الخميس 23 تشرين الأول 2014 التوقيت المحلي: 09:39

تقارير

جامعة الامام جعفر الصادق ثلاث كليات و6500 طالب والحاجة الى أبنية ومستلزمات

وسائط متعدّدة

صوت
عماد جاسم – بغداد

تعد جامعة جعفر الصادق من اكبر الجامعات الاهلية في العراق الان اذ تضم ستة الاف وخمسمئة طالب يتواصلون في دوامين مسائي وصباحي ضمن ثلاثة كليات هي الاداب وتكنلوجيا المعلومات والقانون وبدأت تستقطب الكفائات من خارج العراق للتدريس فيها.
ويؤكد السيد حسين الشامي رئيس الجامعة ان الجامعة تسعى في العام الدراسي القادم لفتح اقسام الدراسة المسائية، لكن المشكلة تكمن في بنايات الجامعة المحدودة اذ لا زالت قضية الخلاف مع رئاسة الجامعة المستنصرية على بناية جامعة البكر التي اتخذت من قبل الجامعة المستنصرية اقسام داخلية رغم ان الجامعة اشترت هذه البناية قانونيا وهذا ما يعيقنا باستيعاب طلبة اكثر حيث كنا نطمح بتاسيس اقسام علمية وكليات اخرى. لكن الجامعة ورغم ذلك لها فروع في المحافظات وتحوي الان على اهم واكبر المراكز البحثية العلمية والادبية والانسانية. ويتم تنظيم مسابقات ابداعية وهناك دورات وندوات تقام بشكل دوري لتطوير قابليات الاساتذة. وتم التعاقد مع جامعات عالمية لاستضافة خبراء لاقامة فعاليات وورش تدريبية للطلبة والاساتذة العراقيين، او ارسال بعثات للدراسة على حساب الجامعة وقد تم الاعتراف بشاهدة كليات الجامعة مبدئيا على امل اكمال الجوانب الادارية الاخرى للاعتراف النهائي في القريب العاجل، ولدينا خطوات عملية الان لطبع بعض المصادر والكتب المهمة على نفقة الجامعة لتكون من المراجع الميسرة للطلبة، والجامعة تلتزم بكافة ظوابط وزارة التعليم العالي.