روابط للدخول

مؤتمر في اربيل لبحث سبل تطوير العملية الانتخابية في العراق


جانب من جلسات مؤتمر اربيل

جانب من جلسات مؤتمر اربيل

عقدت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق مؤتمرها العلمي الاول في اربيل السبت.ويهدف المؤتمر الى دراسة اداء المفوضية وامكانية الاستفادة من الخبرات المحلية لتطوير العملية الانتخابية في العراق مستقبلا.

ويعقد المؤتمر تحت شعار (الانتخابات العراقية 2005-2010 الواقع والتحديات) وبمشاركة العديد من الاكاديميين والعراقيين والاجانب وسيستمر لمدة يومين.

واوضح رئيس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق فرج الحيدري في حديثه لاذاعة العراق الحر "ان الديمقراطية في العراق تتطلب البحث عن مصادر جديدة سواء أكان من الخبراء او الاكاديميين في العراق والخارج. وتقييم العملية الانتخابية في العراق منذ عام 2005. ولحد الان وحسب العديد من الخبراء ونظرا الى المدة القصيرة التي أجرينا فيها هذا العدد من الانتخابات يعتبر عمل المفوضية ناجحا".

الى ذلك اشار اسامة العاني عضو مجلس المفوضين ورئيس اللجنة التحضيرية والاستشارية للمؤتمر الى انه "ستكون هناك ست جلسات للمؤتمر ستركز على القوانين والشكاوى، والطعون الانتخابية، والنظم الانتخابية، والاعلام واثره في العملية الانتخابية، والمشاركة السياسية في العملية الانتخابية، وجغرافية الانتخابات".

وتابع حديثه قائلا: "ستكون هناك اوراق عمل تقدم بها كل الفريق الدولي للمساعدة الانتخابية التابع للامم المتحدة وفريق الايفس".

الى ذلك شدد الدكتور عامر حسن فياض عميد كلية العلوم السياسية في جامعة بغداد، على اهمية المؤتمر في تطوير دور المفوضية من خلال تعديل مجموعة تشريعات وقوانين مضيفا "ان المفوضية ادركت ضرورة تمدين وتحسين ادائها على مدى سنوات متعددة من عملها باعتبارها خاضت عمليات انتخابية متعددة، وتحسين الاداء يتعلق باجراءات تتعلق بالمفوضية نفسها".

التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG