روابط للدخول

على بعد ما يقرب من خمسين كيلومترا شمال مدينة الديوانية تقع قرية البوناهض على ضفاف نهر السبل ويسكنها ما يقرب من سبعمائة فرد اجتهدوا ان يضعوا لها قوانين جديدة صديقة للبيئة، مع تعليمات تدعم الحراك الثقافي والمدني، منها إنشاء منتدى ثقافي، ومنع الحديث في السياسة والدين، لتجنب المشاكل الطائفية والدعوة إلى منع التدخين ومزاولة الرياضة .

كاظم جبر ابن القرية وهو شاعر وكاتب ومهندس كان يعيش خارج العراق يشير الى انه صاحب المبادرة في جعل قريته قرية عصرية، ووجد ترحيبا من أهالي القرية الذين شاركوه في تأسيس مارثون لأول مرة ومسابقة للدراجات الهوائية وإقامة أنشطة فنية وثقافية، وتوزيع الكتب على سكان القرية بواسطة عربة او سيارة قديمة ومنع التدخين بأساليب حضارية عبر محاضرات وملصقات.

اذاعة العراق الحر زارت القرية لتكتشف انها تحمل ملامح جميلة بعد حملة التشجير وتوزيع قطع إعلانية إرشادية لمنع التدخين، ومنع استخدام منبه السيارات، إلا في حالات الضرورة للتقليل من الضوضاء، هذه التعليمات وجدت ترحيبا لدى سكان القرية ومنهم أبو علي الذي قال "أن قريتنا تتجه لان تكون قرية حضارية متميزة ونحن نسعى لذلك" .

أما الحاج ابو سجاد فقال إن سكان القرية صغارا وكبارا يمارسون الرياضة بأنواعها وهي خطوة بالاتجاه الصحيح للتقليل من البدانة والامراض وتعليم الأطفال كيف يقضون أوقاتهم .

اما ابو حيدر فيتمنى أن تلتفت الحكومة لمثل هذه المبادرة واستثمارها وتعميمها عبر أكير عدد من المدن والقرى العراقية مشيرا الى انه لابد من مبادرات الأهالي للتعاون مع مؤسسات الدولة وخلق بيئة حضارية ومدنية وصحية في القرى العراقية .

XS
SM
MD
LG