روابط للدخول

شرطة ديالى تطلق سراح 170 معتقلاً بعد ثبوت براءتهم


معتقلون في ديالى

معتقلون في ديالى

أطلقت شرطة المحافظة سراح 170 معتقلاً، بعد ثبوت براءتهم من التهم الموجهة إليهم، بعد ان تم تطبيق اجراءات جدية في حسم قضايا المعتقلين إثر مطالبات رفعها محتجون باتظاهرات التي إنطلقت في 25 شباط الماضي.

ويشير عضو لجنة حقوق الانسان في مجلس محافظة ديالى زياد احمد سعيد الى ان العشرات من معتقلي المحافظة يقبعون في سجون بغداد، بعد أن تم اعتقالهم وفق أوامر قضائية صادرة من خارج المحافظة.

سعيد اوضح ان مجلس المحافظة تلقى كتابين موجهين الى رئاسة محكمة استئناف الرصافة الاتحادية، ينص احدهما على ضرورة الاسراع بحسم قضايا المعتقلين وبالسرعة الممكنة، فيما نصّ الكتاب الاخر على قرار يقضي بنقل المعتقلين من سجون بغداد الى محافظة ديالى، لافتاً الى ان قيادة شرطة المحافظة ومكتب التحقيقات الوطنية أبديا استعدادهما لاستقبال المعتقلين.

وذكر سعيد ان 305 قضية تشمل 433 معتقلاً تمت احالتها الى محكمة الجنايات للبت بها، مشيراً الى ان المحافظة تعاني ومنذ فترة ليست بالقصيرة من ظاهرتي المخبر السري والدعاوى الكيدية والتي لا تزال تشكل عقبة امام حسم قضايا السجناء والموقوفين، على خلفية ما شهدته ديالى من اعمال عنف.

وتحدث عدد من زوجات وامهات المعتقلين لاذاعة العراق الحر عن معاناتهن، وقالت أم (رعد علي حسن) ان ابنها معتقل منذ خمسة اشهر في مديرية شرطة ديالى بتهمة الخطف، مبينة ان ابنها بريء من التهمة الموجهة ضده، على حد قولها.
وقالت أخرى ان زوجها معتقل منذ اكثر من عام في مديرية شرطة الخالص دون توجيه اية تهمة ضده، مبينة ان زوجها اب لخمس بنات وليس لدى العائلة من معيل غيره.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG