روابط للدخول

تمر في14 من نيسان الذكرى23 لجرائم الانفال. وستحيي الجالية العراقية العربية والكردية الذكرى عبر مؤتمر يقام في هولندا بمبادرة المعهد الكردي للدراسات والبحوث.

مدير المعهد الكردي للدراسات والبحوث بهولندا نهاد القاضي تحدث لإذاعة العراق الحر عن هذه المبادرة قائلاً "إن عمليات الأنفال, سيئة الصيت, هي واحدة من اكبر عمليات الإبادة الجماعية للشعب الكردي. وقد بدأت في الرابع عشر من نيسان1988، واستمرت لغاية السادس من أيلول من العام نفسه. هذا كان قبل ثلاثة وعشرين عاما, واليوم تجتمع منظمات المجتمع المدني، بالتنسيق مع أحزاب عراقية كردية وعربية لإحياء هذه الذكرى بصورة مختلفة عن السنين الماضية, وبخطوة نحو نقل فاجعة الأنفال إلى المحافل الدولية, والتركيز على اعتراف المجتمع المدني بها, كعمليات إبادة جماعية, من خلال اقامة سلسلة من الندوات لبحث صلب أبعاد النظام السابق لهذه العمليات".

واضاف القاضي ان مراسم إحياء الذكرى تبدا يوم الخميس بقداس في أحدى كنائس الكلدوأشوريين, الذين تأثروا بفاجعة الأنفال, وبإشعال 182 شمعة تخليدا لذكرى 182 الف من ضحايا حملات الأنفال.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG