاصمة البريطانية، وهذه صحيفة الحياة التي طالعتنا بما يلي:
- توقع التمديد تلقائيا لبرنامج النفط للغذاء.
الصحيفة أشارت إلى أن مصادر غربية وروسية رجحت ذلك تجنبا لمعركة على مشاريع قرارات لتعديل نظام العقوبات. وتساءلت الحياة في عنوان آخر:
- لماذا رفض بن لادن الانتقال إلى العراق بعد ضرب السفارتين؟
وقالت في عنوان فرعي:
- الاشتباكات مستمرة بين الطالبانيين والمتمردين على الملا عمر.

وطالعتنا صحيفة الزمان بعناوين تقول:
- عمرو موسى يحذر من ضرب العراق.
- مجلس وزاري مصغر في العراق تحسبا لضربة عسكرية، وبغداد تعيش هاجس الجمرة الخبيثة.
- زيارة مرتقبة لبوتين إلى العراق في إطار جولة شرق أوسطية.
- نيجرفان البارزاني إلى بروكسل بعد مباحثات رسمية في لندن، ووزير الدولة البريطاني للشؤون الخارجية (بن برادشو) يقول: نأمل أن تكون تجربة كردستان نموذجا لعراق قوي تعددي موحد.
- البحرية الأميركية تشير إلى أن إيران ساعدت في الحد من عمليات تهريب النفط العراقي.
ومن عناوين الزمان الأخرى:
- وزير الاقتصاد الإماراتي يقول: نسعى لتطوير التجارة مع العراق.
- حزب العمال الكردستاني التركي يقول: لن نخرج من كردستان العراق ومستعدون لإنهاء نزاعاتنا مع الأحزاب.

نبقى في العاصمة البريطانية وهذه صحيفة الشرق الأوسط التي حملت لنا اليوم ما يلي:
- رئيس الحكومة التركية يعلن أن تركيا لن تساند أي حملة على العراق وإيران.
- عائلات مفقودين عراقيين في حرب الخليج الثانية تدعو العاهل الأردني للمساهمة في الكشف عن مصائرهم.

وقالت صحيفة البيان الإماراتية في عنوان لها:
- صدام يشيد بمسئولي منظمة الطاقة الذرية العراقية.

أما صحيفة الوطن القطرية فقد نشرت عنوانا يقول:
- مسؤول من جماعة المجلس الأعلى للثورة الإسلامية المعارضة يقول: إعدام ضابطي المخابرات العراقيين اللذين حاولا اغتيال قصي.

قالت صحيفة الحياة أن معارضين عراقيين أكدوا أن بن لادن هو الذي رشح (أبو عبد الله الشافعي) ليقود مجموعات (جند الإسلام) في شمال العراق، فيما أكد آخرون - استنادا إلى معلومات نشرتها جماعة المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق - وهي جماعة عراقية معارضة، أن ايمن الظواهري، الذراع اليمنى لابن لادن، قد زار العراق والتقى نائب الرئيس العراقي طه ياسين رمضان.
وأضافت الجماعة المعارضة أن الظواهري زار معسكرات في الناصرية عام 1998 وعرضت بغداد مشروعا لانتقال بن لادن إلى العراق بعد تفجير السفارتين الأميركيتين في نيروبي ودار السلام على أن تؤمن له معسكرات لتدريب مجموعاته، ويقوم هو – أي بن لادن – بالإعداد لضرب منشآت ومصالح أميركية. كما أشارت الجماعة المعارضة للنظام العراقي إلى ما أسمته بالتعاون بين بن لادن ومنظمة مجاهدين خلق الإيرانية، على حد ما جاء في صحيفة الحياة.

وننتقل مستمعينا الكرام إلى رسائل المراسلين وهذا أولا علي الرماحي من بيروت:

(رسالة بيروت)

ومن عمان وافانا حازم مبيضين بالرسالة التالية عارضا فيها ما نشر في صحف أردنية:

(رسالة عمان)

ومن القاهرة تابع لنا احمد رجب أخبار الشأن العراقي في الصحافة المصرية في الرسالة التالية:

(رسالة القاهرة)

ونصل مستمعينا الكرام إلى مقالات الرأي المنشورة هذا اليوم لنقرأ ما يلي:
تحت عنوان (أيديولوجيات الانقلابات العسكرية ما زالت رائجة عند أنظمة حكم عربية) كتب عامر النفاخ في صحيفة الزمان مقالا تناول فيه أنظمة الاستبداد العربية من دون أن يسميها بالاسم. الكاتب أشار إلى أن الفكر الاستبدادي الذي ساد مبكرا مفاصل الدولة العربية الإسلامية وكذلك شرائح المجتمع الإسلامي الفاعلة وقواه السياسية المتحركة، كان السبب الرئيس والمباشر في تشكل وصيرورة الأزمة السياسية المستعصية، أي أزمة الحكم، التي عجز العقل العربي عن حلها إلى الآن.
كاتب المقال قدم عرضا تاريخيا موجزا لإشكالية الحكم ملاحظا أن الاستبداد السياسي مازال يمثل النموذج الأوحد لبعض أنظمة الحكم المعاصرة في الواقع السياسي العربي وفق أيديولوجية دولة الفرد الحاكم (أي الشخصية الملهمة) أو أيديولوجية دولة الحزب القائد (أي الانقلاب الثوري).
وختم النفاخ مقالته بالإشارة إلى تغييب دور الإنسان العربي ومصادرة حريته، واستلاب قراره، مما جعل المنافي أمنية له هربا من اضطهاد الداخل.

ونشرت صحيفة الزمان الحلقة الثانية من عرضها لكتاب محمد الالوسي الموسوم (المؤامرة على العراق.. أبعادها وأطرافها).
الصحيفة أشارت في تقديمها للعرض إلى محنة العراق الذي يعيش حالة فقر مدقع ومرض قاتل وقهر وإرهاب جسدي وفكري ونفسي لا يطاق، وان هذه المحنة هي محصلة أحداث تعاقبت على العراق منذ سنة 1958.

جولتنا، مستمعينا الكرام، في الصحافة العربية لهذا اليوم انتهت..
حتى نلتقيكم ثانية، شكرا على المتابعة.

على صلة

XS
SM
MD
LG