الأربعاء 03 أيلول 2014 التوقيت المحلي: 05:05

تقارير

عمليات الانبار تتوعد قاتلي 14 رهينة

سيارة تنقل جثمان احد ضحايا الاختطاف في الانبارسيارة تنقل جثمان احد ضحايا الاختطاف في الانبار
x
سيارة تنقل جثمان احد ضحايا الاختطاف في الانبار
سيارة تنقل جثمان احد ضحايا الاختطاف في الانبار
توعدت قيادة عمليات الانبار بتوجيه رد قاس لتنظيم القاعدة في العراق على خلفية قيامه باعدام 14 مواطنا بعد اختطافهم من على الطريق الدولي الرابط بين بغداد وعمان يوم السبت الماضي.

وقالت قيادة العمليات في بيان الاثنين تلقت اذاعة العراق نسخة منه انها "ستقوم بسحق هذه المجاميع الضالة التي تعمل ضمن هذا التنظيم وكل من يتحالف معه من مروجي الفتنة والشغب في المحافظة تحت ستار ساحات الاعتصام".

وتسلم الطب العدلي في الانبار جثث 13 من الضحايا في الساعة الواحدة من صباح الاثنين بحسب ما اكد لاذاعة العراق الحر احد منتسبي شرطة الانبار الذي رفض الكشف عن اسمه مضيفا انه "تم التعرف لغاية الان على اربعة من الضحايا فقط وهم ينحدرون من محافظات واسط وكربلاء ومدينة الصدر والشعلة ببغداد".

ونظرا للأحداث المضطربة التي تشهدها الانبار فان بعض ذوي الضحايا من ابناء المحافظات الجنوبية لم يتمكنوا من الوصول الى المحافظة كما يقول ابو محمد وهو من منطقة هيت الذي لفت الى ان "احد اقارب الضحايا كلفه بالذهاب الى الطب العدلي للتعرف على جثة قريبهم وارسالها لهم".

الى ذلك ذكرت بعض وسائل الاعلام المحلية مؤخرا ان محافظة الانبار تعيش وضعا امنيا متوترا جدا وصل الى حد انتشار بعض الجماعات المسلحة في انحاء المحافظة وسيطرتهم عليها.

لكن رئيس مجلس محافظة الانبار جاسم الحلبوسي ينفي تلك الانباء ويؤكد ان "القوات الامنية وبالتعاون مع ابناء العشائر في المحافظة تسيطر على الوضع الامني وان الدوام الرسمي يسير بانتظام دون ان تعكر صفوه اي شائبة".

يشار الى ان القوات الامنية في محافظة الانبار بدأت الاثنين حملة واسعة  غربي المحافظة لملاحقة العناصر المسلحة التي قامت بخطف وقتل عدد من افراد الاجهزة الامنية والمسافرين، وركزت الحملة على مناطق الرطبة والقائم وحديثة وراوة وهيت والصحراء الغربية في الانبار.

عمليات الانبار تتوعد قاتلي 14 رهينة
عمليات الانبار تتوعد قاتلي 14 رهينةi
|| 0:00:00
...
 
🔇
X