روابط للدخول

أربع بنايات لوقوف السيارات في بغداد مطروحة للاستثمار


شرطي عراقي يتفحص سيارة في بغداد

شرطي عراقي يتفحص سيارة في بغداد

يشكو مواطنون من عدم وجود اماكن نظامية لوقوف السيارات وسط بغداد يمكن للسائق إستخدامها بغية التجول في المراكز التجارية والتسوق فيها، وبخاصة بعد ان إتخذت قيادة عمليات بغداد قراراً بمنع السيارات العامة والخاصة من التوقف لاي اسباب في اي من الشوارع الرئيسة في العاصمة التي شهدت عدداً من عمليات التفجير بإستخدام سيارات ملغمة في السنوات الماضية، فضلاً عن الزحام المروري الذي سببه دخول الالاف من السيارات الجديدة.

ويؤكد المواطن محمد توفيق انه لم يزر تلك المناطق وسط العاصمة منذ اتخاذ عمليات بغداد ذلك القرارالقاضي بمنع التوقف على جانبي الطرق، في حين يقول سعد الجبوري، احد اصحاب محال الادوات الاحتياطية في منطقة السنك وسط بغداد، انه بالرغم من وجود عدد من ساحات الوقوف في تلك المنطقة الا ان اصحابها يهملون السيارات التي يتعرض بعضها الى اضرار نتيجة سوء الادارة، وهذا ما دفعه الى عدم استخدام سيارته الشخصية للتنقل بين العمل والمنزل.

ويبدو ان هذه المشكلة في طريقها الى الحل، فقد اعلنت امانه بغداد انها انتهت من وضع التصاميم الاساسية الخاصة بانشاء اربع بنايات متعددة الطوابق لوقوف السيارات، اثنان منها في كل من جانبي الكرخ والرصافة.

ويقول المتحدث بإسم الامانة حكيم عبد الزهرة في حديث لاذاعة العراق الحر أن إحدى البنايات ستكون في منطقة البتاويين في شارع السعدون، والاخرى قرب جامع الخلاني، مؤكداً ان المشروع طرح كمشروع استثماري خلال 2011، وان هذه الخطوة تعد المرحلة الاولى منه فقط.

ومن الجدير بالذكر ان معظم اصحاب ساحات وقوف السيارات في مناطق وسط بغداد وبالرغم من كبر مساحة بعضها، الا انهم لا يوافقون على ركن السيارات التي لا يعرفون اصحابها، مخافةَ ان تحوي إحداها على اي متفجرات وبهذا يتحمل مسؤولية كبيرة.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG