روابط للدخول

وزارة العدل تحقق في محاولة الهروب الفاشلة من سجن التسفيرات


اعلنت وزارة العدل العراقية الخميس عن فتح تحقيق مع ادارة وحراس قسم من سجن تسفيرات الرصافة الثاني عشر الذي حدث فيه خرق امني الثلاثاء الماضي بمحاولة هروب فاشلة نفذها سبعة نزلاء في هذا السجن.

وكانت وزارة العدل العراقية اعلنت في بيان لها الخميس عن ان مجموعة من نزلاء السجن قاموا بحفر نفق تحت الارض بطول 23 مترا الثلاثاء الماضي مستغلين موجة الغبار الكثيف التي ضربت البلاد ليقوموا بالهروب من السجن، وبينت الوزارة ان الحراس في الابراج لاحظوا تحركا خارج السياج الاول وتم اطلاق عيارات نارية في الهواء بهدف اعلان حالة الانذار المشدد ثم تم القاء القبض على الذين حاولوا الهرب.

وقال مدير المكتب الاعلامي في وزارة العدل حيدر السعدي في تصريح خاص باذاعة العراق الحر ان سبعة من نزلاء السجن حاولوا الهرب لكنه تم القبض عليهم مشيرا الى ان هذه المحاولة لو كتب لها النجاح لحلت كارثة كون ان هربهم كان سيدفع النزلاء الموجودين في القسم الذين يبلغ عددهم 97 سجين الى الهروب ايضا.

واوضح رئيس لجنة حقوق الانسان النيابية سليم الجبوري لاذاعة العراق الحر ان اطلاق العيارات النارية مخالف لمبادئ الدفاع عن حقوق الانسان حتى وان كان في الهواء مشيرا الى ان اللجنة ستلتقي المسؤولين التنفيذيين لمعرفة ملابسات ما حدث.

واكد السجين احمد عبد القادر ان السجناء يحاولون الهروب خوفا من مخلفات التفرقة الطائفية التي يقوم حراس السجن بزرعها بين نزلائه من خلال تحريض ابناء طائفة معينة ودعمهم لتعذيب ابناء طائفة الاخرى والعكس صحيح، مشيرا الى ان ن الطائفية خارج السجن انتهت لكنها مازالت تشتعل داخله ويقوم باشعالها حراس السجن والمسؤولون عنه.

واوضح رئيس لجنة حقوق الانسان النيابية سليم الجبوري ان لجنة حقوق الانسان لديها معلومات حول قيام حراس سجن تسفيرات الرصافة بزرع الطائفية بين نزلاء السجن ونقوقم حاليا بالتحقيق في هذا الامر.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG