روابط للدخول

البصرة: خطة استراتيجية لتنمية المحافظة حتى العام2015


طفح المجاري في احد شوارع البصرة

طفح المجاري في احد شوارع البصرة

شرعت الحكومة المحلية في البصرة في تنفيذ خطة إستراتيجية لتنمية المحافظة، تستمر لغاية عام 2015.

وقال رئيس لجنة الاعمار والتطوير في مجلس المحافظة مصطفى عطية في حديث لإذاعة العراق الحر إن الخطة التي ساهمت في اعدادها منظمة الامم المتحدة وشاركت بدعمها الوكالتان البريطانية والامريكية للتنمية تهدف الى تأهيل وتطوير البنى التحتية وتوفير الخدمات ودعم مقومات التنمية الاقتصادية.

وقال رئيس مجلس محافظة البصرة جبار أمين جابر ان الخطة الجديدة جاءت متوافقة بشكل كامل مع الخطط التي وضعتها الوزارات، مشيرا الى أن ممثلي بعض الوزارات ومنها التخطيط والمالية شاركوا في اعداد وصياغة الخطة.

الى ذلك قال القنصل البريطاني في البصرة ريتشارد وود إن حكومة بلاده ومن خلال الوكالة البريطانية للتنمية الدولية ساهمت بشكل مباشر في اعداد الخطة، التي ذكر انها تتسم بالمرونة وتتمتع بأهمية كبيرة في تحقيق التنمية الاقتصادية على مستوى البصرة.

في غضون ذلك دعا استاذ الاقتصاد في جامعة البصرة الدكتور نبيل جعفر المرسومي الى تشكيل هيئة رقابية لمتابعة تنفيذ الخطة وأكد انها تنطوي على أهمية كبيرة لما تضمنته من أهداف من شأنها تطوير مختلف القطاعات في حال الالتزام بتنفيذها.

يذكر أن محافظة البصرة شهدت خلال السنوات القليلة الماضية تنفيذ مئات المشاريع الخدمية من قبل الحكومة المحلية، لكن المواطنين لم يلمسوا ثمارها، إذ مازالوا يعانون من نقص الخدمات وبخاصة في المناطق ذات الكثافة السكانية المرتفعة.

التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG