روابط للدخول

"هاولاتي" الكردية: رئيس برلمان الاقليم يمهل الاحزاب الكردستانية اسبوعا للتوصل الى توافق حول رئاسة الاقليم


قالت صحيفة هولير ان نائب وزير خارجية تركيا فريدون سينيرلي التقى رئيس اقليم كردستان العراق مسعود بارزاني في اربيل وابلغه تفاصيل الاتفاق بين انقره وواشنطن حول المشاركة في الحرب ضد داعش وان هدف حكومته من هذه المشاركة هو دحر داعش وعودة النازحين السوريين الى ديارهم.

واشار المسؤول التركي ان بلاده تعتبر الاقليم عاملا مهما لاستقرار المنطقة وتطورها. وما يخص التوتر بين انقرة وحزب العمال الكردستاني اكد سينيرلي ان الابواب مفتوحة امام كل الاطراف للمشاركة في العملية السياسية بعيدا عن منطق الحرب والسلاح.

وفي خبر آخر للصحيفة ان حكومة اقليم كردستان العراق ابدت استعدادها لاشراف الامم المتحدة على تصدير نفط الاقليم.

ونقلت الصحيفة عن رئيس الحكومة نيجيرفان بارزاني خلال لقائه السفير الالماني في العراق نيكهارد بروس قوله ان حكومته مستعدة لزيارة بغداد من اجل حل مشكلة الميزانية والنفط، وان حكومته ترغب في حل مشاكلها مع بغداد عن طريق الحوار، مضيفا ان في مقدور الامم المتحدة مراقبة تصدير نفط الاقليم.

الى ذلك كتبت صحيفة هاولاتي ان وزير النفط العراقي عادل عبد المهدي ابلغ اقليم كردستان خلال زيارته لاربيل التزام بغداد بالاتفاق النفطي الموقع مع الاقليم.

ونقلت الصحيفة عن مصادر وصفتها بالمطلعة قولها ان وزير النفط العراقي ابلغ رئيس حكومة الاقليم بالارقام والاحصاءات حجم صادرات نفط الاقليم خلال الاشهر الستة الاولى من هذا العام وعلى اي اساس ارسلت الحكومة العراقية حصة الاقليم من الميزانية، بينما قال رئيس لجنة النفط والغاز في مجبلس النواب العراقي ئاريز عبد الله ان الوزراء الكرد في الحكومة الاتحادية لديهم كامل الصلاحية للتوقيع على اي اتفاق او حل مع بغداد.

وكتبت هاولاتي في خبر اخر ان رئيس برلمان اقليم كردستان منح الاحزاب الكردستانية الخمسة مهلة اسبوع للتوصل الى توافق حول موضوع رئاسة الاقليم، وإلاّ فانه سيدرج مشاريع القوانين الموجودة في جدول اعمال البرلمان من اجل التصويت عليها واقرارها.

ونقلت الصحيفة عن سكرتير البرلمان فخر الدين قادر قوله ان رئيس البرلمان يحاول منع تدهور الوضع في الاقليم وهو حريص على ان يكون البرلمان المرجع الرئيس لحل القضايا المصيرية.

صحيفة كوردستاني نوى كتبت ان وزارة الثروات الطبيعية في حكومة الاقليم قررت اعادة النظر في وضع المصافي غير القانونية.

ونقلت الصحيفة عن روزا محمود مقررة لجنة الصناعة والثروات الطبيعية في البرلمان قولها ان وزارة الثروات الطبيعية تنوي تنظيم وضع المصافي غير القانونية وغلق البعض منها.

واضافت انه وفق عملية التنظيم فان المصافي ذات القدرات الانتاجية الكبيرة ستمنح اجازة عمل فيما ستمنح المصافي الصغيرة فرصة الاندماج في ما بينها من اجل تشكيل مصاف كبيرة، وكشفت ان في محافظة السليمانية وحدها نحو 500 مصفى غير رسمي.

XS
SM
MD
LG