روابط للدخول

العراق يستوفي متطلبات العضوية في منظمة التجارة العالمية


علم "منظمة التجارة العالمية" يرفرف على مقرها في جنيف

علم "منظمة التجارة العالمية" يرفرف على مقرها في جنيف

أنهت اللجنة الوطنية للانضمام الى "منظمة التجارة العالمية" خطة التشريع التنفيذية التي طلبتها المنظمة من العراق ليكون عضواً فاعلاً فيها.

واكد عضو اللجنة التابعة الى وزارة التجارة قيس معيوف لاذاعة العراق الحر ان اللجنة انهت تحديث الخطة التي تضم 27 فقرة بين قانون ومشروع قانون، وقامت باعداد العرض الاولي للسلع المبني على اساس قانون التعرفة الكمركية، بعد مرور اكثر من ست سنوات على عضوية العراق كمراقب في منظمة التجارة العالمية.

وكانت المنظمة قد طلبت من العراق تحديث خطة تشريعاته التنفيذية في مجال الاقتصاد قبل انضمامه اليها، لتواكب مثيلاتها المعتمدة في الدول الأخرى المنضوية تحت لوائها، وقد ساعدت الولايات المتحدة الاميركية العراق في تحديث هذه التشريعات.

وبيّن معاون مدير الوكالة الاميركية للتنمية الدولية سيف ناطق في حديث لاذاعة العراق الحر ان العراق انهى قرابة 80% من التشريعات المتعلقة بملف الخدمات، و90% من ملف الصحة بشقيها العام والنباتي، كما انهى مسودة قانون الملكية الفكرية والعرض الاولي للسلع، مشيراً الى ان الوكالة الامريكية للتنمية تتعهد بدعم العراق الى ان ينظم الى منظمة التجارة العالمية.

وينضوي تحت لواء منظمة التجارة العالمية، ومقرها مدينة جنيف في سويسرا، نحو 52 دولة، وتتركز مهمتها الأساسية في ضمان انسياب التجارة بأكبر قدر من السلاسة واليسر والحرية، وهي المنظمة الوحيدة المختصة بالقوانين الدولية المعنية بالتجارة ما بين الأمم.

ويقول عضو اللجنة الوطنية لانضمام العراق الى منظمة التجارة العالمية قيس معيوف ان العراق سيعمل على تطوير قطاعاته الانتاجية قبل انضمامه الى المنظمة، بعد ان انهى خطة التشريع التنفيذية، حتى لا يغرق بالسلع، ويستطيع ان ينافس الدول المنضوية تحت لواء المنظمة بمنتجاته.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG