روابط للدخول

ودعت الطبقة الصحفية ف ذي قار اذاعة العراق الحر بعد مسيرة حافلة استمرت لعقدين من الزمن كانت فيها الاذاعة منبرا حرا للكلمة الصادقة المدافعة عن تطلعات الشعب في وقت الضيق والازمة، حسب وصف الصحفي حسين العامل.

من جانبه يقول الصحفي وسام الطاهر ان اذاعة العراق الحر كانت في وقت من الاوقات المنبر الاعلامي الوحيد الناقل لهموم ومعاناة العراقين ابان حقبة البعث متمنين ان تكون الاذاعة قد حققت اهدافها المرسومة.

الى ذلك شكر الصحفي كاظم العبودي اذاعة العراق الحر والعاملين فيها على ما بذلوه في سبيل تقديم الكلمة الحرة متاسفا في ذات الوقت على انتهاء بث الاذاعة بعد عقدين من الزمن.

وكانت اوساط صحفية واجتماعية قد ابدت اسفها الشديد لاختتام بث الاذاعة في العراق متمنيا لكادرها ومؤسسيها حياة مهنية جديدة يستكملون فيها اهداف الاذاعة النبيلة.

XS
SM
MD
LG