روابط للدخول

قامت منظمة الصليب الاحمر الدولية بالتنسيق مع مركز لالش الثقافي الايزيدي بدعم عدد من المشاريع الصغيرة الخاصة بالنازحين في مخيمات النازحين المتواجدة في اطراف محافظة دهوك.

عنتر كلو مدير مركز لالش في مجمع خانك قال لاذاعة العراق الحر "رأينا ان هنالك بطالة كبيرة بين النازحين في مجمع خانك وهم بحاجة الى نقود يصرفونها على احتياجاتهم اليومية لذلك فاننا قمنا بدعم من منظمة الصليب الاحمر الدولية بفتح عدد من المشاريع الصغيرة لكي يستفيد منها النازحون في المستقبل ايضا".

وبين عنتر ان المشاريع التي تم افتتاحها في المخيم هي "مشاريع صغيرة لكنها مستمرة ومنها مشروع زراعة الخيار والطماطة حيث يوميا كنا نشغل ثلاثين نازحا في هذه المزارع كما ان ريعها ايضا يعود الى النازحين كما قمنا بتوزيع الاغنام على النساء بغية تربيتها والاستفادة منها من حليبها وخرفانها".

هنار سورو سيدة ايزيدية استفادت من هذا المشروع قالت لأذاعة العراق الحر "لقد اعطوني خمسة اغنام وخمسة خرفان ربيت الخرفان حتى كبرت فبعتها وانني الان اربي بقية الاغنام واستفيد من حليبها واربي اطفالي به، لقد استفدت كثيرا منها وخاصة لا معيل لدي وزوجي قتل في الموصل".

شهاب قاسم مسؤول المخيمات العشوائية في مجمع خانك هو الاخر اكد على اهمية تنظيم مثل هذه المشاريع العملية "هنالك الكثير من النازحين الذين يستفيدون من هذه المشاريع وخاصة مشروع زراعة الخيار والطماطة يوميا يستفيد 25 شخص منه، يعملون فيه بصفة عمال وقد ساهم هذا المشروع في حل بعض المشاكل التي يعانون منها مثل مراجعة الاطباء وشراء الادوية وما شابه".

درمان صالح نازح اخر من مجمع خانك بين ان لهذه المشاريع فائدة كبيرة للنازحين "ونتمنى ان تزداد المبادرات الانسانية لأن هنالك بطالة وحاجة الناسة الى النقود وخاصة النازحين لذلك فان مثل هذه المشاريع مهمة جدا".

جدير بالاشارة ان هنالك العديد من المشاريع التشغيلية قد نفذتها منظمات انسانية بهدف مساعدة النازحين الذين قدموا الى محافظة دهوك ماديا.

XS
SM
MD
LG