الأربعاء 23 تموز 2014 التوقيت المحلي: 06:40

برامج / مواويل وشِعر

أبو معيشي وثامر الحمودة و [رماني الدهر وأنصبلي بچالاي]

x

وسائط متعدّدة

صوت
في حلقة هذا الاسبوع من [مواويل وشعر]، يتألق الشاعران الراحلان الشيخ ثامر الحمودة، وأبو معيشي من سوق الشيوخ بسجالهما الشعري في عدد من الأبوذيات العراقية الموجعة.
وأظن أن من اجمل هذه الأبوذيات تلك التي أرسلها ثامر الحمودة لصديقه الشاعر أبو معيشي والتي يقول فيها:

رماني الدهر وأنصبلي بچالاي
وكلمن ينظر لحالي... بچالاي
صرت شجرة يبو معيشي .. بچالاي
يهزني الريح من يگبل عليه
فأجابه أبو معيشي بإبوذية جميلة .. قال فيها :
رماني الدهر وأنصبلي بچالاي
وحتى البلمهد يرضع .. بچالاي
إن چان إنته صرت شجرة ... بچالاي
أنه چالي وملَّط الروج بيهَّ

وثمة قصيدة كلاسيكية جميلة للشاعر عبد الأمير الفتلاوي يقول في مطلعها:
أريد أكتب سلام لگوم أهل ودِّي
فكر ما تم اليَّ ولا تم ذهن عندي

وفي هذه الحلقة ايضا موالان جميلان..احدهما:
سفَّان أخذني الهوى بشط العشگ ياهلي
وإلكُم نظمت الشعر حسچة وبعد ياهلي
تاج اللي صاغه الدهر، وبدنيتي ياهي الي
يمكُم يجِّن الگلب، ينسَّه التعب ويراح
لم الشمل يارَبُع نشوة وقدح وي راح
نابض إبيَّن الضلع، رافگ حزن وي راح
ولو يوم داره خِله يصرخ هلي ياهلي


ألمزيد في الملف الصوتي