روابط للدخول

فريق صحفي يتعرض لإعتداء في تظاهرة طلابية بأربيل


جانب من التظاهرة

جانب من التظاهرة

تعرّض فريق صحفي من فضائية KNN التابعة لحركة التغيير الكردية المعارضة الى اعتداء، بعد أن أقدم مشاركون في تظاهرة طلابية بمدينة اربيل "الخميس" على رشق الفريق الصحفي بالبيض وكسر أجهزتهم.

وكان العشرات من طلاب المرحلة الاعدادية تظاهروا امام المديرية العامة لتربية اربيل احتجاجاً على عدم قبولهم في الامتحان النهائي، بعد رسوبهم في الامتحانات التهميدية التي تم اجراؤها قبل فترة، متهمين وزارة التربية بالتسبب في رسوب نحو أربعة آلاف طالب مما يصل مجموعه الى أكثر من تسعة آلاف طالب وطالبة في عموم اقليم كردستان العراق.

واكد الصحفي مريوان ملا حسن مراسل فضائية "كي ئين ئين"، ان المهاجمين قاموا بكسر اجهزة التصوير وتم اتلاف شريط التسجيل، وأضاف في حديث لاذاعة العراق الحر:
"ذهبنا كفريق ضم مراسلين ومصورين، ودخل مصور ومراسل الى داخل المبنى، وبقيت انا مع مصور اخر خارج المبنى، وقامت مجموعة بالملابس المدينة بالتهجم علينا.. قمنا بتصوير الحدث ولكن عند التهجم علينا كسروا الشريط والكاميرا ايضا، ولهذا قمنا بتسجيل الدعاوى القضائية في مركز شرطة خانقاه".

من جهتها وجهت احدى المشاركات في التظاهرة انتقادات الى وزارة التربية في حكومة الاقليم، واعتبرتها المتسبب في رسوب هذا العدد من الطلبة في الامتحانات التمهيدية، مشيرة الى ان بعض الطلبة ابلغوا انهم نجحوا وبعدها ظهرت اسماؤهم مع قوائم الراسبين، واضافت لاذاعة العراق الحر :
"اكثر من 85% من الطلبة لم يدخلوا الامتحان، ويأخذ من كل طالب 25 الف دينار للمشاركة في الانتخابات، ولا يأخذون بنظر الاعتبار الطلبة الذين جاؤوا من الاماكن البعيدة، وهناك طلبة نجحوا، والان يقولون لهم انهم رسبوا في الامتحان".

ويؤكد مدير عام الامتحانات في وزارة التربية بحكومة الإقليم بابير بكر بابير ان الاسلوب المتبع هذا العام متبع منذ سنوات، ولم يحدث عليه اي تغيير، مؤكداً ان الطالب الذي يؤهل لأداء الامتحانات النهائية يجب ان يكون ذا مستوى عال، واضاف:
"كل عام نحن نجري هذه الامتحانات، واي طالب استطاع ان يحصل على درجات جيدة يمكن ان يدخل الامتحانات، يجب أن يكون الطالب ذا مستوى جيد، كي يحصل على نتائج في الامتحان النهائي".
ونفى بابير وجود نسبة عالية من الرسوب هذا العام في الامتحانات التمهيدية، مؤكداً ان الطالب اذا رسب في ثلاث مواد يمكنه المشاركة في الامتحانات النهائية، مضيفاً القول:
"ارتفاع نسبة النجاح عالية مقارنة مع السنوات الماضية، ولا يحق للطلبة انتقاد الوزارة، نسبة الدخول للامتحان النهائي بلغت هذا العام 52%، ونعتقد انها نسبة جيدة".

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG