روابط للدخول

قراءة في صحف كردية


كتبت صحيفة ئاوينة الاسبوعية المستقلة ان رئيس حكومة الاقليم برهم صالح قدم استقالته من قيادة الاتحاد الوطني الكردستاني.

واضافت الصحيفة ان صالح قدم استقالة مكتوبة الى السكرتير العام للاتحاد الوطني الكردستاني جلال الطالباني وجه فيها انتقادات الى قيادة الاتحاد واعتبرها المسؤولة عن عدم قدرتها على المحافظة على مفاخر وامجاد حزبه والانتقال به الى مرحلة جديدة.

واعرب صالح في الرسالة التي حصلت الصحيفة على نسخة منها عن اعتقاده ان اجراء الاصلاحات داخل الحزب والادارة، وادارة الازمة الحالية لا يمكن ان تتم بهذه القيادة التي لا يبرأ نفسه منها.

واضافت الصحيفة ان الرسالة تضمنت اشارة الى ان هناك في الاتحاد الوطني موقفا مافويا تجاه الاعلام وان من الضروري ان يواجه مثل هذا الموقف بشدة، فيما دعا في الرسالة الى ان يعقد الاتحاد الوطني الكردستاني خلال 3-6 اشهر مؤتمرا من اجل اتخاذ قرارات بشأن القضايا المصيرية.

صحيفة روبر الاسبوعية المستقلة كتبت ان التظاهرات في السليمانية اتخذت منحى عنيفا بعد قطع المنحة الحكومية عن حركة التغيير وان تطبيع الاوضاع في اقليم كردستان يتراجع الى الوراء، واضافت الصحيفة ان 30 شخصية سياسية وثقافية كانت قد وقعت على بيان يوم التاسع من نيسان الحالي اعربت عن استعدادها للتوسط بين المعارضة والسلطة.

ونقلت الصحيفة عن فريد اسسرد عضو قيادة الاتحاد الوطني الكردستاني انه كان من المتوقع ان تسبق الاجتماعات بين السلطة والمعارضة موجة عنف جديدة وان القوى المختلفة ستبرز قوتها لكي تؤثر في مجريات الحوار مؤكدا ضرورة الاسراع في عقد الاجتماع الخماسي المزمع بين السلطة والمعارضة.

وكتبت صحيفة روزنامه الاسبوعية الصادرة عن حركة التغيير الكردستانية ان السليمانية ستشهد اليوم تظاهرة كبيرة ردا على قرار اللجنة الامنية في المحافظة بمنع التظاهرات. واضافت الصحيفة ان اربيل شهدت لاول امس تظاهرة ضد الفساد ولكن القوى الامنية قمعت التظاهرة واعتقلت العشرات من الصحفيين والمواطنين، ونقلت الصحيفة عن كاروان صالح عضو البرلمان عن كتل الحركة قوله ان القوى الامنية هاجمت المتظاهرين دون ان يعرف احد عائدية هذه القوات.

صحيفة هولير اليومية المقربة من رئيس حكومة الاقليم السابق كتبت ان اكثر من 100 شخص قد جرحوا يوم امس في السليمانية بينهم 60 شرطيا من شرطة النشاطات المدنية.

ونقلت الصحيفة عن مصادر امنية ان اغلب المتظاهرين الذين رشقوا رجال الشرطة بالحجارة هم من كوادر احزاب المعارضة الثلاثة. واضافت ان احزاب المعارضة التي تقف خلف برنامج التظاهرات قامت بتسخين الوضع واراقة الدماء بعد 60 يوما من احتلال مدينة السليمانية.

صحيفة ئاسو اليومية المقربة من رئيس حكومة اقليم كردستان نقلت عن دلشاد شهاب نائب رئيس القائمة الكردستانية في البرلمان الكردستاني وعضو قيادة الحزب الديمقراطي الكردستاني قوله ان الذرائع التي تتحجج بها احزاب المعارضة في مقاطعة جلسات البرلمان غير واقعية، وشدد شهاب على اهمية عقد اجتماع بين احزاب السلطة والمعارضة، واصفا الحديث عن عدم قدرة الحكومة على القيام باصلاحات واصلاح الاوضاع بالاواقعي.
XS
SM
MD
LG