روابط للدخول

حضور نسوي لافت في معرض تشكيلي في جامعة المثنى


الرسامتان ابتهال رشيد وزينب سليم

الرسامتان ابتهال رشيد وزينب سليم

أقامت جامعة المثنى معرضا تشكيليا لا يقتصر على فناني المحافظة بل تعداهم الى فناني الفرات الأوسط.

رئيس الجامعة الدكتور غازي الخطيب قال عن المعرض "أن الحياة مترابطة سواء كانت في الشمال أو الجنوب، وبالتالي فأن الجامعات تحمل رسالة الفن وتعمل على قضايا الروح من موسيقى وشعر وأدب ومسرح".
جانب من معرض جامعة المثنى


ويشارك في المعرض فنانون من الديوانية والنجف بلوحات تنوعت بين التجريد والواقعية والانطباعية، وما أثار الانتباه مشاركة فنانات من الرميثة بلوحات زيتية إتسمت بالجرأة والتمكن من إستخدام اللون، وتسخيره للتعبير عن مضامين إنسانية.

الفنانة إبتهال رشيد قالت انهنا تحاول عبر اعمالها نقل الأفكار التي يعيشها المجتمع، فقد رسمت المرأة على شكل شجرة جذورها الحياة، والاعتناء بهذه الشجرة يعني المزيد من الثمار.

وعن بيئة الرميثة المدينة الصغيرة والمحافظة وتأثيرها على عملهن الفني قالت ابتهال أن الثقافة لا تتحدد بمكان معيين، بينما أشارت زميلتها زينب الى انها ترى الفن بانه بلا حدود وليس له مكان يحكمه والموهبة تخرج من أي مكان.

أما زميلتها زينب سليم الزيادي فقالت ان اعمالها الفنية تعتمد أسلوب التجريد والأهم هو الفكرة أو المضمون وطريقة الألوان وشفافيتها.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG