روابط للدخول

العراق يستعد لمواجهة جديدة / سفينة بنمية تحمل نفطاً عراقياً / ليبرمان يدعو إلى إسقاط نظام


- الصحف العراقية تدعو العراقيين للاستعداد لمواجهة جديدة مع الولايات المتحدة وبريطانيا. - سفينة ترفع علم (بنما) وتحمل نفطا عراقيا جنحت شمال الكويت. - وكيل وزارة التجارة التركية يحضر افتتاح معرض بغداد الدولي. - مالطا تشتبه في احتواء رسائل عراقية على (الأنثراكس). - العاهل الأردني يحذر من ضرب أي دولة عربية. - السيناتور الديمقراطي جوزيف ليبرمان يدعو إلى إزاحة صدام حسين عن السلطة في العراق.

- ذكرت إحدى الصحف العراقية الاثنين أنه ينبغي على العراقيين الاستعداد لمواجهة جديدة مع الولايات المتحدة وبريطانيا اللتين تخططان للقيام بعدوان جديد، بحسب تعبيرها. ونسبت وكالة (فرانس برس) إلى صحيفة (بابل) التي يملكها عدي، النجل الأكبر للرئيس العراقي، نسبت إليها قولها: في الوقت الذي نمعن النظر في المخططات الأميركية والبريطانية والصهيونية، ينبغي أن نستعد للمواجهة، على حد تعبيرها.

- ذكرت وكالة رويترز أن سفينة ترفع علم (بنما) وتحمل نفطا عراقيا جنحت شمال الكويت. ونقلت الوكالة عن مسؤول كويتي قوله إن النفط يتسرب من السفينة في مياه الخليج. وأضاف المسؤول أن السفينة التي جاءت من العراق تزن ثلاثة آلاف وخمسمائة طن.
وكانت إحدى منظمات حماية البيئة البحرية الإقليمية التي تتخذ البحرين مقرا أعلنت في وقت سابق اليوم أن السفينة جنحت قبالة جزيرة بوبيان الكويتية.

- يتوجه وكيل وزارة التجارة التركية (كورشاد توزمن) إلى العراق الثلاثاء لحضور افتتاح معرض بغداد الدولي ولإجراء محادثات مع مسؤولين عراقيين.
وأفادت وكالة (فرانس برس) بأن (توزمن) سيفتتح الجناح التركي في معرض بغداد يوم الخميس القادم. وستشارك في هذا الجناح مائتا شركة تركية.

- أعلنت دائرة الحماية المدنية في مالطا الاثنين أن رسالة وردت من العراق يوم الجمعة الماضي أخضعت للفحص لأنها كانت تحتوي على مادة من المساحيق، لكن نتيجة التحليل كانت سلبية. وذكرت وكالة رويترز أن هذه الدائرة المالطية فحصت في الأسبوع الماضي أربع عشرة رسالة تبين أن جميعها لم تحتوي على (الأنثراكس).

- حذر العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني مما وصفها بكارثة كبرى في حال ضرب أي دولة عربية في إطار الحملة الدولية ضد الإرهاب معربا في الوقت نفسه عن القلق من وجود اكثر من أسامة بن لادن في العالم يسعون لإيجاد صراع بين الشرق والغرب.

- دعا السيناتور الديمقراطي جوزيف ليبرمان، المرشح السابق لمنصب نائب رئيس الولايات المتحدة، في مقال نشرته صحيفة (وول ستريت جورنال) الأميركية الاثنين، دعا إلى ما وصفه بعدم إغفال إزاحة عدو الولايات المتحدة الإرهابي صدام حسين عن السلطة في العراق، قبل أن يشجعه ما حصل في الحادي عشر من أيلول الماضي على مهاجمة الولايات المتحدة بأسلحة الدمار الشامل، بحسب تعبير عضو مجلس الشيوخ الأميركي ليبرمان.

على صلة

XS
SM
MD
LG