الإثنين 21 نيسان 2014 التوقيت المحلي: 10:16

تقارير

بيع سيارات بالتقسيط المريح لموظفي الدولة

تعتزم وزارة التجارة بيع أكثر من 36 ألف سيارة ومن مناشئ مختلفة بالتقسيط المريح الى موظفي الدولة وبنسب فائدة رمزية

x

وسائط متعدّدة

صوت
حجم حروف النص - +
المدير العام لشركة تجارة السيارات التابعة لوزارة التجارة عدنان رضا أوضح في حديثه لإذاعة العراق الحر ان عملية بيع السيارات ستتم على مراحل، وتتضمن المرحلة الأولى من المشروع بيع ثلاثة آلاف سيارة نوع شيري صينية الصنع للموظفين العاملين على الملاك الدائم، وبسعر يتراوح بين 8 ملايين و13 مليون ونصف المليون دينار عراقي، وسيقسم المبلغ الى ثلاثة أقساط، إذ يدفع المستفيد ربع قيمة السيارة عند التسجيل، ومثلها عند الاستلام، ويقسم المبلغ المتبقي على 24 شهرا وبفائدة لا تتجاوز الواحد وربع في المئة.
واعلن وزير التجارة العراقي صفاء الدين الصافي ان الوجبة الأولى من السيارات ستصل خلال تشرين الثاني المقبل، وان سرعة تنفيذ المشروع مرهونة بمدى التزام الوزارات بإرسال أسماء المستحقين من موظفيها إلى الشركة العامة لتجارة السيارات.
وإضافة إلى بيع السيارات للموظفين بالتقسيط فان الشركة العامة لتجارة السيارات تعتزم بيع أكثر من 5 آلآف سيارة إلى المواطنين بطريقة التسجيل المباشر.
وقال المدير العام لشركة تجارة السيارات عدنان رضا أن الشركة حددت منتصف شهر آب المقبل موعدا للبدء بتسجيل أسماء المواطنين الراغبين بشراء السيارات، مضيفا انه تم التعاقد مع شركة تويوتا لتوريد أكثر من 5 ألاف سيارة كورولا، وبيك آب، لهذا الغرض.
واوضح أضاف عدنان رضا أن بيع هذه السيارات سيكون عن طريق القرعة بين المسجلين على أن يدفع المستفيد نصف قيمة السيارة بعد ظهور اسمه،والنصف الثاني عند استلام السيارة، مؤكدا أن هذه السيارات ستباع وفق الآلية السابقة المعمول بها في الشركة العامة لتجارة السيارات وستكون مستثناة من شرط ترقين قيد سيارة مستهلكة.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.