روابط للدخول

كيري في مصر مطلع الأسبوع وقناة السويس الجديدة جاهزة للافتتاح


يقوم وزير الخارجية الأمريكي"جون كيري" بزيارة مهمة إلي القاهرة مطلع الأسبوع المقبل، وتستغرق يومين حيث يرأس وفد بلاده في جولة الحوار الإستراتيجي الذي ينعقد الأحد المقبل مع نظيره المصري سامح شكري.
وكان مقررا عقد هذا الحوار يومي 28و29 يوليو الجاري غير أنه تأجل بضعة أيام بسبب ارتباطات وزير الخارجية الأمريكي بجولة في المنطقة.

ويتناول الحوار الذي يعقد بعد انقطاع طويل العديد من الملفات والقضايا التي تهم البلدين في مختلف المجالات، وفي مقدمتها العلاقات الثنائية والمشكلات التي تشهدها المنطقة، وخاصة الوضع في ليبيا وسوريا والعراق واليمن، بجانب تداعيات الاتفاق النووي الايراني الغربي.

إلى ذلك، أشاد بيتر هيلشن، سكرتير الغرفة الملاحة الدولية بمشروع القناة الجديدة، مؤكدا قدرة القناة الجديدة على استيعاب السفن العملاقة، والتعاون المثمر بين غرفة الملاحة الدولية، وهيئة قناة السويس، جاء ذلك خلال مؤتمر الصحفى عقد الأربعاء.

ومن جهته قال رئيس هيئة قناة السويس، الفريق مهب مميش، "إن المصريين نجحوا فى حفر قناة جديدة وفرت الوقت وقللت من فترات التوقف، واستيعاب السفن مختلفة الأعماق والحمولات، وبالتالى سيغير هذا من التصنيف للقناة عالميا"، على حد تعبيره.

وأعلن "مميش" أن تكلفة المشروع 4 مليارات دولار، مشيرًا إلى أنه لم يتم تعد التكلفة وهى الـ4 مليارات دولار، وقال، "إننا قادرون على استيعاب جميع السفن العملاقة غاطس 66 قدما، وهناك زيادة متواصلة فى عدد السفن سنويا حتى نصل فى 2023 إلى 97 سفينة يوميا ومن المنتظر أن يصل دخل القناة إلى 253%"، على حد قوله.

ويعد مشروع قناة السوس الجديدة حدثا عالميا، سيؤثر على حركة التجارة الدولية إيجابا، كما ستبدأ مصر على الفور اعتبارا من الأسبوع المقبل حفر ممر جديد شمال شرق قناة السويس بطول 9.5 كيلو متر ليمكن السفن من دخول ميناء شرق القناة بمدينة بورسعيد.

وسيفتتح الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي قناة السويس لجديدة في السادس من غسطس المقبل، وتعيش مصر أجواء فرحة بالقناة الجديدة التي من المتوقع أن تحول منطقة قناة السويس إلى مركز لوجيستي عالمي للتجارة، والتصنيع، ودشن نشطاء هاش تاج مصر تفرح"، على وسائل التواصل الاجتماعي، احتل مراكز متقدمة خلال الأيام الماضية.

XS
SM
MD
LG