الخميس 24 نيسان 2014 التوقيت المحلي: 12:29

استعراض الصحف

من اقوال الصحف الأردنية

وسائط متعدّدة

صوت
حجم حروف النص - +
تقول صحيفة "العرب" الصادرة اليوم ان محكمة أمن الدولة استمعت لآخر شهود النيابة العامة في قضية عشرة أشخاص متهمين بالتخطيط لاستهداف صهاريج تنقل وقودا للعراق واختطاف أبناء ضباط مخابرات لمقايضتهم بالسجينة العراقية ساجدة الريشاوي. ومن المقرر أن تستمع المحكمة في جلستها المقبلة إلى البينة الدفاعية وشهود الدفاع.

وتنقل صحيفة "الرأي" عن سامي العسكري ، المسؤول القيادي في ائتلاف دولة القانون ، أن الائتلاف بدأ إجراء حوارات مع الكتل الرئيسية ومنها التحالف الكردستاني لوضع ملامح الحكومة العراقية المقبلة .
واضافت الصحيفة إن ائتلاف دولة القانون يدعم ترشيح زعيم حزب الاتحاد الوطني الكردستاني جلال طالباني لمنصب رئيس الجمهورية.

وتقول صحيفة "الدستور" ان محللين يرون ان فوز المالكي ليس كفيلا بتسلمه رئاسة الوزراء مرة اخرى . وتنقل عن توبي دودج المحلل بجامعة كوين ماري في لندن انه "يبدو الآن أن المسألة برمتها تدور حول ما اذا كان المالكي قويا بما يكفي لبناء مجموعة تستطيع ابقاءه في السلطة. واذا حدث هذا فعلى أي أساس أيديولوجي.. الطائفية ام شكل من أشكال القومية". اما عقيل عبد الحسين الاستاذ بجامعة البصرة فيعتقد ان تقدم المالكي كان متوقعا لأن الشارع العراقي لمس في السنتين الاخيرتين تحسنا كبيرا فيما يخص الناحية الأمنية.

صحيفة "الغد" تقول ان الناطق باسم حزب البعث العراقي جناح محمد يونس الذي يتخذ من دمشق مقرا له أكد أن "عزت الدوري مازال حيا".
وقال يونس إن "العملية السياسية الحالية باطلة" لكنه قال ايضاً "ان البعثيين لا يقفون حجر عثرة في وجه العملية السياسية لكنهم لا يشاركون فيها لأن تاريخ الحزب ومبادئه لا تسمح لهم بأن يكونوا تحت وصاية الاحتلال الأجنبي" بحسب تعبيره
وتنشر "الغد" متابعة عن رواية "سيدات زحل" للكاتبة العراقية لطفية الدليمي وفيها تؤسس الدليمي ، على ما تقول الصحيفة ، "لعالم الجحيم، الذي قد يطمح الكاتب لرسمه بدقة متناهية، من دون ان يغرق فيه، رغم ذيوله الجهنمية التي تطال كل شيء، فهي ترصد العراق بكل معطياته وعصوره التي تصل به إلى ما هو عليه من قتل وانتهاك حتى للهواء، الدمار والاغتصاب والقتل والطائفية لتقوم ، عبر استنهاضها روح الاسطورة ومجالدة الموت، قيامة الحب وتستعاد إنسانية الوجود بتجليات العشق والكشوف الروحية والجسدية، تكشف حلمها بفردوس مشتهى من دون أن تقوله."