روابط للدخول

الشيخ رافع الفهداوي: داعش يستخدم العوائل المحاصرة في الانبار كدروع بشرية


مازالت الاف العوائل محاصرة في عدد من مدن محافظة الانبار، من قبل عناصر تنظيم داعش.

وقال الشيخ رافع الفهداوي شيخ عشيرة البو فهد احدى العشائر المتصدية لداعش "ان التنظيم يجبر العوائل على البقاء مستخدما اياها كدروع بشرية، ويفرض اموالا تصل الى اكثر من الف دولار على الفرد الواحد، للسماح له بالخروج"، مؤكدا "ان المعلومات مازالت غير دقيقية حول عدد العوائل المحتجزة الا انها تقدربـ 4 الاف عائلة، في مدينة الفلوجة وحدها".

المتحدث باسم الحشد الشعبي، كريم النوري اكد تمكن القوات الامنية من فتح طريق واحد وتأمينه بالكامل لخروج العوائل من الفلوجة، موضحا ان ما يؤخر معركة الفلوجة هو وجود تلك العوائل.

غير ان عضو المفوضية العليا المستقلة لحقوق الانسان، ميثم حنظل اكد أن "الحكومة العراقية والقوات الامنية، عاجزة عن تأمين مخرج لهذه العوائل"، مشددا على "اهمية توخي الحذر في المعارك القادمة بين القوات الامنية وداعش، وعدم استهداف تلك العوائل عن طريق الخطأ".

يذكر ان القوات الامنية اغلقت معبر بزيبز وهو المنفذ الوحيد لللعوائل النارحة من الانبار الى بغداد، على خلفية تدهور الاوضاع الامنية في العاصمة.

XS
SM
MD
LG