روابط للدخول

الوجع العراقي والغربة في شعر عبود الجابري


الشاعر عود جابر

الشاعر عود جابر

نواصل في هذه الحلقة من "نوافذ مفتوحة" نشر ابوذيات طريفة بعث بها الى البرنامج احد مستمعينا الذي اختار لنفسه اسم "ابو الحُب":

كتب مصلاوي الى حبيبته:

عليهم الدمع يا عين كبي
وعلى غاسي الماي يا حلوي كبي
صوجي أنا بالليل أتعشيتو كبي
ما نمتو ليلي وهاج قولوني عليّي


دكتور أسنان كتب الى حبيبته:

يطيبني لأن الطيبه جذره
وعدل هو من قالبه وجذره
أنا بلياك سن متأذي جذره
بعد متفيده حشوه دائميه


في حلقات سابقة من "نوافذ مفتوحة" قدمنا بعض إستخدامات كلمة الورد في اللهجة العراقية. وقد تلقى البرنامج عددا من الرسائل معظمها من الجنس اللطيف. ويبدو ان علاقة المرأة العراقية بالزهور والورد اقوى من الرجل.

المستمعة شذى من بغداد أشارت الى ان لآسمها صلة مباشرة بالورد وإختارت لنا من بغداديات عزيز الحجية هذه المقاطع:

وردة سكيتها من دمع العيون
صارت بالحسن فتنه للعيون
****
ياورد الورود ياورد
ياحلو الخدود ياورد
ريحتك فاحت ورد
والناس صاحت ورد

وفي الموال قالوا:

ظليت أحوم على شوفك بس أروحن وارد
بفي وصالك وأروم من المراشف ورد
مفروض ذكرك علينه بكل فريضة ورد

من حيث بسمك تتم فروضنه والدعا
رضوان حسن الجواري بوجنتك ودعه
الورد قدم لوايح واشتكى وادعى
ايكول انت الورد وشلون تشتم ورد

استعرض البرنامج عددا من رسائل مستمعي إذاعة العراق الحر ومنها رسالة المستمع أبو مروة الذي تحدث باسم أهالي مجمع الصالحية في الكرخ وعددهم حوالي 1200 وصلتهم أوامر بترك شققهم قسرا بعد أن باعت أمانة مجلس الوزراء هذه الشقق الى وزارة الدفاع ووزارة الداخلية لتوزيعها على الضباط الكبار والدرجات الخاصة في الوزارتين.

ويشير أبو مروة الى أن هؤلاء كلهم يسكنون تلك الشقق منذ اكثر من خمس وعشرين سنة بعقود رسمية ويتساءل لماذا لاتباع لهم الشقق ضمن قرار مجلس الوزراء 205 والصادر عام 2009.

عديدة هي الرسائل النصية والهاتفية التي تتلقاها الاذاعة وتتضمن مشاركات وشكاوى تكاد تكون في أغلبها متشابهة، إذ تخص الخدمات كالماء والكهرباء والشوراع والمجاري، وغيرها.

احدى الرسائل النصية بعث بها المستمع الدكتور محمد سامي من الحلة ويقول فيها: "نعاني نحن أطباء التخدير من مشكلة نقص أطباء التخدير، فنضطر غالبا لإعطاء التخدير لأكثر من مريض في الوقت نفسه ما يعرض حياة المرضى للخطر.

المحطة الاخيرة في هذه الحلقة من "نوافذ مفتوحة" نخصصها لتغطية تفاصيل الأمسية الشعرية للشاعر عبود الجابري الذي شارك في مهرجان ايام عمان المسرحية في المركز الثقافي الأردني، وحضرها جمع كبير من ابناء الجالية العراقية في الأردن، حيث قرأ بمرافقة عزف على آلة الفلوت قصائد من دواوينه التي صدرت خلال فترة اقامته في عمان منذ عام 1993

بدأ الشاعر الامسية بقراءة قصائد عن الحب والمرأة، منها قصيدة "أنت". وفي ما يلي مقطع منها:
حين أعتذر لك عن صدأ شراييني
التي لم تمنح سكينك ما يكفي من الدم
حين أعض على الاغنية التي ربحتها في الهدنة
مابين الايقاع ونحيب الامهات الثكالى
حين أملً من قراءة "وجعلنا من بين ايدهم"
حين يلطمني الامل على جبيني
فأتقدم صوب يدك المندسة في جيوب الغيب
حين أسال عن خطاياي
فأشير الى نثار صلواتي
حين أسال التراب
عن طعم الماء بين أضلاع الحطب
أشيري الي
حين تسنين الملح على حجر النجوى
أمسكي بذراعي
حين تسبقك شياهك الى مروج الاخرين
مرغيني في سبات شياطينك
واعيريني حين يمنحك الماء
جناح نورسة
ومنقارا لاصطياد الأيام الطازجة

الوجع العراقي والغربة عن الوطن كانت لهما نصيب من قراءات الجابري الشعرية. وهنا مقطع من قصيدة "ذيل الحكاية":

مالذي يتوجب على الضيف نكرانه
بعد خمسين عاما من القرى
في ضيافة الحياة
هي ليست خمسين عاما
لكنها أكثر بكثير حين تحصي فوائدها كأي أله ربوي
وعليك أن تقوم جذلا
بتعريفها لمن حولك من المقبلين على بشاشتها الزائفة
سيلزمك وطنُ باسطُ ذراعيه
خيمةُ محشوة ُ بالظلال
حزنُ صديقُ للبيئة
وستكون مكرها على أعادة الاشياء الى أسمائها
كأن تسمي الخليفة طاغية
وتسمي حبيبتك أبنة الله
وأنت لاقبل لك برحمة الله وغضب الخليفة
وحين تنزل من قرن الحمل اليافع لتستل سيفك الخشبي
فمن أين لك أن تعثر على أسم للعراق
ستتعثر قدماك حين تنوي القفز من زحام الوليمة
صوب مجاعة الفقراء ستعاتبك النخلةُ أن نظرت الى شعر السيسبان
سيشتمك الفرات أن صليت متوضأ بماء الاخرين
وسينعكس السواد على سحنتك أن انت نسيت عباءة أمك
ألم أقل لك أن عليك أن تعيد الاشياء الى أسمائها
ألم أقل لك أن كهرمانه لم تكن تصب الزيت على رؤوسهم
كان ماءاً باردا غسل اللصوص به وجوههم
وأنتشروا في شوارع بغداد
تلك هي جريمة محمد غني حكمت حين قام بتزوير فصل كامل من ألف ليلة وليلة وعلق علما أسود في يد كهرمانه بينما يدها اليسرى تطلق الرصاص على العابرين.

يذكر ان الشاعر عبود الجابري من الأصوات الشعرية المتميزة على الساحة العراقية والعربية صدر منذ بداياته الشعرية أوائل التسعينات ديوانان شعريان، الأول "فهرس الأخطاء في العام 2007", والثاني "يتوكأ على عماه في العام 2009 " وله تحت الطبع "متحف النوم للعام 2011" و مقالات في الشعر.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG