روابط للدخول

"مجاهدين خلق" تتهم الجيش العراقي بارتكاب مجزرة في أشرف


قوات عراقية ترابط خارج معسكر أشرف

قوات عراقية ترابط خارج معسكر أشرف

عادت الأضواء تسلط من جديد على معسكر اشرف للاجئين الإيرانيين الذي شهد فجر الجمعة اشتباكات بين القوات العراقية وسكان المعسكر من عناصر منظمة "مجاهدي خلق" الإيرانية المعارضة، أسفرت عن مقتل وجرح عدد من اللاجئين الإيرانيين.

وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس الذي يزور العراق حاليا عبر عن "القلق الشديد" حيال تقارير عن وقوع قتلى وجرحى في معسكر أشرف داعياً السلطات العراقية إلى "ضبط النفس"، بحسب ما نقلت عنه وكالة فرانس بريس للأنباء.

مهدي عقباي الناطق باسم سكان معسكر اشرف تحدث لإذاعة العراق الحر عن الوضع في المعسكر، متهما القوات العراقية بالتوغل داخل المعسكر بالدبابات والآليات العسكرية وإطلاق النار على سكان اشرف من النساء والرجال العزل، لافتا إلى أن الاقتحام جاء بعد خروج فريق من القوات الأميركية كان قد زار المعسكر للاطلاع على الأوضاع.
سكان يحملون مصاباً في معسكر أشرف

عقباي أكد لإذاعة العراق الحر ارتفاع حصيلة القتلى والجرحى واستمرار المصادمات مناشدا القوات الأميركية والأمم المتحدة وجامعة الدول العربية التدخل السريع لمنع وقوع ما وصفه بالمجزرة.

لكن علي الموسوي المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء بيّن في تصريحات خاصة بإذاعة العراق الحر أن الذي حصل ليس اقتحاماً بل تبديلاً دورياً للقوات العراقية التي تتولى مهمة حفظ الأمن، مشيرا إلى تعرض هذه القوات أيضا إلى هجمات سكان المعسكر أدت إلى جرح عدد من عناصر الجيش وقوات مكافحة الشغب.

وكانت منظمة "مجاهدي خلق" أعلنت قبل أيام أن الجيش العراقي احتل مساء السبت الماضي أجزاء من مخيم اشرف الذي يقيم فيه نحو 3500 من أنصارها، إلا أن الجيش العراقي نفى ما قالته المنظمة.
أحد سكان "أشرف" يلوح بعلامة النصر

المستشار القانوني الدولي لسكان معسكر اشرف في بريطانيا الدكتور محمد الشيخلي أكد لإذاعة العراق الحر خروج تظاهرات في العاصمة لندن يوم الجمعة تستنكر الهجمات على المعسكر، موضحا أن سكان المعسكر العزل تعرضوا إلى ما وصفه بهجمات إبادة وجرائم ضد الإنسانية.

من جهته يرى علي الموسوي المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء بأن منظمة مجاهدي خلق الإيرانية التي يصفها بالإرهابية تعمل على تهويل الأحداث، مشددا على ضرورة أن تتحمل دول العالم والمنظمات الدولية المسؤولية لحل مشكلة اللاجئين الإيرانيين في العراق.

النائب حامد المطلك عضو لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب العراقي انتقد طريقة تعامل القوات العراقية مع سكان معسكر اشرف اللاجئين بشكل غير أنساني، على حد تعبيره.
مصابة في معسكر "أشرف"

المستشار القانوني الدولي لسكان معسكر اشرف في بريطانيا الدكتور محمد الشيخلي يحمل المجتمع الدولي مسؤولية ما يحصل في معسكر اشرف، مؤكدا أن الحكومة العراقية تنفذ أجندة خارجية لتصفية سكان اشرف، لافتا إلى أنها ليست المرة الأولى التي يشهد فيها المعسكر مواجهات دامية في إشارة إلى أحداث تموز الماضي.

أما لجنة حقوق الإنسان في البرلمان العراقي فقد شجبت ما وصفته بالاعتداء على معسكر اشرف الذي يضم لاجئين بحسب النائبة أشواق الجاف والتي أكدت لإذاعة العراق الحر أن اللجنة سيكون لها موقف من هذه الأحداث.

المزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG