روابط للدخول

فنانون يشكون من غياب خطط داعمة لتسويق أعمالهم


شكا فنانون من غياب خطط حكومية داعمة لآليات تسويق إعمالهم الفنية داخليا وخارجيا مع فرض رسوم أو ضرائب مالية على لوحاتهم التي يشاركون بها في معارض دولية خارج العراق ما يعيق محاولاتهم لتسويق إعمالهم.

الفنانة التشكيلية ذكرى سرسم اشارت إلى إن دائرة الفنون التشكيلة تفرض رسوما مالية على الفنان التشكيلي دون وجه حق وتضع عوائق إدارية وروتينية تمنع بموجبه عمليات نشر وتسويق الأعمال الفنية العراقية خارجيا .

أما الفنانة التشكيلية زينة سالم فاشارت الى ضرورة أن تسعى الدوائر الحكومية الثقافية إلى مساعدة الفنانين التشكيلين في آليات التسويق والمشاركات الدولية لان الفنان هو سفير الجمال والإبداع للبلد وهو ما تعرفه وتحترمه الشعوب الحكومات التي تقدر قيمة وأهمية الفنان إلا إن المؤسسات العراقية تجتهد في وضع المعوقات لعرقلة محاولات التسويق وتمثيل العراق .

في حين دافع مدير عام دائرة الفنون التشكيلة في وزارة الثقافة شفيق المهدي عن عمل وإجراءات الدائرة باعتبارها قانونية وان المبالغ التي تستقطع كرسوم من اللوحات التي تخرج خارج البلد هي رسوم رمزية لان الدائرة تعمل وفق التمويل الذاتي، مضيفا ان الوزارة تهيئ وتسهل كل مستلزمات المشاركة الخارجيةللفنان وفق ما هو متوفر من إمكانات وتعمل على مساعدته في عملية التسويق التي تخدم عملية نشر الفن العراقي الحقيقي.

XS
SM
MD
LG