روابط للدخول

رسالة جامعية تناقش دور الإعلام التلفزيوني في مناطق الصراع


الباحث خضر كلو علي يدافع عن رسالته

الباحث خضر كلو علي يدافع عن رسالته

يقول باحث بجامعة دهوك ان المحطات التلفزيونية لعبت دوراً سلبياً في كثير من الأحيان في تشجيع العنف والترويج له بين المكونات الموجودة في مناطق النزاع.

ويشير الباحث خضر كلو علي من مركز حل النزاع ودراسات السلام التابع في رسالة قدمها للجامعة لنيل شهادة الماجستير عن الدور الذي لعبته محطات التلفزيون في عملية السلام في كركوك، الى انه اتبع منهجاً ميدانياً اعتمد فيه على المشاهدات واللقاءات، واستقى استنتاجاته من الاستبيان الذي أجراه والذي شاركت فيه 78 مؤسسة من منظمات للمجتمع المدني وأغلبية الأطياف الموجودة في كركوك.

الدكتور احمد صفار الذي ترأس لجنة مناقشة الرسالة قال "ان الباحث كان موفقا في اختيار هذا الموضوع، وبذل مجهودا كبيرا في كتابة موضوعه واستقاء المعلومات لأن موضوع السلام والنزاع من المواضيع الهامة وهي مرادفة لبناء عملية السلام وبيان معوقاتها".

الدكتور حبيب كركوكي الذي حضر المناقشة أشار الى ان النقطة الأساسية التي توصل اليها الباحث في دراسته هي ان المحطات التلفزيونية تمارس دورا مزدوجا في عملية السلام، وان دورها يتوقف على السلطة التي تدير هذا الجهاز، فاذا كانت سلطة غير مؤهلة فانها تثير الخلافات وتؤجج النزاعات، لافتاً الى ان بامكان التلفزيون ان يلعب دورا كبيرا في عملية التعايش السلمي بين المكونات المختلفة المتواجدة في كركوك.

يذكر ان مركز حل النزاعات ودراسات السلام في جامعة دهوك الذي فتح قبل ثلاثة أعوام يعد من المراكز المهمة في المساهمة في عملية بناء التعايش السلمي في العراق.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG