روابط للدخول

صحيفة كردية: معلمو وطلبة السليمانية شرعوا في تنفيذ إضراب عام


تقول صحيفة "جاودير" الاسبوعية المستقلة ان عدم بدء الحوار بين الفرقاء السياسيين في اقليم كردستان العراق قد يقود الى صدامات دموية. واضافت الصحيفة ان كل القوى السياسية سواء قوى السلطة او المعارضة متفقة على الحوار وبالاخص بعد البلاغ الذي صدر قبل يومين عن اجتماع قادة احزاب المعارضة الثلاثة. ونقلت الصحيفة عن مراقب سياسي قوله ان بلاغ المعارضة اعطى املاً اكبر في بدء الحوار لانه لم يضع اية شروط مسبقة من قبيل حل الحكومة او قبول مشروع المعارضة ذي الـ 22 نقطة، باستثناء ان تقوم السلطة بتهدئة الاوضاع قبل الشروع باي حوار. ونقلت الصحيفة عن ازاد جندياني الناطق باسم المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني قوله ان المعارضة مستعدة للحوار في اطار مشروع اصلاح مشترك. فيما قال الناطق باسم حركة التغيير حمه توفي رحيم ان وضعاً كالوضع السائد الآن في الاقليم لا يخدم مصالح الاقليم ويشوه صورته. واكد رئيس حكومة الاقليم في لقاء جمعه بعدد من برلمانيي السليمانية ان على الجميع العمل على تهدئة الاوضاع في اقليم كردستان.

وتكتب صحيفة "جتر" الاسبوعية المستقلة ان السليمانية تسير نحو اضراب عام، واضافت انه بعد اخلاء ميدان السراي من المتظاهرين من قبل القوات الامنية وتوزيع هذه القوات بكثافة في مناطق المدينة المختلفة فان معلمي وطلبة السليمانية شرعوا في الإضراب العام. واشارت الصحيفة الى ان معلمي احزاب المعارضة الذين كانوا قد انذروا الحكومة بسحب قواتها من الشوارع خلال 48 ساعة نفذوا تهديدهم بالاضراب بعد عدم استجابة الحكومة لهم. واضافت الصحيفة ان قسماً من طلبة واساتذة جامعة السليمانية والمدارس النموذجية في كلار وجمجمال وكويسنجق وحلبجة وغيرها من المدن قاطعوا قاعات الدرس معلنين اضرابهم.

صحيفة "ئاسو" اليومية المقربة من رئيس حكومة اقليم كردستان نقلت عن رئيس ديوان رئاسة الاقليم فؤاد حسين قوله ان رئيس الاقليم مسعود بارزاني اعلن في اطار برنامجه الاصلاحي عن وقف منح اجازات الاستثمار وتخصيص قطع الاراضي للمشاريع لمدة شهرين من اجل وضع آلية جديدة مناسبة لذلك عبر تشكيل لجنة خاصة. فيما نقلت الصحيفة عن مدير هيئة استثمار السليمانية فرمان غريب ان ما يشاع عن انهيار الاستثمار في السليمانية لا صحة له وان مجموع الاموال المستثمرة في السليمانية خلال العام الماضي بلغت 600 مليون دولار وان مجموع المبالغ المصروفة في نفس السنة على المشاريع بلغت مليار و616 مليون دولار.

الصحيفة كتبت ايضا ان عددا من البرلمانييين يبذلون جهودا حثيثة للتقريب بين المعارضة والسلطة. واضافت ان هذه المجموعة التي كانت التقت قبل يومين برئيس الحكومة وباللجنة الامنية في محافظة السليمانية من المقرر ان تلتقي باطراف المعارضة الثلاثة وان ترفع تقريرها بعد ذلك الى رئيس الاقليم عن طريق رئاسة البرلمان فيما يخص الحلول المقترحة لحل الازمة في الاقليم. واضافت الصحيفة ان هذه المجموعة تضم برلمانيين من جميع كتل البرلمان بما فيها احزاب المعارضة وان الهدف من مساعيها انهاء الاوضاع المتوترة في الاقليم.
XS
SM
MD
LG